تهديدات قضائية تلاحق «مقالب رامز» ودراما رمضان

تهديدات قضائية تلاحق «مقالب رامز» ودراما رمضان

نقيب المحامين المصريين: استغلال الفن في الإهانة غير مقبول
الاثنين - 7 شهر رمضان 1439 هـ - 21 مايو 2018 مـ رقم العدد [ 14419]
مسلسل ربع رومي - لقطة من الحلقة الأولى من برنامج «رامز تحت الصفر»
القاهرة: فتحية الدخاخني
مع بدء إذاعة دراما وبرامج رمضان بدأت حالة من الجدل تحيط ببعض الأعمال وتهدد بإحالتها للقضاء إما لإهانتها فئات معينة من المجتمع، مثل مسلسل «ربع رومي»، الذي يقوم بدور البطولة فيه الفنان بيومي فؤاد، أو لتقديمها ألفاظا خارجة وتشجيعها على التحرش اللفظي، مثل برنامج المقالب «رامز تحت الصفر» والذي يقدمه الفنان رامز جلال.

وقال سامح عاشور، نقيب المحامين ورئيس اتحاد المحامين العرب، لـ«الشرق الأوسط» إن «الفن الراقي ينتقد دون إهانة ودون استهتار بفئة أو طائفة من المجتمع»، مشيرا إلى أن النقابة «ستتابع دراما رمضان لاتخاذ الإجراءات المناسبة ضد من يتعرض بالإهانة لأحد» دون تحديد عمل بعينه.

وأضاف: «لا توجد إجراءات معينة حتى الآن لكن الاحتمالات مطروحة بما فيها اللجوء إلى القضاء»، مؤكدا أن «استخدام الدراما لإهانة فئة بعينها أو شخص معين أمر غير مبرر وغير مقبول».

وكان عاشور قد أعلن قبل بداية رمضان، عن تشكيل غرفة عمليات لمتابعة دراما رمضان، ورصد أي أعمال تتضمن إهانة للمحامين، أو خروج على تقاليد المجتمع.

واعتبر عاشور، في تصريحات تلفزيونية، مسلسل «ربع رومي» عملا مهينا للمحامين.

وامتد النقد والجدل ليطال برنامج مقالب رامز جلال «رامز تحت الصفر» الذي واجه موجة انتقادات كبيرة منذ الحلقة الأولى لإهانته لمدير المنتخب الوطني لكرة القدم هيكتور كوبر، ولاستخدامه ألفاظا خادشة للحياء، وعبارات تنطوي على تحرش لفظي لبطلة أولى حلقات البرنامج الفنانة ياسمين صبري.

حيث نشرت صفحة خريطة التحرش على «فيسبوك» صورة وتعليقا على ما فعله رامز جلال خلال الحلقة قالت فيه: «في الحلقة الأولى من برنامج رامز تحت الصفر رصدنا كام مرة رامز استخدم ألفاظ تشجع على التحرش الجنسي».

وأضافت الصفحة أن «رامز قال وهو يقدم ياسمين صبري (المُزة) «تعبير يستخدمه البعض لوصف السيدات الجميلات، وكثيراً ما يستخدم في سياق التحرش» الكيرفي curvy، ياسمين صبري jelly fish الشاشة»، وفي نهاية الحلقة لمس وجهها، وقال: «لمست الشفة العلوية».

وأكدت صفحة خريطة التحرش أن «استخدام هذه اللغة في الإعلام وتوظيف التحرش بشكل كوميدي يخلق نوعا من التقبل المجتمعي للتحرش».

وهذه ليست المرة الأولى التي يواجه فيها رامز جلال وبرنامجه مثل هذا النوع من الانتقادات، حيث إن لجنة رصد دراما رمضان الماضي التي شكلها المجلس القومي للمرأة أكدت أن برنامج رامز جلال احتوى تجاوزات لفظية ومشاهد غير لائقة مع ضيفات البرنامج.

وطالبت السفيرة ميرفت التلاوي، أمين عام منظمة المرأة العربية، بوقف إذاعة مثل هذه الأعمال التي تتعارض مع قوانين وسياسات الدولة، معربة عن استيائها الشديد من تقديم أعمال تكرس لثقافة التحرش وإهانة المرأة في الوقت الذي تبذل فيه الدولة جهودا متعددة لإعلاء شأن المرأة.

وقالت ميرفت التلاوي لـ«الشرق الأوسط» إنه «على مدار سنوات كثيرة طالبنا الرقابة بمنع مثل هذه الأعمال، وعقدنا جلسات مع المخرجين والمنتجين، لكن كل هذه المحاولات باءت بالفشل تحت ذريعة (الجمهور عايز كده)»، مشيرة إلى أن مثل هذه الأعمال «تكرس مفاهيم خاطئة في المجتمع وتعيق تنفيذ القوانين التي تفرضها الدولة»، مطالبة الرقابة بتفعيل دورها ومنع هذه الأعمال.

وفي سياق متصل بدأ مجلس اتحاد الكرة برئاسة هاني أبو ريدة، بحث الإجراءات القانونية التي يمكن اتخاذها ضد رامز جلال لتقليده شخصية المدير الفني للمنتخب هيكتور كوبر.

وبدأ المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برصد التجاوزات والانتهاكات الموجودة في دراما وبرامج دراما، وإعداد تقرير يومي بها تمهيدا لاتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة.

وقال الكاتب الصحافي مكرم محمد أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، لـ«الشرق الأوسط»: «نحن نتابع ونراقب التجاوزات وسنتخذ الإجراءات اللازمة بحقها».

وعن الإجراءات التي يمكن اتخاذها ضد رامز جلال قال مكرم: «نحن ندرس الموضوع لبحث الإجراءات الممكنة خصوصا أن البرنامج يذاع على قناة غير مصرية، ولا تخضع للقانون المصري».

أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة