فرنسا تشتري 2000 قطار عرضها أوسع من أرصفة المحطات

فرنسا تشتري 2000 قطار عرضها أوسع من أرصفة المحطات

تنفق الدولة الملايين لترميم وتعديل مقاسات الأرصفة
الخميس - 23 رجب 1435 هـ - 22 مايو 2014 مـ
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
ذكرت تقارير إخبارية اليوم (الأربعاء) أن نحو 2000 قطار جديد اشترتها شركة السكك الحديد الحكومية في فرنسا أوسع من أرصفة العديد من المحطات.
وعدلت شركة السكك الحديدية نحو 300 من إجمالي 1200 رصيف محطة لكي تتناسب مع القطارات الجديدة، بتكلفة وصلت إلى 50 مليون يورو (69 مليون دولار). وكشفت مجلة «لو كانار انشين» في طبعتها الصادرة اليوم، ووسائل إعلام فرنسية أخرى، عن هذه المشكلة.
وذكرت المجلة أن شركة «إس إن سي إف» الفرنسية للسكك الحديدية قدمت أبعادا غير صحيحة من شركة شبكة خطوط السكك الحديدية «آر إف إف» بشأن أرصفة المحطات عندما طلبت شراء هذه القطارات من شركتي «ألستوم» الفرنسية و«بومبارداير» الكندية. وكانت «آر إف إف» ذكرت أنه توجد حاليا مسافة سماح قدرها 10 سنتيمترات على أحد جانبي القطار، لكن شركة «إس إن سي إف» طلبت زيادة عرض القطارات الجديدة بمقدار 20 سنتيمترا.
وأشار التقرير الصحافي إلى أن «آر إف إف» لم تراجع الكثير من محطاتها القديمة التي كانت الأرصفة فيها أضيق، حيث كانت هذه المحطات أقيمت عندما كانت القطارات أقل اتساعا. وقدرت «إس إن سي إف» عدد الأرصفة المطلوب تعديلها لتناسب القطارات الجديدة بنحو 1300 رصيف، مضيفة في بيان أن القطارات الأوسع تستهدف تلبية احتياجات العملاء والتناسب مع الخطوط الدولية «المسألة هي تعديل الأرصفة لتناسب المقاييس الطبيعية».
وأشار التقرير الصحافي إلى أن قضبان السكك الحديدية في محطة واحدة على الأقل تحتاج إلى تحريكها لتفادي تصادم القطارات الجديدة. وأضاف أن «آر إف إف» خصصت 80 مليون يورو (110 ملايين دولار) لتعديل أرصفة المحطات وأغلبها في جنوب غربي ووسط فرنسا.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة