صنعاء: إغلاق سفارات ومصالح أجنبية تخوفا من هجمات «إرهابية»

صنعاء: إغلاق سفارات ومصالح أجنبية تخوفا من هجمات «إرهابية»

في الوقت الذي شددت فيه القوات الأمنية من إجراءاتها الأمنية حول السفارات والقنصليات والمنظمات الدولية
الخميس - 9 صفر 1435 هـ - 12 ديسمبر 2013 مـ رقم العدد [ 12798]
ملحوظة من التصحيح: أرجو مراجعة (سفارات) بالجمع في العنوان..
صنعاء - لندن: «الشرق الأوسط»
أغلقت بعض الشركات النفطية في اليمن إضافة إلى مكتب الأمم المتحدة بصنعاء أبوابها اليوم الخميس خشية التعرض لهجمات إرهابية محتملة.

وقال مصدر بمكتب الأمم المتحدة في صنعاء لموقع «نيوزيمن» إن المكتب مغلق، كما هو الحال بالنسبة لشركة «توتال» وعدد آخر من الشركات النفطية. وقال مصدر بالسفارة الألمانية في العاصمة اليمنية للموقع إن السفارة مفتوحة، عدا استقبال الجمهور.

تأتي هذه الإجراءات بعد «معلومات استخباراتية» كشفت عن «احتمال شن هجمات إرهابية» على مقار السفارات والبعثات الدبلوماسية في اليمن، وكانت وسائل إعلامية قد نقلت عن مصادر أمنية قولها إن السلطات طلبت من السفارات العربية والأجنبية بصنعاء وعدن إغلاق أبوابها الخميس، وشددت القوات الأمنية من إجراءاتها الأمنية حول السفارات والقنصليات الدبلوماسية والمنظمات الدولية، فضلا عن الشركات النفطية في صنعاء.

في غضون ذلك، فتحت السفارات الأميركية والبريطانية والصينية أبوابها اليوم أمام الجمهور، ونفت مصادر بالسفارات صحة التقارير التي تحدثت عن أن الداخلية اليمنية طلبت منهم اتخاذ إجراءات احتياطية في مقارها بعد تلقيها تحذيرات بهجمات إرهابية.

يشار إلى أن الكثير من البعثات الدبلوماسية الغربية في اليمن وبلدان أخرى في الشرق الأوسط وأفريقيا أغلقت لأيام عدة أبوابها في أغسطس (آب) الماضي.

في سياق متصل، نجا شيخ قبلي، عضو في مؤتمر الحوار الوطني الشامل باليمن، من محاولة اغتيال أمس الأربعاء، فيما أصيب اثنان من مرافقيه برصاص قوات الأمن الخاصة في بالعاصمة صنعاء.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة