مانشستر سيتي ينتزع فوزاً قاتلاً من بورنموث في الدوري الإنجليزي

مانشستر سيتي ينتزع فوزاً قاتلاً من بورنموث في الدوري الإنجليزي

نيوكاسل يحقق أول فوز له هذا الموسم... وكريستال بالاس ووستهام بلا نقاط
الأحد - 5 ذو الحجة 1438 هـ - 27 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14152]
سعادة لاعبي مانشستر سيتي مقابل خيبة أمل لاعبي بورنموث بعد الهدف القاتل (رويترز) - جيسيوس يحتفل بإحراز هدف سيتي الأول مع ستيرلينغ (رويترز)
لندن: «الشرق الأوسط»
انتزع مانشستر سيتي فوزاً صعباً 2/ 1 من مضيفه بورنموث خلال المباراة التي جمعتهما، أمس، في المرحلة الثالثة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم. كما شهدت أيضاً هذه الجولة فوز سوانزي على كريستال بالاس 2/ صفر ونيوكاسل على وستهام 3/ صفر، وتعادل هيديرسفيلد مع ساوثهامبتون سلبياً وواتفورد مع برايتون بالنتيجة ذاتها.
وتقدم بورنموث بهدف سجله تشارلي دانيلز في الدقيقة 13، وتعادل لمانشستر سيتي غابرييل جيسوس في الدقيقة 21، قبل أن يسجل رحيم ستيرلينغ هدف الفوز القاتل في الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع. ورفع مانشستر سيتي رصيده إلى 7 نقاط في صدارة الترتيب مؤقتاً، فيما ظل بورنموث بلا نقاط في المركز السابع عشر. وأنهى مانشستر سيتي المباراة بـ10 لاعبين بعد طرد رحيم ستيرلينغ في الدقيقة التاسعة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع. ويعد هذا الفوز هو الثاني لمانشستر سيتي، حيث كان قد تغلب على برايتون 2/ صفر في الجولة الأولى وتعادل مع إيفرتون 1/ 1 في الجولة الماضية. في المقابل خسر بورنموث في أولى مبارياته بالدوري أمام ويست بروميتش صفر/ 1، ثم خسر في الجولة الثانية أمام واتفورد صفر/ 2.
جاءت بداية المباراة سريعة من الفريقين خصوصاً من جانب فريق بورنموث، الذي كاد أن يفتتح التسجيل في الدقيقة الخامسة، عندما انطلق آدم سميث بالكرة ومرر كرة عرضية لجوشوا كينغ، الذي قابلها بتسديدة قوية، لكنها اصطدمت بدفاع مانشستر سيتي. لم يمر وقت طويل قبل أن يترجم بورنموث سيطرته على المباراة، حيث افتتح التسجيل في الدقيقة 13 عن طريق تشارلي دانيلز، الذي تهيأت أمامه الكرة خارج منطقة الجزاء من الناحية اليسرى ليسدد كرة قوية اصطدمت بالعارضة قبل أن تعبر خط المرمى.
وكاد جيرمين ديفو أن يضاعف النتيجة لبورنموث في الدقيقة 19، عندما لعب كرة خلف مدافعي مانشستر سيتي قابلها ديفو بتسديدة مباشرة، ولكن إديرسون مورايس حارس مانشستر سيتي تألق وأنقذ الكرة. وانتفض مانشستر سيتي بعد هذه الهجمة بحثاً عن تعديل النتيجة، وهو ما تحقق بالفعل في الدقيقة 21، عندما لعبت تمريرة بينية لغابرييل جيسوس انفرد على أثرها بأسمير بيغوفيتش حارس بورنموث، ليسددها لحظة خروج الحارس إلى داخل المرمى.
واستمرت محاولات مانشستر سيتي الهجومية بحثاً عن إضافة هدف ثانٍ، وكاد دانيلو أن يسجله عندما وصلت إليه الكرة داخل منطقة جزاء بورنموث من الناحية اليمنى ليسدد كرة قوية، لكن الحارس أسمير بيغوفيتش تألق وأبعد الكرة. وفرض مانشستر سيتي سيطرته على مجريات اللعب في محاولة لتسجيل هدف ثانٍ، قبل نهاية هذا الشوط، وتوالت محاولاته الهجومية عن طريق لعب الكرات البينية، التي تعامل معها لاعبو بورنموث الذين تراجعوا لوسط ملعبهم واعتمدوا على شن الهجمات المرتدة.
وأنقذ بيغوفيتش فريقه بورنموث من هدف مؤكد في الدقيقة 43، عندما توغل دانيلو من الجانب الأيمن وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس لترتد مرة أخرى لدانيلو الذي حاول تسديدها، لكنه لم يتمكن من ذلك ليبعدها الدفاع. واستمرت محاولات مانشستر سيتي الهجومية، ولكن دون جدوى ليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بالتعادل 1/ 1.
ومع بداية الشوط الثاني ازدادت سرعة المباراة، خصوصاً أن فريق بورنموث تخلى عن حذره الدفاعي وبادل مانشستر سيتي الهجمات، ولكن لم تظهر أي خطورة على المرميين في ربع الساعة الأول من هذا الشوط. وفي الدقيقة 61 أنقذ القائم الأيمن لإديرسون مورايس حارس مانشستر سيتي هدفاً مؤكداً، عندما سدد جوشوا كينغ، لاعب بورنموث، كرة قوية من داخل منطقة الجزاء، ولكن كرته اصطدمت بالقائم الأيمن.
وانحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 71، التي شهدت تسديدة قوية من فرناندينيو لاعب مانشستر سيتي من خارج منطقة الجزاء أمسكها أسمير بيغوفيتش على مرتين. وكاد مانشستر سيتي أن يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 74 عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء بورنموث، قابلها نيكولاس أوتاميندي بضربة رأس، لكن كرته اصطدمت بالقائم الأيمن قبل أن يمسكها بيغوفيتش.
وكثف مانشستر سيتي من هجماته بعد تلك الهجمة بحثاً عن إضافة هدف ثانٍ، واعتمد على لعب الكرات العرضية والاختراقات من وسط الملعب، لكنه فشل في اختراق دفاع بورنموث المنظم. وكاد سيرخيو أغويرو أن يسجل الهدف الثاني لمانشستر سيتي في الدقيقة 86، عندما سدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء من ركلة حرة، لكن كرته مرت بجوار القائم الأيسر للحارس بيغوفيتش.
واستمرت محاولات مانشستر سيتي بحثاً عن تسجيل هدف ثانٍ، وهو ما تحقق بالفعل في الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع عندما لعبت الكرة داخل منطقة جزاء بورنموث ليقابلها ستيرلينغ بتسديدة قوية اصطدمت بقدم أحد مدافعي بورنموث ودخلت المرمى. بعدها بدقيقتين وبعد أن أنهى احتفاله، حصل ستيرلينغ على البطاقة الحمراء نتيجة احتفاله الجنوني ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز مانشستر سيتي 2/ 1.
وفي المباراة الثانية، فاز سوانزي على كريستال بالاس بهدفين نظيفين سجلهما تامي أبراهام وجوردان أيو في الدقيقتين 44 و48، ورفع سوانزي رصيده إلى 4 نقاط في المركز التاسع، فيما يظل كريستال بالاس بلا نقاط. وفي المباراة الثالثة، حقق نيوكاسل أول فوز له بالدوري هذا الموسم بتغلبه على وستهام 3/ صفر. وحصد نيوكاسل أول 3 نقاط له ليحتل المركز الرابع عشر مناصفة مع بيرنلي، فيما يظل فريق وستهام بلا نقاط في المركز العشرين الأخير. وفي المباراة الرابعة، فشل فريق هيديرسفيلد في تحقيق العلامة الكاملة بعدما سقط في فخ التعادل السلبي أمام ضيفه ساوثهامبتون. ورفع هيديرسفيلد رصيده إلى 7 نقاط في صدارة الترتيب، مؤقتاً، بفارق الأهداف أمام مانشستر سيتي، فيما رفع ساوثهامبتون رصيده إلى 5 نقاط في المركز السادس. وفي المباراة الخامسة، خيم التعادل السلبي على المباراة بين واتفورد وضيفه برايتون.
المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة