صور شاب ليبي تبرز الخراب عقب الحرب

صور شاب ليبي تبرز الخراب عقب الحرب

الاثنين - 28 شهر رمضان 1439 هـ - 11 يونيو 2018 مـ

يمكن لصور «قبل وبعد» أن تكون مثالا جيدا لمن يتبعون حمية غذائية، لكن الأمر مختلف في بلد مزقتها الحرب مثل ليبيا، وذلك لمدة تزيد عن سبع سنوات.

عدة صور التقطها شاب ليبي في الموقع ذاته في مدينة بنغازي، يفصل بينهما قرابة 18 عاما، في الصور القديمة في عام 2000 تظهر مباني شاهقة وشوارع نظيفة، أما في عام 2011، وعقب قصف عدد من المواقع الليبية من كتلة حلف شمال الأطلسي، أدى الأمر إلى المزيد من الدمار وإبادة وقتل الليبيين.

ودخلت البلاد في حالة من الفوضى عقب بزوغ جماعات وميليشيات مسلحة تتنافس على السلطة.

ويتعثر الاستقرار السياسي في ليبيا بين حكومتين، الأولى في طبرق والثانية في طرابلس، وهما غير قادرين على إيجاد أرضية مشتركة بعد سنوات من المفاوضات.

وتنتشر في أجزاء من ليبيا أفراد من حركة «داعش» المتطرفة.

وحظيت الصور «قبل وبعد» بانتشار عبر مواقع التواصل الاجتماعي، كما نشرها حساب مبادرة «التعريف عن ليبيا» باللغة الإنجليزية عبر موقع «تويتر».


ليبيا الأزمة الليبية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة