عودة نجوم موسيقى الريف إلى فيغاس بعد واقعة إطلاق نار في 2017

عودة نجوم موسيقى الريف إلى فيغاس بعد واقعة إطلاق نار في 2017

الاثنين - 1 شعبان 1439 هـ - 16 أبريل 2018 مـ
كيث أوربان وكاري أندروود أثناء حفل جوائز أكاديمية الموسيقى الريفية 53 في لاس فيغاس (رويترز)
لاس فيغاس: «الشرق الأوسط أونلاين»
عادت المغنية كاري أندروود للأضواء بعد أن أجريت لها جراحة بالوجه مع عودة نجوم موسيقى الريف إلى لاس فيغاس لأول مرة منذ واقعة إطلاق نار في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.
وافتتح المغني جيسون ألدين حفل تسليم جوائز أكاديمية موسيقى الريف في فندق يبعد أقل من ميل واحد عن الموقع الذي جرى فيه إطلاق نار جماعي في 1 أكتوبر، وأودى بحياة 58 شخصاً وأصاب 850 بجروح.
وقدم ألدين تعازيه في الضحايا وتحدث عن قدرة الموسيقى على التئام الجراح. وقال ألدين الذي كان يغني على المسرح عندما فتح مسلح النار على مهرجان لموسيقى الريف من نافذة فندق في فيغاس: «فكرنا في البدء بأغنية، لكن الأمر أكبر من أغنية واحدة. بل هو كل ما ستسمعونه الليلة».
ومن العروض التي ترقبها الناس أداء أندروود التي ظهرت لأول مرة بعد عزلة استمرت 5 أشهر منذ وقوعها في منزلها عندما أصيبت بجرح تطلب ما بين 40 و50 غرزة في الوجه.
وبدا وجهها في حالة جيدة وهي تغني أغنيتها الجديدة المنفردة «كراي بريتي».
أميركا موسيقى

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة