مسلمو هولندا قلقون بعد فوز حزب «يميني متطرف» بالانتخابات

مشاة يمرون أمام صورة للبرلمان قيد التجديد بعد يوم واحد من فوز حزب فيلدرز اليميني المتطرف في هولندا (أ.ب)
مشاة يمرون أمام صورة للبرلمان قيد التجديد بعد يوم واحد من فوز حزب فيلدرز اليميني المتطرف في هولندا (أ.ب)
TT

مسلمو هولندا قلقون بعد فوز حزب «يميني متطرف» بالانتخابات

مشاة يمرون أمام صورة للبرلمان قيد التجديد بعد يوم واحد من فوز حزب فيلدرز اليميني المتطرف في هولندا (أ.ب)
مشاة يمرون أمام صورة للبرلمان قيد التجديد بعد يوم واحد من فوز حزب فيلدرز اليميني المتطرف في هولندا (أ.ب)

يشعر المسلمون في هولندا بالقلق بشأن ما سيأتي بعد الفوز المتوقع لحزب «من أجل الحرية»، بزعامة السياسي اليميني المتطرف الشعبوي المناهض للإسلام خيرت فيلدرز، في الانتخابات البرلمانية الهولندية التي جرت أمس (الأربعاء).

وقال محسن كوكتاس، رئيس هيئة التواصل بين المسلمين والحكومة، للتلفزيون الهولندي اليوم (الخميس): «بصفتي مسلماً ملتزماً، أشعر بالقلق»، وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الألمانية.

 

 

 

وأضاف كوكتاس: «لم أكن أتوقع هذه النتيجة حقاً. المسلمون يواجهون وقتاً عصيباً».

وأشار كوكتاس إلى أن حزب «من أجل الحرية» بزعامة الشعبوي اليميني المتطرف خيرت فيلدرز، تعهد بإغلاق المساجد وحظر القرآن.

وأضاف كوكتاس أنه إذا تمكن فيلدرز من تشكيل حكومة ائتلافية وتنفيذ برنامجه المناهض للإسلام، فإن ذلك يعني أن المسلمين في هولندا لن يتمكنوا بعد الآن من ممارسة شعائرهم الدينية بحرية.

وقال كوكتاس: «نحن نؤمن بالديمقراطية وسيادة القانون»، مضيفاً أنه يحترم اختيار الناخبين الهولنديين.

وأضاف كوكتاس: «ولكن بصفتي مسلماً متديناً وملتزماً، أشعر بالقلق».

وبرز حزب من أجل الحرية الذي يتزعمه فيلدرز بوصفه أبرز قوة في الانتخابات البرلمانية الهولندية التي جرت أمس (الأربعاء).

 

 

 

 


مقالات ذات صلة

بريطانيا تسجل أعلى نسبة كراهية ضد المسلمين منذ هجوم 7 أكتوبر الماضي

أوروبا تسجيل 576 حالة كراهية ضد المسلمين في لندن منذ بدء حرب غزة (أ.ب)

بريطانيا تسجل أعلى نسبة كراهية ضد المسلمين منذ هجوم 7 أكتوبر الماضي

تم تسجيل زيادة بنسبة 235 % في حالات الكراهية ضد المسلمين في المملكة المتحدة منذ هجوم «حماس» على إسرائيل في 7 أكتوبر الماضي.

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق مصلون يشاركون في جلسة للياقة البدنية بعد الصلاة في مسجد منطقة باغجلار في إسطنبول في 8 فبراير 2024 (أ.ف.ب)

حصص رياضة داخل مساجد تركية تساعد المصلين على تحسين لياقتهم

يشارك مصلّون في حصة تدريبات رياضية في مساجد بمدينة إسطنبول التركية بعد انتهاء صلاة العصر، ويوجد معهم مدرّب لياقة بدنية.

«الشرق الأوسط» (إسطنبول)
يوميات الشرق تحتوي القرية على ثماني مناطق جغرافية تسرد التاريخ الإسلامي للزوار (واس)

قرية الحضارة الإسلامية: وجهة ثقافية وتعليمية تحتضنها المدينة المنورة

أطلقت شركة «رؤى المدينة» مخطط مشروع «قرية الحضارة الإسلامية» على مساحة تصل إلى أكثر من 257 ألف متر مربع بجانب المسجد النبوي الشريف.

«الشرق الأوسط» (المدينة المنورة)
شمال افريقيا «إعلان نواكشوط» يقرّ تشكيل لجنة للإصلاح في بؤر التوتر والنزاع بأفريقيا

«إعلان نواكشوط» يقرّ تشكيل لجنة للإصلاح في بؤر التوتر والنزاع بأفريقيا

أكد «إعلان نواكشوط»، الصادر عن مؤتمر السيرة النبوية في موريتانيا، مبادرة كبار العلماء والمشايخ لإصلاح ذات البين وحَلّ النزاعات ودياً.

«الشرق الأوسط» (نواكشوط)
العالم العربي رجل يمسك بنسخة من المصحف الشريف (أرشيفية - أ.ب)

إدانات عربية لتمزيق نسخ من المصحف أمام سفارات في لاهاي

انضمت مصر والإمارات إلى عدد من الدول التي أدانت اليوم الاثنين قيام جماعة متطرفة بتمزيق نسخ من المصحف.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)

وزير الطاقة السعودي: «أوبك بلس» يملك آليات للتعامل مع تحديات سوق النفط واستقرارها

وزير الطاقة السعودي: «أوبك بلس» يملك آليات للتعامل مع تحديات سوق النفط واستقرارها
TT

وزير الطاقة السعودي: «أوبك بلس» يملك آليات للتعامل مع تحديات سوق النفط واستقرارها

وزير الطاقة السعودي: «أوبك بلس» يملك آليات للتعامل مع تحديات سوق النفط واستقرارها

أكد وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان أن تحالف «أوبك بلس» لديه من الآليات ما يمكنه من التعامل مع تحديات سوق النفط ويعزز دوره المستمر في العمل على استقرار السوق العالمية.

وقال عبد العزيز بن سلمان في مقابلة مع النشرة الفصلية الصادرة عن جمعية اقتصاديات الطاقة السعودية، إن الحاجة إلى الوقود الأحفوري، لا سيما النفط والغاز، ستظل مستمرة لعقود، وإن الجهات المختصة وبيوت الخبرة تشير إلى استمرار نمو الطلب على النفط في المديين المتوسط والطويل، وإن النفط سيظل مصدراً من أهم مصادر الطاقة في العالم فضلاً عن أهميته المستمرة في نمو الاقتصاد العالمي، وذلك ردا على الدعوات التي تطالب بتقليص استخدام الوقود الأحفوري. وأضاف أن المملكة تطمح إلى أن تكون أحد أكبر المنتجين والمصدّرين للهيدروجين الأخضر والنظيف، مؤكداً امتلاكها القدرة على إنتاجه بأسعار تنافسية، مشيرا إلى إنشاء أكبر معمل لإنتاج الهيدروجين الأخضر في مدينة نيوم بقدرة إنتاجية تبلغ 250 ألف طن سنويا بحلول عام 2026، وفق ما ذكرت وكالة «أنباء العالم العربي».

فيما يتعلق بتحول الطاقة، أوضح أن المملكة تركز على جميع مصادر الطاقة، بما في ذلك الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والهيدروجين الأخضر النظيف والطاقة النووية والطاقة الحرارية الأرضية وغيرها، بهدف خفض استهلاك الوقود السائل في توليد الكهرباء والوصول إلى مزيج الطاقة الأمثل. وأضاف أن السعودية ضاعفت قدرات الطاقة المتجددة الحالية بمقدار أربعة أمثال من 700 ميغاوات إلى 2800 ميغاوات بنهاية عام 2023، مع وجود أكثر من 800 ميغاوات من مصادر الطاقة المتجددة لا تزال قيد التنفيذ، ونحو 1300 ميغاوات في مراحل التطوير المختلفة، لافتاً إلى أن المملكة تخطط لإنتاج 200 ميغاوات إضافية هذا العام. وقال إنه يتم العمل على تطوير مشاريع الطاقة المتجددة لتحقيق مزيج الطاقة الأمثل بحلول عام 2030. وشدد الأمير عبد العزيز على أن السعودية تعمل على خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، وأن لديها برنامجا لإزاحة الوقود السائل. وبين أن البرنامج يعتمد على تحويل محطات إنتاج الكهرباء وتحلية المياه والمنشآت الصناعية لتعتمد على الغاز الطبيعي أو الوقود البديل، وبناء مصادر طاقة متجددة ومحطات حرارية جديدة لإنتاج الكهرباء عالية الكفاءة تعمل بالغاز الطبيعي، وترتبط مستقبلا بأنظمة التقاط ثاني أكسيد الكربون ونقله وتخزينه. وقال إن المملكة تهدف إلى بلوغ مساهماتها الوطنية في مجال تقليل الانبعاثات 278 مليون طن سنويا بحلول عام 2030، مضيفا أنه يتم العمل على بناء أحد أكبر مشاريع التقاط ثاني أكسيد الكربون ونقله وتخزينه بسعة تصل إلى تسعة ملايين طن سنويا بحلول عام 2030 و44 مليون طن سنويا بحلول عام 2035.

ولفت وزير الطاقة السعودي إلى أن المملكة عضو نشط وفاعل في عدد من المبادرات والمنتديات الدولية في الشأن المناخي، في ضوء انضمامها إلى المنتدى الريادي لفصل الكربون وتخزينه، والمؤتمر الوزاري للطاقة النظيفة، ومبادرة مهمة الابتكار، ومبادرة الميثان العالمية والتعهد العالمي بشأن الميثان، ومبادرة البنك الدولي للحد من حرق الغاز الروتيني، إضافة إلى ذلك، فإن المملكة إحدى الدول المؤسسة لمنتدى الحياد الصفري للمنتجين، كما انضمت مؤخرا إلى الدول الأعضاء في المعهد العالمي لاحتجاز الكربون وتخزينه.


تجنباً للحرب... إيران طلبت من وكلائها عدم مهاجمة أهداف أميركية

جنود أميركيون يحملون نعش زميل لهم قتل في الأردن الشهر الماضي (أ.ف.ب)
جنود أميركيون يحملون نعش زميل لهم قتل في الأردن الشهر الماضي (أ.ف.ب)
TT

تجنباً للحرب... إيران طلبت من وكلائها عدم مهاجمة أهداف أميركية

جنود أميركيون يحملون نعش زميل لهم قتل في الأردن الشهر الماضي (أ.ف.ب)
جنود أميركيون يحملون نعش زميل لهم قتل في الأردن الشهر الماضي (أ.ف.ب)

قالت صحيفة «نيويورك تايمز»، اليوم (الثلاثاء)، إن إيران طلبت من الفصائل المسلحة التي تدعمها، الحد من هجماتها على الأهداف الأميركية، في ظل قلقها من إشعال حرب مفتوحة مع الولايات المتحدة.

وذكرت الصحيفة أن طهران بذلت جهوداً حثيثة لكبح جماح الفصائل الموالية لها في العراق وسوريا، بعدما شنت الولايات المتحدة سلسلة من الضربات الجوية رداً على مقتل 3 من أفراد القوات الأميركية الشهر الماضي، مشيرة إلى أن تلك الفصائل قلصت هجماتها على القواعد الأميركية بعد ضربات واشنطن.

وبينما كانت هناك مخاوف إقليمية في البداية من أن يؤدي تبادل الهجمات إلى تصعيد الصراع بالشرق الأوسط، قال المسؤولون الأميركيون إن الفصائل لم تشن أي هجمات على القواعد الأميركية في العراق منذ الضربات التي نفذتها واشنطن في 2 فبراير (شباط) الحالي، بينما لم تشهد سوريا سوى هجومين محدودين منها.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت أواخر يناير (كانون الثاني)، مقتل 3 عسكريين وإصابة عشرات آخرين في هجوم بطائرة مسيرة على قاعدة أميركية على الحدود الأردنية - السورية.

واتهم الرئيس الأميركي جو بايدن، جماعات مسلحة مدعومة من إيران تعمل في سوريا والعراق، بتنفيذ الهجوم، لكن طهران نفت أي علاقة لها به.

وأبلغ مسؤولون إيرانيون وأميركيون الصحيفة بأنه في ظل اشتداد الهجمات التي يشنها المسلحون الموالون لطهران، شعر القادة الإيرانيون بالقلق من أن تكون مساحة الحرية الممنوحة للفصائل المسلحة قد «بدأت تأتي بنتائج عكسية وقد تدفعها للحرب».

كما أفادت الصحيفة، استناداً إلى مسؤولين إيرانيين وعراقيين، بأن رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، لعب دوراً أيضاً في تقليص هجمات الفصائل المسلحة الموالية لإيران.

وأوضح المسؤولون أن السوداني أبلغ قادة الفصائل في بلاده وقائد «فيلق القدس» التابع لـ«الحرس الثوري» الإيراني إسماعيل قآني، بأن الهجمات المستمرة على القوات الأميركية أدت إلى تعقيد المفاوضات بين بغداد وواشنطن بشأن انسحاب قوات التحالف من العراق.

وأعلنت بغداد الشهر الماضي، أنها اتفقت مع واشنطن على بدء محادثات حول مستقبل التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في العراق، من أجل وضع جدول زمني لانسحاب القوات وإنهاء مهام التحالف.

ويرى العراق أن وجود التحالف الدولي أصبح عاملاً لعدم الاستقرار بسبب الضربات التي تشنها الولايات المتحدة على الجماعات المسلحة العراقية التي تهاجم قواعدها، وهي هجمات زادت وتيرتها منذ أن بدأت إسرائيل حربها على قطاع غزة في 7 أكتوبر (تشرين الأول).

«نتائج عكسية»

وتقول الصحيفة إن نتيجة المشاورات مع قآني تمثلت في استراتيجية جديدة تدعو الفصائل المسلحة العراقية إلى وقف كل الهجمات على القواعد الأميركية في العراق، بما في ذلك إقليم كردستان بشمال البلاد والسفارة الأميركية في بغداد.

أما في سوريا، فقد أفاد مسؤولون إيرانيون وتقديرات استخباراتية أميركية، بأنه قد طُلب من الفصائل تقليص كثافة الهجمات على القواعد الأميركية تجنباً لسقوط قتلى.

بيد أن إيرانيين مطلعين على الاستراتيجية الجديدة قالوا للصحيفة الأميركية، إن الفصائل التي تنشط في مواجهة إسرائيل في كل من لبنان واليمن ستواصل أعمالها بالوتيرة نفسها.

وبمجرد أن انحسرت هجمات الفصائل المسلحة على الأميركيين، أحجمت الولايات المتحدة عن استهداف واحد على الأقل من كبار قادة الفصائل، عقب ضربات 2 فبراير «تجنباً لتقويض الهدنة وتفادياً لإثارة مزيد من الأعمال العدائية»، وفقاً لما ذكره مسؤول في «البنتاغون».

كما أكد مسؤول أميركي آخر للصحيفة، أن وزارة الدفاع مستعدة لضرب مزيد من الأهداف التابعة للفصائل المسلحة إذا لزم الأمر، بيد أنها رأت أن شن مزيد من الضربات الآن «سيأتي بنتائج عكسية».

لكن في الوقت نفسه، حذر عضوان في الحرس الثوري الإيراني على دراية باستراتيجية طهران الجديدة، من أن هجمات «حزب الله» اللبناني وجماعة الحوثي اليمنية، ستشتد إذا شنت إسرائيل هجوماً على رفح في جنوب قطاع غزة، بحسب الصحيفة.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أكد في تصريحات لشبكة «سي.بي.إس نيوز»، أول من أمس، أن الجيش سيشن هجوماً برياً في رفح، حتى إذا تم التوصل إلى صفقة لتبادل الأسرى مع حركة «حماس»، لكنه قال إن هذه العملية سيتم تأجيلها بعض الوقت في حالة إبرام هذه الصفقة.


مناورات «سيف السلام 12» لرفع مستوى الجاهزية القتالية للقوات العسكرية السعودية

مناورات «سيف السلام 12» (واس)
مناورات «سيف السلام 12» (واس)
TT

مناورات «سيف السلام 12» لرفع مستوى الجاهزية القتالية للقوات العسكرية السعودية

مناورات «سيف السلام 12» (واس)
مناورات «سيف السلام 12» (واس)

تشارك أفرع القوات المسلحة، ووزارتا الداخلية والحرس الوطني، ورئاسة أمن الدولة، وعدد من الجهات الحكومية المدنية والعسكرية، في التمرين المشترك «سيف السلام 12»، وذلك في مدينة الملك خالد العسكرية بالمنطقة الشمالية.

العقيد البحري الركن علي بن حسن آل علي (واس)

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس)، عن المتحدث الرسمي باسم تمرين «سيف السلام 12» العقيد البحري الركن علي بن حسن آل علي، قوله إن التمرين المشترك «سيف السلام 12»، يأتي امتداداً لسلسلة من التمارين السابقة بين أفرع القوات المسلحة، حيث يحاكي العمل في بيئات قتالية مختلفة على جميع المستويات الاستراتيجية والعملياتية والتكتيكية، مشيراً إلى أن التمرين يُقام على مراحل متعددة وفق أهداف معينة تم تحديدها مسبقاً؛ تهدف في محصلتها النهائية إلى رفع كفاءة وجاهزية أفرع القوات المسلحة والقوات العسكرية والجهات المدنية المشاركة، للتعامل مع جميع الظروف الطارئة التي قد تحدث في أي زمان ومكان.

وأبان المتحدث الرسمي باسم تمرين «سيف السلام 12»، أن التدريب يهدف إلى وضع خطط التحرك والانتشار، وإعادة الانتشار، ورفع مستوى الجاهزية القتالية، والقدرة على إدامة العمليات العسكرية للقوات المسلحة، إضافة إلى التدريب على دمج الجهود وتوحيدها للقوات العسكرية لتحقيق مفهوم العمليات المشتركة للقوات المشاركة، من خلال ممارسة مهام وواجبات وإجراءات قيادتها.

مناورات «سيف السلام 12» (واس)

وأوضح العقيد علي آل علي أن الوزارات الوطنية المشاركة في تمرين «سيف السلام 12»، تعد عناصر وأدوات قوة ترتكز عليها الدولة في تحقيق الاستقرار والتنمية الشاملة وتحقيق مكانة دولية متقدمة، ومشاركتها في مثل هذه التمارين تُعزز العمل المشترك، وتطور مفاهيمه، وترفع مستوى التكامل، وتوحد مجالات التعاون، وتعزز قدرات القطاعات المشاركة، لافتاً إلى أن وزارة الدفاع لديها قوات مسلحة على قدر عالٍ من الجاهزية والكفاءة والاحترافية، قادرة على حماية أمن ومصالح وسيادة المملكة من أي اعتداء خارجي، وتعمل مع جميع وزارات الدولة لتحقيق الأمن والاستقرار الوطني.

مناورات «سيف السلام 12» (واس)

وعن مشاركة الأجهزة الصحية والطبية من جميع قطاعات الدولة، أوضح أن مشاركة الأجهزة الصحية والطبية من جميع قطاعات الدولة؛ تهدف إلى التدريب على المهمات الطبية التي قد تطرأ في الميدان سواءً في حالة السلم أو الحرب، وكيفية التعامل مع الإصابات وفرزها وترتيبها وفق خطورتها، وذلك من خلال إنشاء مستشفى ميداني مجهز بجميع الأجهزة الطبية الحديثة ومدعم بالكوادر الصحية المؤهلة.


رئيس «الفيدرالي» في كانساس سيتي يحض «المركزي» على الصبر بشأن خفض الفائدة

شميد مشاركاً في اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة التي تقرر السياسات النقدية (موقع الاحتياطي الفيدرالي)
شميد مشاركاً في اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة التي تقرر السياسات النقدية (موقع الاحتياطي الفيدرالي)
TT

رئيس «الفيدرالي» في كانساس سيتي يحض «المركزي» على الصبر بشأن خفض الفائدة

شميد مشاركاً في اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة التي تقرر السياسات النقدية (موقع الاحتياطي الفيدرالي)
شميد مشاركاً في اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة التي تقرر السياسات النقدية (موقع الاحتياطي الفيدرالي)

قال رئيس مصرف الاحتياطي الفيدرالي في كانساس سيتي جيفري شميد إن المصرف المركزي الأميركي يجب أن يتحلى بالصبر في خفض أسعار الفائدة مع ارتفاع معدل التضخم عن هدفه البالغ 2 في المائة وبقاء سوق العمل قوية.

في أول خطاب له منذ توليه منصبه قبل ستة أشهر، قال شميد أيضاً إنه ليس في عجلة من أمره لوقف الخفض المستمر في الميزانية العمومية لبنك الاحتياطي الفيدرالي.

أضاف في تصريحات معدة يوم الاثنين خلال فعالية في أوكلاهوما سيتي بولاية أوكلاهوما: «مع ارتفاع التضخم فوق الهدف، وتشدد أسواق العمل، وإظهار الطلب زخماً كبيراً، فإن وجهة نظري هي أنه ليست هناك حاجة لتعديل موقف السياسة النقدية بشكل استباقي. أعتقد أن أفضل مسار للعمل هو التحلي بالصبر، والاستمرار في مراقبة كيفية استجابة الاقتصاد لتشديد السياسة الذي حدث، وانتظار الأدلة المقنعة على أن معركة التضخم قد تم تحقيق النصر فيها».

وكان تم تعيين شميد لقيادة بنك الاحتياطي الفيدرالي في كانساس سيتي في أغسطس (آب) الماضي. وهو كان الرئيس السابق والمدير التنفيذي لمؤسسة الدراسات المصرفية الجنوبية الغربية في كلية كوكس للأعمال بجامعة جنوب ميثوديست.

ويشير تركيز شميد على خفض التضخم إلى أنه يمكن أن يصبح أحد المسؤولين الأكثر تشددا في لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية، وذلك تمشيا مع رئيسي البنك السابقين، وكلاهما اختلفا عدة مرات باعتبارهما من الصقور، وفق «بلومبرغ».

وقد صوّت صناع السياسة بالإجماع على ترك أسعار الفائدة دون تغيير في نطاق يتراوح بين 5.25 في المائة إلى 5.5 في المائة الشهر الماضي، وأشار رئيس مجلس الاحتياطي جيروم باول ومسؤولون آخرون في بنك الاحتياطي الفيدرالي إلى أن خفض أسعار الفائدة في مارس (آذار) غير مرجح.

وقال شميد: «عندما يتعلق الأمر بالتضخم المرتفع للغاية، أعتقد أننا لم نخرج من الأزمة بعد. يرجع انخفاض التضخم إلى حد كبير إلى انخفاضات في تضخم أسعار الطاقة والسلع مع استعادة أسواق النفط التوازن وتعافي سلاسل التوريد».

وفي حديثه إلى النادي الاقتصادي في أوكلاهوما سيتي، قال شميد إنه من المرجح أن تكون هناك حاجة إلى سوق عمل معتدلة مع تخفيف نمو الأجور لاستعادة استقرار الأسعار في قطاع الخدمات.

أضاف أيضاً أنه لم يكن في عجلة من أمره لوقف الخفض المستمر في حجم الميزانية العمومية لمصرف الاحتياطي الفيدرالي وسلط الضوء على المخاطر الناجمة عن وجود محفظة أصول كبيرة. ولفت إلى أن ذلك قد يشير إلى أن السياسة النقدية والمالية متشابكة وربما تهدد استقلال الاحتياطي الفيدرالي.

وقال: «بمجرد انتهاء الأزمة، يجب أن يكون من أولويات الاحتياطي الفيدرالي خفض ميزانيته العمومية وتقليل أثره في الأسواق المالية».


«الإصابة» تحرم توتنهام من مدافعه سيسيغنون مجدداً

ريان سيسيغنون (غيتي)
ريان سيسيغنون (غيتي)
TT

«الإصابة» تحرم توتنهام من مدافعه سيسيغنون مجدداً

ريان سيسيغنون (غيتي)
ريان سيسيغنون (غيتي)

أعلن نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي مساء الاثنين، أن مدافعه ريان سيسيغنون سيغيب عن الملاعب لفترة أخرى، بعدما احتاج للخضوع لعملية جراحية بسبب مشكلة في أوتار الركبة، تعرض لها خلال المشاركة مع فريق الشباب تحت 21 عاماً.

وعانى سيسيغنون من مشاكل عضلية وخضع لجراحة بالركبة اليسرى، في أول أسبوع من التدريبات مع الفريق الأول تحت قيادة المدرب الأسترالي آنجي بوستيكوغلو.

وانضم سيسيغنون (23 عاماً) إلى توتنهام قادماً من صفوف فولهام في صيف 2019، وعاد للتو إلى الفريق الأول، حيث شارك بديلاً خلال الفوز على بيرنلي في الدور الثالث لكأس الاتحاد الإنجليزي، بحسب وكالة الأنباء البريطانية.

وأكد توتنهام أن مدافعه الشاب يحتاج إلى فترة إعادة تأهيل جديدة، بعد خروجه مصاباً قرب نهاية الشوط الأول، خلال التعادل بهدف لمثله مع وستهام يونايتد في 17 فبراير (شباط) الحالي.


أسعار النفط ترتفع وسط مخاوف من هجمات البحر الأحمر

ارتفعت أسعار النفط يوم الثلاثاء وسط هجمات على السفن في البحر الأحمر والتي أدت إلى تفاقم مخاوف الإمداد (رويترز)
ارتفعت أسعار النفط يوم الثلاثاء وسط هجمات على السفن في البحر الأحمر والتي أدت إلى تفاقم مخاوف الإمداد (رويترز)
TT

أسعار النفط ترتفع وسط مخاوف من هجمات البحر الأحمر

ارتفعت أسعار النفط يوم الثلاثاء وسط هجمات على السفن في البحر الأحمر والتي أدت إلى تفاقم مخاوف الإمداد (رويترز)
ارتفعت أسعار النفط يوم الثلاثاء وسط هجمات على السفن في البحر الأحمر والتي أدت إلى تفاقم مخاوف الإمداد (رويترز)

ارتفعت أسعار النفط يوم الثلاثاء، لتبني على المكاسب التي تحققت يوم الاثنين، وسط هجمات على السفن في البحر الأحمر والتي أدت إلى تفاقم مخاوف الإمداد.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 36 سنتاً، أو 0.44 في المائة، إلى 82.89 دولار للبرميل بحلول الساعة 07:45 (بتوقيت غرينتش)، بينما ارتفعت العقود الآجلة الأميركية للخام غرب تكساس الوسيط سنتاً، أو 0.40 في المائة، إلى 77.89 دولار للبرميل، وفق «رويترز».

وقال المحلل في «آي جي» في سيدني، توني سيكامور: «لقد أدت المخاوف بشأن تعطيل الشحن في البحر الأحمر إلى دعم انتعاش سعر النفط الخام بين عشية وضحاها، مما عوّض تشديد موقف مصرف الاحتياطي الفيدرالي الأميركي حالياً والذي يؤثر على جانب الطلب من المعادلة».

كما تم دعم أسعار النفط يوم الثلاثاء بمؤشرات على تحسن الطلب في الصين. وقال محللون من بنك «إيه إن زد» في مذكرة: «تتراجع المخاوف بشأن الطلب الصيني، حيث تواصل المصافي عمليات الشراء النشطة في السوق الفعلية بعد ازدهار سفر رأس السنة القمرية الجديدة. وهذا رغم تخطيطهم لإجراء عمليات صيانة أكثر من المعتاد».

كما أعلنت السلطات الروسية يوم الثلاثاء عن حظر لمدة 6 أشهر على صادرات البنزين اعتباراً من 1 مارس (آذار) لتعويض ارتفاع الطلب من المستهلكين والمزارعين وللسماح بإجراء الصيانة المخطط لها للمصافي.

واستقر كل من مؤشري النفط الخام بأكثر من 1 في المائة ارتفاعاً يوم الاثنين، بعد انخفاضات بنسبة 2 - 3 في المائة خلال الأسبوع السابق حيث أخذت الأسواق في الاعتبار احتمال أكبر بأن تخفيضات أسعار الفائدة قد تستغرق وقتاً أطول.

وأشار رئيس الاحتياطي الفيدرالي في مدينة كانساس سيتي جيفري شميد يوم الاثنين في أول خطاب له حول السياسة إلى أنه، مثله مثل معظم نظرائه في المصرف المركزي، ليس في عجلة لخفض أسعار الفائدة. وعادة ما تؤدي تكاليف الاقتراض المرتفعة إلى خفض النمو الاقتصادي والطلب على النفط.

وسيكون التركيز الرئيسي للسوق لهذا اليوم هو بيانات المخزونات الأسبوعية للنفط الخام الأميركي التي ستصدرها مجموعة صناعة معهد البترول الأميركي في الساعة 21:30 (بتوقيت غرينتش).

وقدر المحللون الذين استطلعت آراؤهم من قبل «رويترز» يوم الاثنين في المتوسط أن مخزونات الخام ارتفعت بنحو 1.8 مليون برميل في الأسبوع حتى 23 فبراير (شباط).


فيديوهات تزعم تدمير أول دبابة «أبرامز» أميركية في أوكرانيا... لماذا الضجة؟

دبابات من طراز «أبرامز M1A1» التابعة للجيش الأميركي تشارك في مناورة عسكرية (رويترز)
دبابات من طراز «أبرامز M1A1» التابعة للجيش الأميركي تشارك في مناورة عسكرية (رويترز)
TT

فيديوهات تزعم تدمير أول دبابة «أبرامز» أميركية في أوكرانيا... لماذا الضجة؟

دبابات من طراز «أبرامز M1A1» التابعة للجيش الأميركي تشارك في مناورة عسكرية (رويترز)
دبابات من طراز «أبرامز M1A1» التابعة للجيش الأميركي تشارك في مناورة عسكرية (رويترز)

يتداول الناشطون عبر وسائل التواصل الاجتماعي، منذ مساء أمس (الاثنين)، فيديوهات وصوراً تُظهر ما تؤكد روسيا أنها أول عملية تدمير لدبابة أميركية من نوع «أبرامز»، يستخدمها الجيش الأوكراني في الحرب مؤخراً.

وأعلن مسؤولون روس أن القوات الروسية دمرت أول دبابة من طراز «أبرامز»، التي زودت بها الولايات المتحدة أوكرانيا، وهو تطور في ساحة المعركة أثار استحساناً من الكرملين، وفقاً لوكالة «رويترز».

ولم تتمكن الوكالة على الفور من التحقق من مقاطع الفيديو التي تنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي، وتزعم أن النيران تشتعل في دبابة «أبرامز».

ولكن «وكالة الإعلام الروسية» نقلت عن دميتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين قوله: «منذ البداية، قال جنودنا إن هذه الدبابات ستحترق مثل غيرها».

وبدأت الولايات المتحدة بتزويد القوات الأوكرانية بدبابات «أبرامز» في سبتمبر (أيلول) الماضي.

ويُظهر مقطع فيديو من طائرة روسية من دون طيار تم تداوله عبر الإنترنت، المُسيّرة وهي تطارد إحدى الدبابات التي يبلغ وزنها 69 طناً وتتسع لـ4 أشخاص - وحصل لواء في الجيش الأوكراني على نحو 31 منها - غرب أفدييفكا في شرق أوكرانيا.

وبعد عامين من الحرب الروسية على أوكرانيا، أصبحت الطائرات من دون طيار من بين أكبر التهديدات للمركبات المدرعة على كلا الجانبين.

ووصلت 31 مركبة من طراز «أبرامز»، تعهدت الولايات المتحدة بتقديمها، إلى أوكرانيا في الخريف. وتُظهر مقاطع الفيديو التي وزعتها وزارة الدفاع الأوكرانية على الإنترنت يوم الجمعة الدبابات - التي يمكن القول إنها الأفضل في مخزون أوكرانيا - وهي تتحرك على طول الطرق خارج ستيبوف، شمال أفدييفكا، وتطلق النيران على القوات الروسية، على ما يبدو في الليل.

وسارع الناشطون المؤيدون لروسيا، على موقع «إكس» (تويتر سابقاً)، لمشاركة مقاطع فيديو لتدمير الدبابة، بعدما تعرضت للهجوم.

وكتب أحد المستخدمين: «دبابة جميلة تحترق بشكل جميل: أول دبابة أميركية من طراز (M1 Abrams) تحترق. مبروك للإخوة الروس!».

ونشر مستخدم آخر فيديو وصورة للدبابة المحترقة، وقال: «لم يستغرق الأمر وقتاً طويلاً... تم تدمير أول دبابة (أبرامز) بالقرب من أفدييفكا».

بالمقابل، قلّل بعض المستخدمين الآخرين من أهمية احتراق الدبابة، وقالوا إنه لا يوجد شيء «غريب»، أو «غير عادي» في استهداف إحدى الدبابات وسط المعارك، بغض النظر عن نوع المركبة.

وكتبت إحدى الصفحات: «لا يوجد شيء مميز أو غير متوقع فيما يتعلق بتدمير دبابة في حرب ضخمة. السبب الوحيد الذي يجعل الأمر مضحكاً هو أن الأوكرانيين والأميركيين يمجدون المعدات الغربية... وكتبوا مليون مقال حول كيف سيهرب الجيش الروسي عند رؤية (أبرامز)».

أول استخدام للدبابات

تعرض لقطات الفيديو التي تم إصدارها منذ أيام معدودة، نظرة أولية على دبابة «أبرامز» الثقيلة أميركية الصنع أثناء القتال في أوكرانيا.

وعندما سلمت الولايات المتحدة الدبابات إلى أوكرانيا في الخريف الماضي، فقد أضافت قدرات كبيرة إلى القوات البرية الأوكرانية. وتعدّ الدبابة الأميركية الصنع على نطاق واسع، من بين أكثر المركبات قوة في العالم، وفقاً لموقع «بزنس إنسايدر».

ويظهر مقطع فيديو شاركته وزارة الدفاع الأوكرانية يوم الجمعة، دبابات «أبرامز» وهي تسير وسط ظروف الشتاء الثلجية. وتُظهر اللقطات اللاحقة مدى فتك الدبابة أثناء إطلاقها النار على المواقع الروسية في المعركة، وهو ما يمثل الاستخدام الأول لهذه المركبات.

وأكدت وزارة الدفاع الأوكرانية أن هذا أول فيديو لها لدبابة «أبرامز»، وهي تعمل في ساحة المعركة. وكتبت: «شكراً لشركاء الولايات المتحدة على هذه الأسلحة، وبشكل عام لدعم أوكرانيا في الحرب من أجل الاستقلال».

ويعد أول استخدام موثق لـ«أبرامز» في أوكرانيا، في هذه الحالة بالقرب من أفدييفكا، حيث يدور قتال عنيف منذ أشهر، لحظة مهمة. وتسلمت أوكرانيا هذه الدبابات، التي يبلغ عددها 31 دبابة، في الخريف الماضي، لكنها لم تستخدمها فوراً في القتال.

وعندما تم تسليم الدبابات، كان الهجوم المضاد الصيفي الفاشل إلى حد كبير في كييف على وشك الانتهاء، مما أثار تساؤلات حول ما التالي بالنسبة للقوات الأوكرانية، وكيف سيتم استخدام أسلحة مثل دبابات «أبرامز» في الأشهر المقبلة.

في ذلك الوقت، لم يكن من الواضح ما إذا كان من الأفضل استخدام دبابات «أبرامز» للمساعدة في الدفاع ضد التقدم الروسي المتجدد، أو حفظها بشكل أفضل لهجوم مضاد محتمل في المستقبل.

وسلطت اللقطات الجديدة الضوء على نقاط القوة التي أضافتها دبابات «أبرامز» إلى ترسانة أوكرانيا من الدروع السوفياتية القديمة، التي تم تعزيزها سابقاً من خلال تسليم دبابات «ليوبارد» ألمانية الصنع ودبابات «تشالنجر» البريطانية.

وتوفر الدبابة عامل صدمة معيناً في المعركة، وفيما يتعلق بقدراتها الهجومية، فقد تم تصميمها لهزيمة الدروع السوفياتية.

لكن «أبرامز» لا تخلو من التحديات، حيث إن المحرك يستهلك كميات كبيرة من الوقود، ويتطلب الخزان صيانة معقدة يمكن أن تشكل مشكلة بالنسبة للقنوات اللوجيستية المتوترة في أوكرانيا.

وسبق أن قال خبراء من ذوي الخبرة في مجال الدبابة لـ«بزنس إنسايرد»، إنه على الرغم من أي صعوبات في ذلك، فإن دبابات «أبرامز» ستحدث فرقاً بسهولة في ساحة المعركة بالنسبة لأوكرانيا.

وهذه التطلعات والآمال تفسر الضجة المثارة الآن، بعد تدمير روسيا إحدى هذه المركبات، بسرعة نسبية.

وأول دبابة «أبرامز» تم تصنيعها من قبل الشركة الأميركية المصنعة للمركبات المدرعة «جنرال دايناميكس لاند سيستمز» في عام 1978، وتسلمتها القوات الأميركية لأول مرة سنة 1980. وتبلغ تكلفة كل مركبة نحو 10 ملايين دولار، بحسب «رويترز».

وتعد دبابة «أبرامز إم 1» الأميركية واحدة من أقوى الدبابات في العالم، من حيث التسليح والتدريع، كما أنها واحدة من أثقل دبابات القتال الرئيسية، حيث يزيد وزنها على 60 طناً.

ويتألف طاقمها بالعادة من 4 أفراد (السائق والقائد والمحمل والمدفعي)، وتبلغ سرعتها القصوى 42 ميلاً في الساعة، ويبلغ مداها الأقصى 624 ميلاً، وتعمل بمحرك توربيني غازي بقوة 1500 حصان.

وتحمل «أبرامز» مدفعاً من عيار 120 ملليمتراً، كما أنها مزودة برشاشين: 12.7 ملم و7.62 ملم M240، وهما قادران على إطلاق آلاف الرصاصات. ومن مميزاتها أيضاً المعروفة؛ درعها السميكة وحركتها السريعة بشكل واضح.


غوارديولا: الاجتهاد سبيل غريليش ليكون أساسياً في السيتي

جاك غريليش (رويترز)
جاك غريليش (رويترز)
TT

غوارديولا: الاجتهاد سبيل غريليش ليكون أساسياً في السيتي

جاك غريليش (رويترز)
جاك غريليش (رويترز)

قال بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي إن لاعب الوسط جاك غريليش يجب أن يستعيد مستواه سريعا بعد عودته من الإصابة ليعود للتشكيلة الأساسية للفريق المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وكان غريليش لاعبا بارزا في فوز سيتي بالثلاثية الموسم الماضي، لكن أداءه كان مخيبا للآمال واكتفى بتسجيل ثلاثة أهداف في 26 مباراة في كافة المسابقات هذا الموسم.

ولم يشارك الدولي الإنجليزي مع سيتي منذ تعرضه لإصابة في أعلى الفخذ خلال الفوز 3 - 1 على ملعب كوبنهاغن في دوري أبطال أوروبا في وقت سابق من هذا الشهر، وكان بديلا لكنه لم يشارك في الفوز 1 - صفر على بورنموث السبت الماضي.

وقال غوارديولا للصحافيين الاثنين قبل مواجهة لوتون تاون في الدور الخامس لكأس الاتحاد الإنجليزي في وقت لاحق الثلاثاء «إنه نفس اللاعب ولديه نفس المدرب، والطريقة التي نلعب بها لم تتغير».

«إنها الطريقة التي يؤدي بها. هذا هو الاختلاف. قلت منذ اليوم الأول إننا بحاجة إليه. إنه يتمتع بجودة خاصة لفريقنا. لكن الأمر يعتمد عليه. أتمنى أن يتمكن من تقديم أداء جيد في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الموسم».

وأضاف المدرب الإسباني أنه لا يستطيع منح اللاعبين المصابين الوقت الكافي للعودة للفريق، قائلا «عليهم أن يجدوا الإيقاع للعب لمدة 20 أو 90 دقيقة».

وتابع «في المستوى العالي، الفريق لا ينتظر حتى يكون جاهزا. لا يمكنك منح شخص ما ثلاث أو أربع مباريات ليستعيد جاهزيته. ماذا عن العشرة الذين لا يلعبون؟ إنهم يستحقون عدم اللعب؟».

وأردف «عليك أن ترى الحصص التدريبية وكل التفاصيل الصغيرة. ليس على اللاعبين أن يقنعوني. عليهم أن يقنعوا أنفسهم بأنهم يستحقون اللعب».

وسيسافر سيتي إلى لوتون في كأس الاتحاد الإنجليزي في وقت لاحق الثلاثاء، قبل أن يستضيف غريمه المحلي مانشستر يونايتد في مباراة بالدوري الممتاز الأحد المقبل.


مهاجم أرجنتيني شاب فضّل الانتقال إلى فيورنتينا على الريال

الأرجنتيني لوكاس بيلتران (غيتي)
الأرجنتيني لوكاس بيلتران (غيتي)
TT

مهاجم أرجنتيني شاب فضّل الانتقال إلى فيورنتينا على الريال

الأرجنتيني لوكاس بيلتران (غيتي)
الأرجنتيني لوكاس بيلتران (غيتي)

قال المهاجم الأرجنتيني الشاب لوكاس بيلتران إنه اختار الانتقال إلى فيورنتينا الصيف الماضي رغم وجود عرضين آخرين أحدهما من العملاق الإسباني ريال مدريد.

وانضم بيلتران من ريفر بليت إلى فيورنتينا هذا الصيف، ويقدم أداء مقبولا حيث سجل ستة أهداف في 23 مباراة بالدوري الإيطالي كما صنع هدفا واحدا.

وقال بيلتران لشبكة (يورو سبورت) «تلقيت اتصالات من روما وفيورنتينا وريال. اخترت فيورنتينا لأنني شعرت بأنه الأنسب. في يوم ما استيقظت وقلت لشقيقي (أريد الذهاب إلى فيورنتينا). كان هذا النادي هو الذي أظهر أكبر اهتمام بي».

وأضاف المهاجم البالغ عمره 22 عاما والذي اختار تمثيل الأرجنتين على حساب إيطاليا «أنا سعيد جدا هنا. أعتقد أني اتخذت القرار الصحيح».

وكان ريال يبحث بالفعل عن مهاجم الصيف الماضي بعد انتقال كريم بنزيمة إلى نادي الاتحاد السعودي، لكنه في النهاية استقر على التعاقد مع المهاجم صاحب الخبرة خوسيلو على سبيل الإعارة من إسبانيول مع وجود بند يسمح بضمه بشكل نهائي.

وتربط تقارير عديدة بين إمكانية تعاقد ريال في الصيف المقبل مع الفرنسي كيليان مبابي مهاجم باريس سان جيرمان في صفقة ضخمة.


إرسال طرد مشبوه إلى منزل نجل ترمب... والسلطات تحقق

دونالد ترمب جونيور يتحدث إلى أنصار والده في ساوث كارولينا (أ.ف.ب)
دونالد ترمب جونيور يتحدث إلى أنصار والده في ساوث كارولينا (أ.ف.ب)
TT

إرسال طرد مشبوه إلى منزل نجل ترمب... والسلطات تحقق

دونالد ترمب جونيور يتحدث إلى أنصار والده في ساوث كارولينا (أ.ف.ب)
دونالد ترمب جونيور يتحدث إلى أنصار والده في ساوث كارولينا (أ.ف.ب)

استجابت السلطات الأميركية أمس (الاثنين) إلى نداء لمنزل نجل الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب في فلوريدا، بعد أن فتح دونالد جونيور طرداً يحتوي على مسحوق أبيض مشبوه.

تم تأكيد الخبر، الذي نشرته صحيفة «ديلي بيست» لأول مرة، من قبل شخص مطلع على الحادثة.

وشوهدت المركبات المتخصصة وسيارات الإطفاء خارج منزل ترمب جونيور بولاية فلوريدا، والذي يعيش فيه مع شريكته، كيمبرلي جيلفويل.

وقال المصدر المطلع إن نتائج الاختبار الأولي للمادة لم تكن حاسمة، رغم أن السلطات لا تعتقد أن المسحوق مميت. وأضاف أن حياة ترمب جونيور ليست في خطر.

وأوضح أحد المسؤولين أن مكتب عمدة مقاطعة بالم بيتش يساعد الخدمة السرية في التحقيق.

ترمب جونيور، الابن الأكبر للرئيس السابق دونالد ترمب، كان منذ فترة طويلة بديلاً رفيع المستوى لوالده. وهو ضيف منتظم على البرامج الإعلامية المحافظة، وقام مؤخراً بحملة في نيوهامبشير قبل الانتخابات التمهيدية في الولاية بشهر يناير (كانون الثاني).

دونالد ترمب جونيور يتحدث إلى وسائل الإعلام وسط تجمع حاشد لوالده في تشارلستون بساوث كارولينا (أ.ف.ب)

وقد تصدر ترمب جونيور عناوين الأخبار مؤخرا عندما ظهر كجزء من قضية الاحتيال المدني التي رفعها المدعي العام في نيويورك. استأنف ترمب جونيور وشقيقه إريك ووالده واثنان من المسؤولين السابقين في منظمة ترمب الحكم الصادر ضدهم بقيمة 464 مليون دولار.

في عام 2018، فتحت فانيسا ترمب، زوجة ترمب جونيور آنذاك، رسالة موجهة إليه تحتوي على مادة مشبوهة أيضاً، اعتبرتها إدارة شرطة نيويورك في نهاية المطاف غير خطرة.