الاتحاد الأوروبي يقر بأن الاتفاق النووي الإيراني «ليس مثالياً»

الاتحاد الأوروبي يقر بأن الاتفاق النووي الإيراني «ليس مثالياً»

الخميس - 3 شهر رمضان 1439 هـ - 17 مايو 2018 مـ
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون (يمين) ورئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف قبل قمة الاتحاد الأوروبي مع دول البلقان (إ.ب.أ)
صوفيا: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم (الخميس) في صوفيا أن دول الاتحاد الأوروبي توافق على أن الاتفاق النووي الموقع مع إيران «ليس مثالياً»، غداة محادثات حول هذا الموضوع بين الدول الـ28.

وقالت ميركل للصحافيين: «الكل في الاتحاد الأوروبي يشاطر الرأي بأن الاتفاق ليس مثاليا، لكن علينا البقاء فيه ومواصلة المفاوضات مع إيران حول مواضيع أخرى مثل الصواريخ الباليستية».

وكانت ميركل تلقي كلمة في افتتاح قمة بين دول الاتحاد الأوروبي والبلقان سبقها مساء أمس (الأربعاء) عشاء عمل مطوّل في صوفيا طغت عليه تبعات قرارات الرئيس الأميركي دونالد ترمب خصوصا فيما يتعلق بالاتفاق النووي الإيراني والتي تشكل تحديا لأوروبا.

من جانبه، صرح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون «سنعمل على البقاء في إطار اتفاق 2015 أيا تكن القرارات الأميركية».

وتابع ماكرون أن الأوروبيين سيبدون «التزاما سياسيا وسيعملون حتى تتمكن شركاتنا من البقاء» في إيران، مضيفا أنه سيتم بذل كل الجهود «وفي الوقت نفسه تشجيع كل الأطراف على مواصلة المحادثات حول اتفاق أكثر شمولية».

ومضى ماكرون يقول إن «اتفاق 2015 بحاجة لاستكماله باتفاق حول الملف النووي لما بعد 2025 واتفاق حول النشاطات الباليستية والحضور الإقليمي».
أوروبا ايران النووي الايراني

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة