هاري وعروسه {دميتان} قبل زفافهما

هاري وعروسه {دميتان} قبل زفافهما

صممتهما أميركية لمحبي العائلة البريطانية المالكة
الأربعاء - 8 شعبان 1439 هـ - 25 أبريل 2018 مـ رقم العدد [ 14393]
نيويورك - لندن: «الشرق الأوسط»
مثل كثير من الأميركيين، وقعت شيرلي لي في حب ميغان ماركل والأمير البريطاني هاري يوم إعلان خطبتهما في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي. وتبيع لي الآن لمحبي العائلة البريطانية المالكة في أنحاء العالم دمى في أزياء صممتها على النحو الذي ترى أن الأمير هاري وعروسه قد يرتديانها عندما يسيران على ممشى قلعة وندسور يوم 19 مايو (أيار).

وقالت لي، التي تعمل في علوم الكومبيوتر، وتبلغ من العمر 64 عاماً، لـ«رويترز»: «قبل 50 عاماً، عندما كنت فتاة صغيرة ملونة، لم نكن نرى أميرات، رغم وجودهن. لم نكن نراهن. ميغان ماركل فتحت عالماً بكامله؛ إنها مثال للمرأة القوية الجذابة الذكية». وهي تقر بأن ثوب زفاف ميغان محاط بالسرية التامة، وبأن تصميماتها لثياب الدمى ما هي إلا محض تخمين.

وقالت: «إذا نظرنا لكثير من ثيابها، سنجدها مواكبة لأحدث خطوط الموضة، ولا أعتقد أنها سترتدي كثير من الأشياء المنفوشة؛ ذوقها يبدو أرقى من هذا. لذلك أبقيت تصميمي بسيطاً ضيقاً من أعلى متسعاً من أسفل معتمداً على الدانتيل».

ولدى لي بالفعل خط إنتاج لعرائس ترتدي أزياء تاريخية، ودمى لشخصيات شهيرة، مثل إلسا بطلة سلسلة أفلام الرسوم المتحركة «فروزن»، تبيعها في متجرها «هيستوري ويرز»، على موقع «إتسي» الإلكتروني.

وقالت: «استلهمت فكرة عمل عرائس على شكل ميغان والأمير هاري، بعدما شاهدت اللقاء الذي أجري معهما؛ رأيتهما لطيفين جداً ومتحابين».

وترتدي دمية على شكل هاري زي البحرية الملكية الأسود، الذي شوهد الأمير يرتديه مراراً في مناسبات رسمية.

وتبيع لي الدمية التي يبلغ طولها 45 سنتيمتراً مقابل 89 دولاراً، ودميتين للأمير وخطيبته معاً بسعر 149 دولاراً. وقد باعت بالفعل دمى لمشترين في الولايات المتحدة وبريطانيا واليابان، وتأمل في بيع نحو 200 زوج من الدمى هذا العام.

ولن تتوقف تصميمات لي لملابس ماركل بعد الزفاف، حيث قالت: «سأعيد إنتاج جميع ملابسها، وأبيعها لعملائي الذين اشتروا عرائسي، أو الذين لديهم عرائس أخرى».



ميغان ماركل والأمير البريطاني هاري (أ.ب)

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة