«أكبر من إيفرست»... مذنب «الشيطان» سيكون مرئياً خلال اقترابه من الأرض

المذنب «12P/Pons-Brooks» يظهر محاطاً بمسارات الأقمار الاصطناعية (رويترز)
المذنب «12P/Pons-Brooks» يظهر محاطاً بمسارات الأقمار الاصطناعية (رويترز)
TT

«أكبر من إيفرست»... مذنب «الشيطان» سيكون مرئياً خلال اقترابه من الأرض

المذنب «12P/Pons-Brooks» يظهر محاطاً بمسارات الأقمار الاصطناعية (رويترز)
المذنب «12P/Pons-Brooks» يظهر محاطاً بمسارات الأقمار الاصطناعية (رويترز)

كشف خبراء أن «مذنب الشيطان» من نوع «هالي»، وهو فعلياً أكبر من جبل «إيفرست»، قد يكون مرئياً بالعين المجردة لمراقبي النجوم في أثناء مروره بالقرب من الأرض في الأسابيع المقبلة، وفقاً لصحيفة «إندبندنت».

ويكمل المذنب «12P/Pons-Brooks»، الذي يبلغ قطره نحو 30 كيلومتراً (20 ميلاً)، دورته كل 71.3 سنة. ومن المقرر أن يصل إلى أقرب نقطة من الشمس في 21 أبريل (نيسان).

سُمي على اسم عالم الفلك الفرنسي، جان لويس بونس، الذي اكتشف الجسم لأول مرة في عام 1812، والفلكي البريطاني الأميركي ويليام روبرت بروكس، الذي لاحظه في مروره التالي عام 1883، وقد تلقى المذنب عديداً من الألقاب.

أُطلق عليه مؤخراً اسم مذنب «Millennium Falcon» لتشابهه مع المركبة الفضائية الخيالية في سلسلة «حرب النجوم» خلال عملية رصد حديثة، كما أُطلق عليه اسم «مذنب الشيطان» بعد أن تبيّن أن انفجاراً على سطحه تم رصده العام الماضي أعطاه شكلاً غريباً.

من المحتمل أن تنشأ هذه الانفجارات من إطلاق غازَي أول أكسيد الكربون، وثاني أكسيد الكربون في قلب المذنب، اللذين يتسربان عندما يضعف الإشعاع الشمسي ويكسر قشرته.

قال بيل كوك، رئيس مكتب بيئة النيازك في مركز مارشال الفضائي التابع لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا): «إن الضغط الناتج عن ضوء الشمس (الضغط الإشعاعي) تسبب في اتخاذ الغاز والغبار المحيط بالمذنب شكل حدوة حصان، وهو ما يقول بعض المراقبين إنه يذكّرهم بشيطان له قرون».

المذنب «12P/Pons-Brooks» يظهر بجوار عديد من مسارات الأقمار الاصطناعية (رويترز)

وتم بالفعل رصد المذنب من قبل مراقبي النجوم في اقترابه الحالي، ويمكن أن يصبح أكثر إشراقاً ومرئياً للعين المجردة في الأسابيع المقبلة في أجزاء من المملكة المتحدة دون أن يؤثر التلوث الضوئي في السماء.

في 21 أبريل، سيصل إلى أقرب نقطة في مداره حول الشمس، ولكن بسبب الانفجارات الجليدية على سطحه، لا يزال يواجه توهجات مفاجئة في السطوع مما قد يجعله أكثر وضوحاً.

ومن المتوقع أن يصل إلى أقصى سطوع له الشهر المقبل - قبل أيام قليلة من كسوف الشمس الكلي في 8 أبريل - وقد يكون ضمن أقرب نقطة للأرض في يونيو (حزيران).


مقالات ذات صلة

عائلة تطالب «ناسا» بـ80 ألف دولار لسقوط جسم فضائي على منزلها

يوميات الشرق الفضاء يأتي بالمفاجآت (رويترز)

عائلة تطالب «ناسا» بـ80 ألف دولار لسقوط جسم فضائي على منزلها

طالبت عائلة أميركية وكالة «ناسا» بتعويض مقداره 80 ألف دولار عن أضرار سبَّبها جسم فضائي اخترق سقف منزلها قبل أشهر.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
يوميات الشرق تُظهر هذه الصورة المقدمة من شركة Maxar Technologies التي تم التقاطها في 7 يونيو 2024 مركبة الفضاء ستارلاينر وهي ملتحمة بالمنفذ الأمامي لمحطة الفضاء الدولية (ISS) على وحدة هارموني بالمحطة (أ.ف.ب)

أعطال المحركات تطارد «بوينغ» في الفضاء... إرجاء عودة أول رحلة مأهولة لها مجدداً

أعلنت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) أنها أرجأت مجدداً عودة مركبة الفضاء ستارلاينر التابعة لشركة «بوينغ» إلى الأرض من محطة الفضاء الدولية.

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
يوميات الشرق النجم النيوتروني «البارد» (ناسا)

نجم حرارته 2.3 مليون درجة مئوية يُعدّ «بارداً جداً» مقارنةً بعمره

النجم النيوتروني هو ما بقي من انفجار نجم ضخم في نهاية حياته. وإذا تجاوزت هذه البقايا كتلة معيّنة، تتحوّل ثقباً أسود.

«الشرق الأوسط» (لندن)
تكنولوجيا صاروخ «ستارشيب» الضخم ينطلق وسط ضباب كثيف في رحلة تجريبية في بوكا تشيكا بولاية تكساس (أ.ب)

تفاصيل الإطلاق «الأسطوري» لأقوى وأكبر صاروخ مصنع على الإطلاق

أعلنت شركة «سبيس إكس»، التابعة لشركة إيلون ماسك، نجاح إطلاق أقوى وأكبر صاروخ تم تصنيعه على الإطلاق، وأنه قد هبط بسلام.

«الشرق الأوسط» (تكساس)
الخليج مدير وكالة الفضاء الأميركية يؤدي العرضة مع رئيس جامعة الأمير سلطان ومسؤولين (تصوير: تركي العقيلي) play-circle 00:18

اتفاق سعودي – أميركي على مواصلة العمل لاستكشاف الفضاء

كشف بيل نيلسون مدير وكالة الفضاء الأميركية «NASA» عن توقيع اتفاق إطاري لمواصلة العمل بين الرياض وواشنطن في استكشاف الفضاء.

غازي الحارثي (الرياض)

أحكام بالسجن بحق «أغنى عائلة في بريطانيا» بعد إدانتها بـ«استغلال الخدم»

براكاش هندوجا (بلومبرغ)
براكاش هندوجا (بلومبرغ)
TT

أحكام بالسجن بحق «أغنى عائلة في بريطانيا» بعد إدانتها بـ«استغلال الخدم»

براكاش هندوجا (بلومبرغ)
براكاش هندوجا (بلومبرغ)

حُكم على 4 أفراد من أغنى عائلة في المملكة المتحدة بالسجن بتهمة استغلال الموظفين الذين تم جلبهم من الهند للعمل خدماً في الفيلا الخاصة بهم بجنيف.

وأدانت محكمة سويسرية براكاش وكمال هندوجا، وكذلك ابنهما أجاي وزوجته نامراتا، بالاستغلال والعمل غير القانوني، وحكم عليهم بالسجن لمدة تتراوح بين 4 إلى 4 سنوات ونصف السنة. وقد تمت تبرئتهم من التهمة الأكثر خطورة، وهي الاتجار بالبشر.

وقال محامو المتهمين إنهم يعتزمون استئناف الحكم. وأضاف روبرت أسيل، محامي المتهمين، خارج المحكمة: «أشعر بالصدمة... سنقاتل حتى النهاية المريرة»، وفق ما نقلته هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي).

وزعم 3 عمال تم جلبهم من الهند أن الأسرة دفعت لهم 7 جنيهات إسترلينية (8 دولارات) للعمل 18 ساعة يومياً - أي أقل من عُشر المبلغ المطلوب بموجب القانون السويسري - وصادرت جوازات سفرهم.

وزعموا أيضاً أن العائلة - التي تقدر ثروتها بنحو 37 مليار جنيه إسترليني - نادراً ما سمحت لهم بمغادرة المنزل، الواقع في حي كولونيا الفاخر بجنيف.

وخلال المحاكمة، زعم ممثلو الادعاء أن الأسرة أنفقت على كلبها أكثر مما أنفقته على خدمها. ورد الدفاع بأن الموظفين حصلوا على «مزايا عديدة»، ولم يتم عزلهم وكانت لديهم الحرية في مغادرة الفيلا.

ولم يحضر الزوجان الأكبر سناً، وكلاهما يزيد عمرهما على 70 عاماً، إجراءات المحاكمة، بحجة اعتلال صحتهما. وحضر أجاي ونامراتا إلى المحكمة لكنهما لم ينتظرا سماع الحكم.

وبعد صدور الحكم، طلبت النيابة إصدار أمر اعتقال فوري للزوجين الأصغر سناً من عائلة هندوجا، لكن القاضي رفض ذلك.

وتمتلك عائلة هندوجا مجموعة «هندوجا»، وهي مجموعة متعددة الجنسيات لها مصالح في النفط والغاز والخدمات المصرفية. كما تمتلك العائلة أيضاً فندق «رافلز» في لندن.