البرلمان العراقي يُنهي استجواب وزير التجارة

غالبية نيابية أيّدت رده على مزاعم فساد... ومطالبة بإعادة التصويت

TT

البرلمان العراقي يُنهي استجواب وزير التجارة

صوّت البرلمان العراقي لصالح إنهاء استجوابه للقائم بأعمال وزير التجارة سلمان الجميلي بشأن مزاعم فساد ترتبط في معظمها بصفقة لاستيراد الأرز من الهند العام الماضي، بحسب ما ذكرت وكالة «رويترز» أمس الخميس.
وقال كاوة محمد، وهو عضو في مجلس النواب حضر الجلسة، لـ«رويترز»، إن 104 من بين 202 من أعضاء المجلس عبّروا عن اقتناعهم بالأجوبة التي قدمها الجميلي في جلسة يوم الثلاثاء رداً على أسئلة من النواب عن الصفقة.
وطلبت النائبة عالية نصيف يوم الثلاثاء استجواب الوزير السنّي. ونفى الجميلي الاتهامات الموجهة إليه.
وقالت نصيف إن التصويت، الذي جاء بأغلبية بسيطة، جرى دون حضورها، مطالبة بتصويت ثان. وأضافت: «قدّمت الآن طلباً آخر موقّعاً من 50 نائباً بإعادة التصويت».
وأشارت «رويترز» إلى أن نصيف طالبت أمام الصحافيين رئيس مجلس النواب بأن يكون منصفاً، وألا يضيّع جهوداً استمرت عاماً. ولم يتضح ما إذا كان رئيس مجلس النواب سيوافق على طلبها.
وذكر مصدر آخر في البرلمان طلب عدم نشر اسمه أن الإجراء يصل إلى حد تصويت بمنح الثقة للوزير، وقال إنه لن توجّه استجوابات أخرى للجميلي.
وأوضح الوزير للبرلمان أنه من بين 40 ألف طن من الأرز الهندي، وهي الشحنة محل الاستجواب، عُثر على حشرات في أربعة آلاف طن فقط، مشيراً إلى أن تلك الكمية من الشحنة أعيدت إلى المصدر وتم استعادة ثمنها.
ورحّب بيان لوزارة التجارة بنتيجة التصويت.
ووجهت من قبل اتهامات بالكسب غير المشروع لها علاقة بوزارة التجارة التي تشتري السلع الاستراتيجية. والعراق مستورد رئيسي للأرز والقمح.



الحوثيون يعلنون استهداف سفينة شحن وحاملة طائرات أميركية

هجوم شنه الحوثيون في البحر الأحمر 12 يونيو 2024 (إ.ب.أ)
هجوم شنه الحوثيون في البحر الأحمر 12 يونيو 2024 (إ.ب.أ)
TT

الحوثيون يعلنون استهداف سفينة شحن وحاملة طائرات أميركية

هجوم شنه الحوثيون في البحر الأحمر 12 يونيو 2024 (إ.ب.أ)
هجوم شنه الحوثيون في البحر الأحمر 12 يونيو 2024 (إ.ب.أ)

قالت جماعة الحوثي اليمنية، في بيان (السبت)، إنها نفّذت عمليتيْن عسكريتيْن استهدفتا حاملة الطائرات الأميركية «أيزنهاور» في البحر الأحمر، والسفينة «ترانسورلد نافيجيتور» في بحر العرب.

ولم تذكر الجماعة موعد تنفيذ العمليتيْن.

وأعلن المتحدث العسكري باسم جماعة الحوثيين، العميد يحيى سريع، تنفيذ عمليتيْن عسكريتيْن في بحر العرب والبحر الأحمر باستخدام صواريخ باليستية.

وقالت الجماعة إن العملية، التي استهدفت السفينة «ترانسورلد نافيجيتور»، «أدت إلى إصابة السفينة بصورة مباشرة»، وإن العملية التي استهدفت حاملة الطائرات «أيزنهاور»، «حققت أهدافها بنجاح».

وأكد المتحدث نجاح كلتا العمليتين، كما أشار إلى أن الهدف الرئيسي منهما هو الانتصار لما وصفه بـ«مظلومية الشعب الفلسطيني خصوصاً سكان غزة».