فرقة «المصريين» تستعيد تألقها في عيد الفطر

عبر حفلات جديدة بمشاركة أصوات شابة

صورة جماعية لأعضاء الفرقة الجديدة (الشرق الأوسط)
صورة جماعية لأعضاء الفرقة الجديدة (الشرق الأوسط)
TT

فرقة «المصريين» تستعيد تألقها في عيد الفطر

صورة جماعية لأعضاء الفرقة الجديدة (الشرق الأوسط)
صورة جماعية لأعضاء الفرقة الجديدة (الشرق الأوسط)

أعاد الموسيقار الكبير هاني شنودة إحياء تراث فرقة «المصريين» بعد 36 عاماً من توقفها عن العمل، بوجوه جديدة، تقدم حفلين خلال عيد الفطر داخل مصر، بعدما قدمت الفرقة حفلها الأول قبل رمضان ونفدت تذاكره بعد وقت قصير من طرحها، لترفع لافتة «كامل العدد».

وتعد فرقة «المصريين» من أوائل الفرق المصرية التي كونها شنودة وثلاثة من الموسيقيين في أواخر سبعينات القرن الماضي، وحققت نجاحاً كبيراً، إلا أنها توقفت عن العمل عام 1988، وعادت لتتصدر ترند مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بعدما استعان صناع مسلسل «حالة خاصة»، الذي عرض مطلع العام الحالي بـ6 أغنيات للفرقة ضمن أحداثه.

هاني شنودة يعيد تأسيس الفرقة الموسيقية المصرية التي اشتهرت في السبعينات (الشرق الأوسط)

وتتكون الفرقة الجديدة من ثلاثة مطربين هم، منى العطار، وكريستينا عدلي، وسيف خالد، بجانب أربعة موسيقيين هم يوسف مصطفى، ويوسف حسن، ويوجد معتز العربي على الدرامز، وتتولى الإيقاع رويدة أبو زيد.

وقال هاني شنودة لـ«الشرق الأوسط» إن الفرقة الجديدة تعيد إحياء تراث فرقة «المصريين» من خلال إعادة تقديم الأغنيات التي قدمتها الفرقة، ولكن بأصوات شابة واعدة، مشيراً إلى أن إعادة استخدام أغنيات الفرقة في مسلسل «حالة خاصة» جعلت أجيالاً جديدة تعيد اكتشاف أغنيات الفرقة وتميزها.

وبالرغم من تأكيدات هاني شنودة في وقت سابق من العام الحالي استحالة عودة فرقة «المصريين» مرة أخرى، فإنه يعتبر الفرقة الجديدة بمثابة إحياء لتراث «المصريين»، وليس استكمالاً لمسيرتها، مؤكداً إيمانه بالمواهب التي اختارها لتكون في الفرقة من بين أصوات عديدة تعامل معها في السنوات الأخيرة.

ورغم تحفظ هاني شنودة على استخدام مصطلح إعادة تكوين فرقة «المصريين» بالمواهب الجديدة التي اختارها لتكون برفقته، لكن الحملات الدعائية للحفلات التي تحييها الفرقة تضع اسم الفرقة بشكل واضح في الدعاية المختلفة.

فرقة «المصريين» خلال الحفل الأول (الشرق الأوسط)

تبدي منى العطار سعادتها باستكمال مسيرة فرقة «المصريين» من خلال الحفلات، خصوصاً مع حضور جمهور من مختلف الأعمار لحفلهم الأول، مشيرة في حديث لـ«الشرق الأوسط» إلى العلاقة التي تجمعها بالموسيقار هاني شنودة منذ سنوات، وإيمانه بموهبتها ومشاركتها برفقته في عدة حفلات، لافتة إلى أنها تحمست لفكرة إعادة تقديم أغنيات الفرقة مرة أخرى مع زملائها بعد مشاركتهم في عدة حفلات برفقة شنودة، وملاحظة التفاعل من الحضور عند إعادة تقديم أغنيات «المصريين»، بالرغم من مرور وقت طويل على طرحها.

وأضافت أن إعادة استخدام أغنيات الفرقة بمسلسل «حالة خاصة» دفعت العديد من الجمهور للاستماع إلى أغنيات الفرقة والبحث عنها، وعما قدمته من ألبومات غنائية، وهو الأمر الذي جعلهم متحمسين كونهم مطربين شباباً لإعادة تقديم أغنيات الفرقة الناجحة بحفلات جماهيرية.

ثلاثي الغناء في فرقة المصريين الجديدة خلال الحفل الأول (الشرق الأوسط)

ومن المقرر أن تحيي الفرقة حفلين خلال عيد الفطر داخل مصر الأول، مساء (الأربعاء) بمدينة رأس سدر بسيناء والثانية بالقاهرة يوم (الجمعة).

وتشير منى العطار إلى عدم استغراقهم وقتاً طويلاً في بروفات الحفلات، خصوصاً مع اعتيادها وزملائها على تقديم بعض الأغنيات الخاصة بالفرقة في حفلات سابقة مع المايسترو، وهو الأمر الذي سهل عليهم كثير من التحضيرات ليقوموا بتنظيم ثلاث بروفات تقريباً فبل حفلات العيد.

وأضافت أن الحفلات ستشهد تقديمهم أكثر من 20 أغنية قدمتها فرقة «المصريين» بمشوارها الفني، بالإضافة إلى بعض الأغنيات التي لحنها هاني شنودة للفنان عمرو دياب.

ولا تقتصر علاقة مطربي الفرقة الجديدة مع الموسيقار المصري على إعادة تقديم أغاني «المصريين»، وفق منى العطار، التي تؤكد أن شنودة يعمل معهم على تقديم أغنيات جديدة منفردة يجري التحضير لها بجانب مشاركتهم معه في بعض الحفلات بشكل فردي.


مقالات ذات صلة

سياسيون احترفوا الموسيقى واستخدموها سلاحاً

يوميات الشرق مجموعة من الرؤساء والوزراء الذين يحترفون العزف والغناء

سياسيون احترفوا الموسيقى واستخدموها سلاحاً

رئيس الأرجنتين يغنّي الروك صارخاً: «أنا الملك أنا الأسد»، ووزير خارجية أميركا يعزف الغيتار وسط كييف فهل تحولت المواهب الموسيقية إلى سلاح انتخابي ودبلوماسي؟

كريستين حبيب (بيروت)
يوميات الشرق أنشدت عبير نعمة باقة من أغنياتها وأخرى لعمالقة الفنّ (الشرق الأوسط)

عبير نعمة تنثر الحبّ وتكسر بصوتها العذب عتمة وطن

بدت عبير نعمة حالمةً تُحلّق في فضاء واسع كأنها رسمته في خيالها. كان الحضور سعيداً وممتنّاً لإمضائه معها لحظات لا تُنسى.

فيفيان حداد (بيروت)
يوميات الشرق مغنّي الراب شون كومبز «ديدي» (أ.ب) وصديقته السابقة كاسندرا فينتورا «كاسي» (إنستغرام)

لماذا يتكرّر ضرب النساء في أوساط مغنّي الراب؟

كثيرون هم مغنّو الراب الذين تورّطوا في قضايا عنف منزلي، وآخرهم شون كومبز المعروف بـ«ديدي». فما العلاقة بين هذا الفن وتحقير المرأة؟

كريستين حبيب (بيروت)
يوميات الشرق سليم عساف بيَّن التمسُّك بالمستوى والحرص على المكانة (الملحق الإعلامي)

سليم عساف في «ليلة حب»: عطر الأغنية اللبنانية

حفل سليم عساف شكَّل وقفة مع متعة العلاقة بالأغنية اللبنانية، وفي آن، شكَّل ما يُشبه المراجعة لواقعها الراهن.

فاطمة عبد الله (بيروت)
يوميات الشرق الموسيقار المصري الراحل حلمي بكر (فيسبوك)

الأوبرا المصرية تخلّد أعمال حلمي بكر ومحمد رشدي

تسعى دار الأوبرا المصرية لتخليد رموز الفن والغناء، من خلال حفلات دورية، من بينها تنظيم حفل لأعمال الموسيقار حلمي بكر والفنان محمد رشدي.

داليا ماهر (القاهرة )

عرض فيلم «نورة» بصالات السينما السعودية والعالمية 20 يونيو

فيلم «نورة» حقق إنجازاً غير مسبوق للسينما السعودية (مهرجان البحر الأحمر)
فيلم «نورة» حقق إنجازاً غير مسبوق للسينما السعودية (مهرجان البحر الأحمر)
TT

عرض فيلم «نورة» بصالات السينما السعودية والعالمية 20 يونيو

فيلم «نورة» حقق إنجازاً غير مسبوق للسينما السعودية (مهرجان البحر الأحمر)
فيلم «نورة» حقق إنجازاً غير مسبوق للسينما السعودية (مهرجان البحر الأحمر)

أعلنت «مؤسسة البحر الأحمر السينمائي» عرض فيلم «نورة» في صالات السينما السعودية والعالمية بتاريخ 20 يونيو (حزيران) المقبل، بعد نجاحه اللافت خلال الدورة الـ77 لـ«مهرجان كان السينمائي» مؤخراً. كان الفيلم قد عُرِض، الخميس، ضمن قسم «نظرة ما» بـ«مهرجان كان»، بوصفه أول عمل سعودي يتمكن من الوصول إلى قائمته الرسمية، وينافس في مسابقته المرموقة، محققاً إنجازاً غير مسبوق للسينما السعودية، على يد مخرجه توفيق الزايدي، وبطولة كل من ماريا بحراوي، ويعقوب الفرحان. وشهد إقبالاً جماهيرياً واسعاً، حيث نفدت تذاكره خلال ساعات قليلة، مما يؤكد إعجاب النقاد والجمهور على حدٍّ سواء.

بوستر فيلم «نورة»

وصُوِّر الفيلم بالكامل في مدينة الفن والتاريخ «العُلا»، شمال غربي السعودية، وتكون طاقم العمل بنسبة 40 في المائة من السعوديين، في إشارة واضحة للدعم الكبير الذي تحظى به الصناعة السينمائية محلياً. ويُقدم تجربة سينمائية درامية فريدة تدور أحداثها بقرية صغيرة في تسعينيات القرن العشرين، حيث تلتقي الفتاة الحالمة نورة، الفنان نادر الذي تخلى عن شغفه بالرسم ليعلم أطفال القرية. وعُرض العمل، المدعوم من «صندوق البحر الأحمر للسينما»، للمرة الأولى عالمياً في الدورة الثالثة لمهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي بجدة، ديسمبر (كانون الأول) الماضي، وحصد خلالها جائزة أفضل فيلم سعودي برعاية «فيلم العُلا».

«نورة» هو أول فيلم سعودي طويل يُصوَّر في العلا (الشرق الأوسط)

وتؤكد المؤسسة التزامها بدعم السينما العربية وإبرازها على الصعيد العالمي، حيث تقدم عبر برامجها المتنوعة؛ كـ«صندوق البحر الأحمر» و«سوق البحر الأحمر» و«معامل البحر الأحمر» فرصاً مميزة لصناع الأفلام العرب لتطوير مشاريعهم وعرضها على جمهور عالمي، بما يسهم في تعزيز مكانتها على الساحة العالمية، وفتح آفاق جديدة للمواهب.