زيارات المشاهير لمصر... رهان قوي للترويج السياحي

زيارات المشاهير لمصر... رهان قوي للترويج السياحي

الأربعاء - 19 جمادى الآخرة 1439 هـ - 07 مارس 2018 مـ رقم العدد [ 14344]
القاهرة: محمد عجم
قبل عام من الآن؛ استقبلت القاهرة نجم كرة القدم ليونيل ميسي، لاعب فريق برشلونة الإسباني والمنتخب الأرجنتيني، الذي شارك في حملة علاجية ضد «فيروس سي» لإحدى الشركات، وعلى هامشها قام بزيارة الأهرام وبعض المعالم السياحية، حيث انتشرت صورته بجوار الهرم على آلاف صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.
ومنذ تلك الزيارة، وعلى مدار عام كامل، أصبحت دعوة مشاهير العالم، واجتذاب النجوم في عالم الفن والرياضة، اتجاها في مصر بهدف التنشيط السياحي للبلاد، ورهانا لتحقيق انتعاشة للقطاع السياحي. وانعكست الترجمة العملية لهذا الاتجاه قبل أسابيع بزيارة نجم كرة القدم البرازيلية ونجم فريق ريال مدريد السابق روبرتو كارلوس، الذي شارك في إحدى القوافل الطبية بمنطقة «عزبة الهجانة» ضمن مبادرة «مصر خالية من فيروس سي 2020»، وذلك برعاية وزارة الصحة والسكان المصرية وإحدى شركات الأدوية، للمساهمة في نشر التوعية والكشف والعلاج المجاني على مرضى «فيروس سي»، بعدما أصبحت مصر أهم دول العالم في علاج هذا المرض، وقبلة للسياحة العلاجية.
ومن قبله حل مواطنه لاعب كرة القدم العالمي رونالدينيو إلى القاهرة في زيارة لمصر للترويج للسياحة العلاجية ضمن حملة «تور أند كيور» للسياحة العلاجية في مصر وعلاج «فيروس سي»، وهي الحملة ذاتها التي استقبلت اللاعب ليونيل ميسي.
وبخلاف الرياضة، استقبلت القاهرة في نهاية يناير (كانون الثاني) الماضي اثنين من أشهر حاملي الأرقام القياسية في العالم، وهما أطول رجل في العالم «سلطان كوسين»، وأقصر امرأة في العالم «جيوتي أمجي»، اللذان اجتمعا لأول مرة على أرض مصر. وهي الزيارة التي قامت باستغلالها هيئة تنشيط السياحة المصرية، من خلال عقد مؤتمر عالمي جمع صاحبي الرقمين (الأطول والأقصر)، بالتعاون مع موسوعة غينيس، وبمشاركة بعض من حاملي الأرقام القياسية من مصر.
وثمنّ أحمد مقلد، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للشريك الرسمي لغينيس للأرقام القياسية العالمية بمصر (بي بريميام)، زيارة الضيفين، لكونهما يعدان من أشهر حاملي الأرقام القياسية حول العالم، بل والأكثر متابعة من جانب قراء كتاب الموسوعة وزوار موقعها الإلكتروني بجميع اللغات.
وفي زيارة شبيهة، حضرت فيكتوريا لوبيروفا، ملكة جمال روسيا لعدة أيام في مصر مطلع العام للترويج للسياحة بمصر، حيث زارت الأهرامات في إطار جولاتها بصفتها سفيرة للنوايا الحسنة للتسويق لبطولة كأس العالم روسيا 2018.
وتعليقا على هذه الزيارات المتتابعة؛ يقول الخبير السياحي، وليد البطوطي لـ«الشرق الأوسط»: «زيارات المشاهير ونجوم العالم إلى مصر تهدف في المقام الأول إلى تنشيط السياحة، وهو اتجاه بالفعل يؤتي ثماره، فهم لهم متابعون بصفة شخصية عبر مواقع التواصل الاجتماعي يقدرون بالملايين، ومع نشر هؤلاء النجوم لصورهم في أشهر الأماكن السياحية كالأهرامات والمعابد والمنتجعات، ونشرها من خلال صفحاتهم فهذا يكون له عامل إيجابي للغاية».
وعن أبرز هذه الزيارات، أوضح «البطوطي»، والملقب بـ«مرشد المشاهير»، لكونه اصطحب كثيرا منهم في جولاتهم بمصر، أن زيارة نجم هوليوود ويل سميث كانت ناجحة للغاية، فقد كتب على حساباته بمواقع التواصل مشيدا بمصر وبما شاهده ونشر صورته أمام الأهرامات، مؤكدا أنه سيعود مجددا لزيارة معالم مصر، وهو ما كان له صدى كبير لدى جمهوره حول العالم.
سفر و سياحة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة