مسلحو الروهينغا يعلنون وقفاً لإطلاق النار لمدة شهر

مسلحو الروهينغا يعلنون وقفاً لإطلاق النار لمدة شهر

الأحد - 19 ذو الحجة 1438 هـ - 10 سبتمبر 2017 مـ
رجال من الشرطة البنغلاديشية يوقفون اللاجئين الروهينغا المسلمين عن بناء ملاجئ مؤقتة بالقرب من بلدة تكناف (أ.ف.ب)
يانغون: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلن مسلحو الروهينغا، اليوم (الأحد)، وقفاً لإطلاق النار من جانب واحد، وذلك بعد أسبوعين من الهجمات التي شنوها على قوات الأمن البورمية في ولاية راخين، وردَّ عليها الجيش بعملية عسكرية واسعة أدت لفرار 300 ألف مدني من هذه الأقلية المسلمة إلى بنغلاديش المجاورة.
وقالت الجماعة المسلحة التي تطلق على نفسها اسم «جيش إنقاذ روهينغا أراكان» في بيان على «تويتر» أنها «تعلن بموجبه وقفاً مؤقتاً للعمليات العسكرية الهجومية»، مشيرةً إلى أن الهدف من وراء هذه الهدنة هو السماح للمساعدات الإنسانية بالوصول إلى محتاجيها في المنطقة.
وكان مئات الآلاف من الروهينغا قد فروا إلى بنغلاديش منذ اندلاع أعمال العنف في أغسطس (آب) الماضي.
ميانمار الروهينغا

اختيارات المحرر