بريطانيا والسودان يبحثان قضايا جنوب السودان والهجرة والديون

بريطانيا والسودان يبحثان قضايا جنوب السودان والهجرة والديون

الاثنين - 29 ذو القعدة 1438 هـ - 21 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14146]
الخرطوم: أحمد يونس
أجرى وكيل وزارة الخارجية السودانية عبد الغني النعيم، جولة مباحثات مع المبعوث البريطاني الخاص للسودان وجنوب السودان كريستوفر تروت، تناولت العلاقات الثنائية والحوار الاستراتيجي بين السودان والمملكة المتحدة، والمقرر عقد دورته الرابعة منتصف أكتوبر (تشرين الأول) المقبل بالعاصمة لندن.
وتبحث الخرطوم ولندن ملفات تتعلق بالسلام في جنوب السودان، وتحقيق السلام والتنمية في السودان، ومكافحة الهجرة غير الشرعية، واستراتيجية خروج سلس لقوات «يوناميد» من دارفور، وإعفاء الديون الخارجية للسودان، والتعاون المشترك. وفي تصريحات أعقبت اللقاء بمقر وزارة الخارجية، بحضور السفير البريطاني بالخرطوم مايكل أرون، امتدح تروت جهود الحكومة السودانية في تحقيق السلام الشامل في السودان، وأكد دعمه للجهود المبذولة في هذا الصدد.
وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية قريب الله الخضر، في تصريحات صحافية أمس، إن اللقاء بحث التحضيرات الجارية لعقد المنتدى الاقتصادي السوداني البريطاني، في منتصف نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل في العاصمة البريطانية لندن. وأن الطرفين اتفقا على ترتيب برامج للتدريب الدبلوماسي. وكان وزير الخارجية البريطاني بوريس جونون، قد أشاد في وقت سابق بالتطور الذي بلغته علاقات التعاون بين الخرطوم ولندن، وبتطور الحوار الاستراتيجي بين البلدين.
وانعقدت الدورة الأولى للحوار الاستراتيجي بين السودان وبريطانيا في العاصمة لندن مارس (آذار) 2016، وشارك فيها لأول مرة ممثلون من وزارات الخارجية والدفاع والتجارة والداخلية والأجهزة الأمنية الأخرى، ومسؤولو حقوق الإنسان، والهجرة في بريطانيا. وكان السفير البريطاني بالخرطوم مايكل أرون، قد امتدح دور السودان المحوري في الإقليم في مكافحة الهجرة غير الشرعية والإرهاب والتطرف وفي المساهمة في معالجة الكثير من الأزمات في المنطقة لا سيما في جنوب السودان وليبيا.
وتهتم بريطانيا بالحوار مع السودان وتنفيذ مخرجاته المتعلقة بقضايا الهجرة والاتجار بالبشر، والتعاون بين وزارتي الدفاع في البلدين والتعاون في مجالات محاربة الإرهاب والتطرف، وسير عملية السلام بالسودان وقضايا حقوق الإنسان. وبحث الطرفان في الجولة الثانية من الحوار الاستراتيجي بين البلدين في مارس الماضي بالخرطوم الجوانب الثنائية بين البلدين في المجالات الثقافية، بالإضافة إلى مشروعات التنمية والتجارة والاستثمار، وبعض القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك بين البلدين. كما تهتم بريطانيا بدور يلعبه السودان في إرساء الاستقرار في الإقليم، وتشيد بدوره في دعم اللاجئين والمتأثرين بالمجاعة في دولة جنوب السودان، وبالسلام الداخلي في البلاد ودعم الوساطة الأفريقية برئاسة الجنوب أفريقي ثابو مبيكي لإحلال الأمن والسلام في المنطقتين ودارفور.
السودان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة