الكوميديا الساخرة تنافس الدراما الاجتماعية في موسم «إجازة نصف العام» بمصر

الكوميديا الساخرة تنافس الدراما الاجتماعية في موسم «إجازة نصف العام» بمصر

الجمعة - 2 جمادى الأولى 1439 هـ - 19 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14297]
القاهرة: عبد الفتاح فرج
بدأ موسم إجازة نصف العام الدراسي «السينمائي» مبكراً، بعد عرض أكثر من عمل بدور العرض السينمائية بالقاهرة وبعض المحافظات الأخرى، قبيل نهاية امتحانات منتصف العام، وتشهد الساحة السينمائية في مصر منافسة ساخنة بين الكوميديا والقضايا الاجتماعية والسياسية، وإن كان يغلب على معظمها الطابع الكوميدي، ويسعى صناع ومنتجو الأفلام المعروضة حالياً إلى تحقيق أرباح تواكب إيرادات موسم عيد الأضحى، التي تجاوزت حدود الـ90 مليون جنيه (الدولار الأميركي يعادل 17.7).

وحجز الفنان الكوميدي أحمد عيد لنفسه مكاناً مميزاً على خريطة أفلام موسم إجازة نصف العام، من خلال فيلمه الجديد «خلاويص»، الذي يشارك في بطولته أيضاً الفنانة آيتن عامر، والفنان طارق عبد العزيز، وأحمد فؤاد سليم، ومحسن منصور. وتدور أحداث الفيلم في إطار كوميدي، حول طفل يتسبب لوالده (أحمد عيد) في كثير من الأزمات التي تجبره على الوجود بساحات المحاكم، وتساعده في تجاوز تلك المشكلات محامية تجسدها الفنانة آيتن عامر، ويجمعهما كثير من المواقف المضحكة.

أما الفنان رامز جلال، الذي اشتهر بتقديم برامج المقالب في شهر رمضان من كل عام، فقد عاد إلى السينما في هذا الموسم السينمائي بفيلم «رغدة متوحشة»، ويشترك معه بالفيلم الكوميدي ريهام حجاج، وأحمد فتحي، وتدور أحداثه في إطار كوميدي ساخر حول الشاب إسماعيل (في الثلاثينات من عمره) الذي يعمل بأحد مراكز التجميل، وبالصدفة يكتشف أن أحد مخرجي الإعلانات يبحث عن وجه جديد، فيحول نفسه لفتاة من أجل تقديم الإعلان، وبالفعل ينجح في ذلك، قبل أن ينكشف أمره ويتعرض لكثير من المواقف الكوميدية. وتشهد كثير من القنوات الفضائية عرض إعلانات الفيلم بشكل مستمر.

ومن جانبه، يخوض الفنان محمد رجب الموسم بفيلم «بيكيا» للمخرج محمد حمدي، وهو فيلم اجتماعي كوميدي، يستعرض حياة الناس المهمشين ومعاناتهم مع المجتمع، ويلعب محمد رجب شخصية بائع روبابيكيا يتعرض لكثير من المواقف والأحداث، ويشارك في بطولته آيتن عامر، وأحمد صيام، ومجدي بدر، وشيماء سيف.

أما الفنان الكوميدي الشاب كريم محمود عبد العزيز، فيظهر في فيلم «اطلعولي بره»، لأول مرة في دور البطولة المطلقة، ويتم عرض الإعلانات الترويجية للفيلم أيضاً على شاشات القنوات الفضائية، ويدور الفيلم في إطار اجتماعي حول كثير من الصراعات التي تحدث بين سكان المناطق الشعبية، ويشارك في بطولته الفنان خالد الصاوي، وهو من تأليف هشام ماجد، وإخراج وائل إحسان. وتدور أحداث العمل داخل حارة شعبية تشهد كثيراً من الصراعات بين سكانها، وتبرز في الأحداث عصابة يقودها خالد الصاوي.

وفي السياق نفسه، يعود المخرج خالد يوسف للسينما بفيلمه الجديد «كارما»، بعد غياب سنوات لانشغاله بالعمل السياسي منذ عام 2011، والفيلم بطولة عمرو سعد، وماجد المصري، وخالد الصاوي، وزينة، ودلال عبد العزيز، وغادة عبد الرازق، ووفاء عامر. وتدور أحداثه في إطار اجتماعي درامي (يشتهر بتقديمها خالد يوسف)، ويتناول الفترة الحالية التي يعيشها المجتمع المصري، ويظهر عمرو سعد بشخصيتين ضمن أحداث الفيلم: الأول شاب يعيش مع والدته دلال عبد العزيز في حارة شعبية، وهى منطقة بولاق، ومتزوج من زينة التي تحمل اسم «مدينة» وديانتها مسيحية، ويهاجم بسبب هذا الزواج، بينما الشخص الآخر الذي يجسده هو ملياردير يعيش في مصر الجديدة والتجمع الخامس، وهو رجل أعمال معروف ومشهور، ويقع في غرام مديرة أعماله وتجسدها غادة عبد الرازق، وتدعى «نهلة»، وهي من طبقة أرستقراطية.

إلى ذلك، يلاحظ اشتراك أكثر من ممثل في أكثر من عمل في هذا الموسم القصير، مثل آيتن عامر وخالد الصاوي وبيومي فؤاد وماجد المصري وغادة عبد الرازق وغيرهم. أما الفنان حسن الرداد، فإنه يقوم ببطولة فيلم «عقدة الخواجة»، ويشترك معه في البطولة ماجد المصري وبيومي فؤاد وسامية الطرابلسي وهنا الزاهد، وهو من تأليف هشام ماجد وشيكو، وإخراج بيتر ميمي. وتدور أحداث الفيلم حول شاب فقير وطموح تجمعه قصة حب بابنة رجل أعمال له نفوذ وأموال طائلة، ما يعيق اكتمال هذه القصة.

ومن جانبه، طرح منتج فيلم «طلق صناعي» العمل أيضاً بدور العرض يوم 3 يناير (كانون الثاني) الحالي، وهو تأليف محمد وشيرين وخالد دياب، بطولة حورية فرغلي وماجد الكدواني وسيد رجب ومصطفى خاطر وبيومي فؤاد ونجيب بلحسن وعبد الرحمن أبو زهرة وعلي الطيب، ومن إخراج خالد دياب. وتدور أحداثه حول زوجين يسعيان للحصول على تأشيرة السفر إلى أميركا، ولكن يتم رفضها وتحدث كثير من المفاجآت بعد ذلك. أما النجم تامر حسني، الذي يشارك حالياً في اختيار المواهب الغنائية من الأطفال في برنامج «فويس كيدز» مع كاظم الساهر ونانسي عجرم، فيشارك في السباق السينمائي بفيلمه الجديد «البدلة»، قصة وبطولة تامر حسنى، وسيناريو وحوار أيمن بهجت قمر، وإخراج محمد العدل، وهو فيلم كوميدي يشارك في بطولته أمينة خليل وأكرم حسنى ودلال عبد العزيز ومحمود البزاوي ومحمد ثروت.

وينافس أيضاً فيلم «حرب كرموز» بهذا الموسم، ويقوم ببطولته أمير كرارة وغادة عبد الرازق ومحمود حميدة ومصطفى خاطر وفتحي عبد الوهاب وروجينا، ويظهر أحمد السقا كضيف شرف، والفيلم من تأليف محمد السبكي، وإخراج بيتر ميمي. وتعود أحداث الفيلم لفترة حكم الملك فاروق، ما قبل ثورة 1952، في وقت الاحتلال الإنجليزي لمصر، حيث يجسد أمير كرارة ضمن الأحداث شخصية ضابط في الشرطة المصرية يدعى «الجنرال يوسف المصري» ويسكن في حي كرموز، يحاول إنقاذ فتاة، وهى التي تجسدها النجمة غادة عبد الرازق، حينما يحاول عساكر الإنجليز أن يغتصبوها، فيتدخل يوسف لكي ينقذها، ويدخل في حرب معهم، ويقتل أحدهم. ومن هنا، تبدأ المعركة الكبرى بينه وبين ضباط الإنجليز، وتسمى المعركة بينهما بـ«حرب كرموز».

كما يخوض بيومي فؤاد، الذي يشتهر بمشاركته في أكثر من عمل في الموسم الواحد، المنافسة بفيلم «نورت مصر»، أو «أصاحبي» سابقاً، مع الممثل هشام إسماعيل. وتدور أحداثه حول شاب يحلم بالزواج من الفتاة التي يحبها، إلا أنه يفشل بسبب عدم قدرته على الحصول على شقة، فيقرر السفر إلى الكويت، والفيلم من تأليف وليد يوسف.

يشار إلى أن الفنان الكوميدي طلعت زكريا قد قص شريط موسم إجازة نصف العام، بعد عرض فيلمه «حليمو أسطورة الشواطئ»، عندما بدأ عرضه 20 ديسمبر (كانون الأول) الماضي، والفيلم من بطولة طلعت زكريا وريم البارودي وبيومي فؤاد، وتدور أحداثه حول شخصية حليمو التي يُجسِدها الفنان طلعت زكريا الذي يعمل منقذاً على شواطئ إسكندرية، رغم أنه لا يجيد السباحة. كما تم عرض فيلم «فوتوكوبي» الفائز بجائزة أفضل فيلم عربي بمهرجان الجونة السينمائي في دورته الأولى، العام الماضي.
مصر سينما

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة