قتلى ومئات الجرحى على حدود غزة

قتلى ومئات الجرحى على حدود غزة

300 ألف فلسطيني في صلاة الجمعة الأخيرة من رمضان بالأقصى
السبت - 26 شهر رمضان 1439 هـ - 09 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14438]
فلسطينيون بعد تعرضهم لإطلاق النار وقنابل الغاز المسيل للدموع خلال المسيرات الاحتجاجية في جنوب قطاع غزة أمس (رويترز)
غزة - تل أبيب: «الشرق الأوسط»
قتل أربعة فلسطينيين، بينهم طفل، وأصيب مئات في مواجهات مع جنود الاحتلال خلال مسيرات جماهيرية حاشدة شهدتها حدود قطاع غزة، أمس، الذي صادف «يوم القدس».

وأعلنت وزارة الصحة في غزة مقتل زياد البريم شرق خان يونس ونبيل أبو درابي شرق جباليا، وكلاهما في العشرينات من العمر، والطفل هيثم الجمل، 15 عاماً، من شرق رفح خلال مواجهات مع جنود الاحتلال الإسرائيلي، فيما أعلن لاحقاً عن مقتل متظاهر رابع. وأضافت الوزارة أن مئات المتظاهرين أصيبوا بجروح مختلفة جراء إطلاق النار وقنابل الغاز تجاههم بعدما احتشدوا بالآلاف على الحدود الشرقية والشمالية للقطاع. وأفادت وزارة الصحة في غزة بأن عدد الإصابات بلغ أكثر من 400.

بموازاة ذلك، تمكن مئات من الفلسطينيين في الضفة الغربية من اجتياز الجدار الفاصل عبر السلالم وطرق التفافية واختراق الجدار الأمني في مناطق مختلفة من أجل الوصول إلى المسجد الأقصى لأداء الصلاة في الجمعة الأخيرة من رمضان. وحسب مصادر فلسطينية أدى نحو 300 ألف شخص الصلاة، فيما قالت الإدارة المدنية الإسرائيلية إن نحو 125 ألف مصلٍ من الضفة الغربية تنقلوا عبر الحواجز المختلفة إلى القدس لأداء الصلاة، مشيرة إلى أنها انتهت دون تسجيل أي أحداث أمنية تذكر.

وعززت القوات الإسرائيلية من وجودها في نقاط التماس بالضفة الغربية وعلى الحواجز في القدس، وحولت البلدة القديمة من المدينة المقدسة إلى ثكنة عسكرية بفعل زيادة الحواجز ونشر مزيد من قوات الشرطة وحرس الحدود.

...المزيد
اسرائيل فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة