«سوفت بنك» يدرس أكبر طرح عام في اليابان

«سوفت بنك» يدرس أكبر طرح عام في اليابان

الثلاثاء - 28 شهر ربيع الثاني 1439 هـ - 16 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14294]

قالت مجموعة «سوفت بنك» أمس، إنها تدرس إدراج وحدتها اليابانية لنشاط الهاتف المحمول، وهو ما يعد أكبر طرح لشركة يابانية على الإطلاق، في حين قالت تقارير إنها تسعى لجمع 18 مليار دولار في خطوة ستسرع تحول المجموعة إلى أحد أكبر المستثمرين في العالم في قطاع التكنولوجيا، وهي الأنباء التي أدت إلى ارتفاع أسهم الشركة بنسبة 6 في المائة أمس. وعملية الفصل التي قد تكون أكبر طرح عام أولي لشركة يابانية، ستمنح الوحدة مزيداً من الاستقلال، وتساعد المستثمرين في تقييم أعمال الوحدة وشركتها الأم، بحسب «رويترز».
ولدى مجموعة «سوفت بنك» التي ارتفعت أسهمها أربعة في المائة بفعل نبأ الإدراج، مجموعة كبيرة من الأصول، بما في ذلك حصص في «آرم هولدنغز» البريطانية لتصميم الرقائق و«سبرنت كورب» الأميركية المتعثرة لتقديم خدمات الهاتف المحمول، وكذلك مجموعة «علي بابا» القابضة.
وقالت صحيفة «نيكي» اليابانية، دون أن تذكر مصادرها، إن مجموعة «سوفت بنك» تعتزم بيع نحو 30 في المائة من وحدتها «سوفت بنك كورب»، وجمع نحو تريليوني ين (18 مليار دولار) ستوجه إلى استثمارات في النمو مثل شراء شركات أجنبية متخصصة في تكنولوجيا المعلومات. وأضافت الصحيفة الاقتصادية اليومية أن مجموعة «سوفت بنك» تخطط لنيل موافقة بورصة طوكيو في الربيع، وتهدف إلى إدراج أسهم الشركة في طوكيو وفي الخارج، ربما في لندن، في الخريف تقريباً.
وقالت مجموعة «سوفت بنك»، في بيان، إن إدراج الشركة أحد الخيارات ضمن استراتيجيتها الرأسمالية، لكن قراراً في هذا الشأن لم يتخذ بعد.
وإثر الإعلان عن تلك المعلومات، صعد سهم «سوفت بنك» ذو الثقل في البورصة اليابانية بما يصل إلى 5.8 في المائة، وأغلق المؤشر نيكي القياسي مرتفعاً 0.26 في المائة عند 23714.88 نقطة في أول مكاسب له في أربع جلسات.
في المقابل، تراجعت أسهم المصدرين مثل «طوكيو إلكترون» و«كوماتسو» و«سوزوكي موتورز» وسط انخفاض قيمة الدولار. ومن بين مؤشرات القطاعات الثلاثة والثلاثين في طوكيو، ارتفع 23 قطاعاً بقيادة قطاعي الأوراق المالية والعقارات. وزاد المؤشر توبكس الأوسع نطاقاً 0.4 في المائة إلى 1883.90 نقطة.
من جهة أخرى، قالت شبكة «بلومبرغ» أمس إن صندوق «رؤية سوفت بنك» يخطط لاستثمار 460 مليون يورو في شركة «أوتو 1 غروب» الألمانية، وهي عبارة عن بوابة إلكترونية لبيع السيارات المستعملة تقدر مبيعاتها السنوية بنحو 2.9 مليار يورو.
وقالت الشركة الألمانية إن الصفقة تتضمن إصدار أسهم جديدة تعادل نصف قيمة الاستثمارات التي يستعد صندوق «رؤية سوفت بنك» لضخها، والتي تتيح لبنك الاستثمار الياباني الاستحواذ على نحو 20 في المائة من الشركة.
وحسب «بلومبرغ»، فإن صفقة «أوتو 1 غروب» هي الأولى من نوعها التي يعتزم «سوفت بنك» تنفيذها في السوق الألمانية، وأن ماسيوس سون رئيس بنك الاستثمار الياباني يراهن منذ العام الماضي على عشرات الشركات التكنولوجية مثل «أوبر تكنولوجيز»، و«سلاك تكنولوجيز»، و«ديدي تشوكسينغ» و«رايد هيلينغ» الصينية.
وأوضحت «بلومبرغ» أن «أوتو 1 غروب» تتخصص في إتاحة الفرصة للأفراد لبيع سياراتهم المستعملة إلى الوكلاء، وقد قامت الشركة العام الماضي بجمع 360 مليون يورو من المستثمرين لتطوير أعمالها.
ويحظى بنك الاستثمار «سوفت بنك» باهتمام واسع، خصوصاً في منطقة الشرق الأوسط والخليج العربي، في إطار خطط المنطقة للتوسع في الاستثمارات التكنولوجية، وتنويع مصادر الاقتصاد، حيث تعتزم شركة «مبادلة للاستثمار» استثمار ما يصل إلى 15 مليار دولار على مدى 5 سنوات في صندوق التكنولوجيا «فيجن» التابع لـ«رؤية سوفت بنك». ويعد صندوق «رؤية سوفت بنك» أكبر صندوق استثمار مباشر في العالم، حيث نجح حتى مايو (أيار) من العام الماضي في جمع التزامات بمساهمات تقدر بنحو 93 مليار دولار، منها 45 مليار دولار من صندوق الاستثمارات العامة السعودي أكبر المشاركين فيه، و28 مليار دولار من مجموعة «سوفت بنك» اليابانية، و15 مليار دولار من «مبادلة»، و4 مليارات دولار من كل من «فوكسكون» و«كوالكوم» و«شارب»، ومليار دولار من شركة «أبل».


Economy

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة