السراج يعد ميركل بالتحرك لإنهاء «معاناة المهاجرين» في ليبيا

السراج يعد ميركل بالتحرك لإنهاء «معاناة المهاجرين» في ليبيا

الجمعة - 20 شهر ربيع الأول 1439 هـ - 08 ديسمبر 2017 مـ رقم العدد [14255]
ميركل أثناء استقبالها السراج في برلين أمس (أ.ف.ب)
برلين: «الشرق الأوسط»
وعد رئيس حكومة الوفاق الليبية فائز السراج، أمس، في برلين بالتحرك لإنهاء «معاناة المهاجرين» في بلاده، وإن كانت حكومته لا تسيطر إلا جزئيا على البلاد، بحسب ما أفادت المستشارة أنجيلا ميركل.

وقال السراج أثناء مؤتمر صحافي مع ميركل ببرلين إن «الأعداد مفزعة جدا، نتحدّث عن أكثر من 500 ألف مهاجر خارج مراكز الإيواء و20 ألف مهاجر في 42 مركزا تابعا لوزارة الداخلية»، كما نقلت عنه وكالة الصحافة الفرنسية. وأضاف: «نحن منفتحون للعمل مع كل المنظمات الإقليمية والدولية لإنهاء معاناة المهاجرين وعودتهم إلى بلدانهم».

لكن قسما كبيرا من الأراضي الليبية يقع خارج سيطرة حكومته وهو تحت سلطة ميليشيات. وكثيرا ما يجد المهاجرون الراغبون في عبور البحر المتوسط إلى أوروبا أنفسهم في هذه الأراضي بين أيدي المهرّبين.

من جهتها، قالت ميركل إن «رئيس الوزراء (السراج) أشار إلى أن كثيرا (من المهاجرين) ليسوا في مراكز معروفة. ولا يمكننا الوصول إلى نحو 500 ألف شخص يعيشون في ظروف لا تحفظ كرامتهم. وهناك كثير مما لا يزال يتعين فعله». بيد أنها دعت السراج إلى منح المنظمات الإنسانية «إمكانية وصول أفضل» إلى المراكز التي تقع تحت سيطرة سلطاته، وفق الوكالة الفرنسية.

من جهة أخرى، وعد السراج بنشر تقرير بشأن وجود أسواق رقيق في ليبيا. وقال إنه «بالنسبة للمزاعم التي تتعلق باستعباد المهاجرين، فإن لجنة التحقيق تقوم بعملها في ليبيا وستصدر نتائج أبحاثها قريباً». وأعلن الاتحاد الأفريقي أمس عزمه على ترحيل 20 ألف مهاجر في ليبيا إلى بلدانهم خلال الأشهر الستة المقبلة.
ليبيا اخبار العالم العربي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة