ترمب يستقبل رئيس أوزبكستان ويبحثان مجموعة من القضايا المشتركة

ترمب يستقبل رئيس أوزبكستان ويبحثان مجموعة من القضايا المشتركة

أول رئيس أوزبكي يزور البيت الأبيض منذ 2001
الخميس - 2 شهر رمضان 1439 هـ - 17 مايو 2018 مـ
ترمب مصافحاً رئيس أوزباكستان خلال استقباله في البيت الأبيض (إ.ب.أ)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
استقبل الرئيس الأميركي دونالد ترمب يوم أمس (الأربعاء) في البيت الأبيض، نظيره الأوزبكي شوكت ميرضيايف، وبحثا عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك.
وذكر بيان للبيت الأبيض، أن الجانبين ناقشا مجموعة من القضايا منها رغبة أوزبكستان في تعزيز التعاون الثنائي والتعامل مع قضايا الأمن الإقليمي.
وقال الرئيس الأميركي إنه عمل عن كثب مع ميرضيايف، بما في ذلك ما يتعلق بشراء أوزبكستان معدات عسكرية من الولايات المتحدة ، ووصفه بأنه "رجل محترم للغاية".
والتزم ترمب وميرضيايف باستكشاف فرص التعاون الاقتصادي الأعمق، حيث تعهد الرئيس الأوزبكي بتهيئة ظروف مواتية للشركات في أوزبكستان وفتح أسواقها أمام الشركات الأميركية.
وخلال الزيارة، وقعت أوزبكستان أكثر من 20 اتفاقاً تجارياً مع شركات أميركية بأكثر من 4.8 مليار دولار، حسبما ذكر البيت الأبيض.
وأكد ميرضيايف لترمب، استمرار دعمه لجهود تحقيق السلام في أفغانستان.
وأشار البيان إلى تعاون الدولتين الوثيق لتأمين حدود أوزبكستان مع أفغانستان.
وكان أخر رئيس أوزبكي يزور البيت الأبيض هو الرئيس إسلام كريموف في مارس (آذار) 2002، بعد أشهر قليلة من هجمات 11 سبتمبر (أيلول) 2001.
وفي أعقاب الهجمات، وفرت أوزبكستان دعماً حاسماً للمساعدة في طرد إرهابيي تنظيم القاعدة من أفغانستان.
أوزبكستان أميركا أخبار أميركا سياسة أميركية ترمب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة