تحرك أميركي لإبعاد إيران عن جنوب سوريا

تحرك أميركي لإبعاد إيران عن جنوب سوريا

واشنطن تدعو موسكو لالتزام «خفض التصعيد»
الأحد - 13 شهر رمضان 1439 هـ - 27 مايو 2018 مـ رقم العدد [ 14425]
مواطنون يتجمعون في موقع تفجير بمدينة إدلب شمال سوريا أمس (أ.ف.ب)
لندن: إبراهيم حميدي
تكثفت الاتصالات الأميركية لدفع روسيا لالتزام اتفاق «خفض التصعيد» جنوب سوريا ومنع قوات النظام وتنظيمات تدعمها إيران من التقدم إليها، إضافة إلى تنفيذ بنود الاتفاق الذي نص على إبعاد «حزب الله» وتنظيمات سورية وأجنبية تابعة لطهران نحو 25 كيلومترا من حدود الأردن وخط فك الاشتباك في الجولان السوري.

وتشكل أجزاء من محافظات درعا والقنيطرة والسويداء جنوب سوريا إحدى مناطق خفض التصعيد باتفاق أميركي - روسي - أردني في يوليو (تموز) الماضي. وبعد الغوطة وحمص، فالواضح أن دمشق حسمت خيارها بدفع قواتها وتنظيمات تدعمها إيران إلى الجنوب.

وقال دبلوماسيون غربيون لـ«الشرق الأوسط» إن مجموعة من الأوراق يجري تداولها لتنفيذ الاتفاق بينها أفكار من مساعد نائب وزير الخارجية ديفيد ساترفيلد تتضمن انسحاب جميع الميليشيات السورية وغير السورية إلى عمق 20 - 25 كيلومترا من الحدود الأردنية وتشكيل آلية أميركية - روسية للرقابة.

...المزيد
أميركا ايران سوريا إيران سياسة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة