مصر: فعل «فاضح» علني يفجر جدلاً حول الخصوصية والآداب العامة

مصر شهدت وقائع اختراق خصوصية متكررة بالآونة الأخيرة (الشرق الأوسط)
مصر شهدت وقائع اختراق خصوصية متكررة بالآونة الأخيرة (الشرق الأوسط)
TT

مصر: فعل «فاضح» علني يفجر جدلاً حول الخصوصية والآداب العامة

مصر شهدت وقائع اختراق خصوصية متكررة بالآونة الأخيرة (الشرق الأوسط)
مصر شهدت وقائع اختراق خصوصية متكررة بالآونة الأخيرة (الشرق الأوسط)

فجر «فعل فاضح» علني في الشارع، جدلاً واسعاً في مصر حول الخصوصية والآداب العامة، بعدما نشرت سيدة مقطع فيديو لشاب وفتاة في وضع غير لائق، حيث وبختهما بعبارات غاضبة، قبل أن ينصرفا في هدوء.

وحصد مقطع الفيديو الذي نُشر عبر مواقع التواصل في مصر ملايين المشاهدات، وجرى تداول وسم «فعل فاضح» على نطاق واسع عبر موقع «تويتر» وتصدر الترند في مصر خلال الساعات الماضية.

وبينما طالب متابعون بالقبض على الشاب والفتاة بتهمة «قيامهما بأفعال منافية للآداب في الطريق العام نهاراً، حتى يكونا عبرة لكل من تسول له نفسه القيام بمثل هذه الأفعال التي جرمها القانون»، فإن قانونيين طالبوا بـ«معاقبة مصورة الفيديو بتهمة اختراق الخصوصية، والتشهير بالشاب والفتاة».

ووفق نهاد أبو القمصان، رئيسة مركز حقوق المرأة، وعضو المجلس القومي لحقوق الإنسان، فإن الشاب والفتاة ارتكبا خطأً واحداً وهو فعل منافٍ للآداب العامة في الطريق العام، بينما ارتكبت مصورة الفيديو 3 أخطاء أو «جرائم» دفعة واحدة وهي التصوير دون موافقتهما، وسبهما، ونشر مقطع فيديو لهما، والتشهير بهما في مخالفة صريحة للقانون.

«المتاجرة بمقاطع فيديو»

وتضيف أبو القمصان لـ«الشرق الأوسط» قائلة: «إذا كانت مُصورة الفيديو تريد تقويم فعل الفتاة والحفاظ على مستقبلها كما تظن، فإنه كان من الأفضل الذهاب لها ونصحها بطريقة أفضل، وليس نشر الفيديو وفضحها والتسبب في أذى محتمل لها ولأسرتها وللشاب كذلك».

واتهمت أبو القمصان مصورة وناشرة الفيديو بـ«المتاجرة بهذا الفعل، على حساب الفتاة المتورطة في فعل غير لائق».

وشددت: «إذا كانت مصورة الفيديو قد شعرت بالأذى والضيق من فعل الشاب والفتاة، كان عليها الاتصال بالشرطة صاحبة الحق الأصيل في تنفيذ القانون».

مؤكدة أن مواد القانون تدين هذه السيدة بشدة، لأنها قد تدمر مستقبل الفتاة بسبب الفيديو الذي قامت بنشره.

ودار جدل واسع في مصر خلال الساعات الماضية حول «قواعد الخصوصية»، فبينما رأى فريق أن الأفعال في الطريق العام لا تدخل ضمن نطاق «الخصوصية»، فإن آخرين شددوا على ضرورة عدم «التشهير» بحياة الناس تحت ذرائع أخلاقية.

وقائع متكررة

وفي نهاية العام الماضي، أوقفت الأجهزة الأمنية شاباً وفتاة بتهمة «ارتكاب فعل فاضح» بالطريق العام أعلى أحد الكباري بمنطقة الساحل التابعة لمحافظة القاهرة، بعد تسبب صور لهما في حدوث ضجة واسعة في مصر وقتئذ.

وأفادت التحريات بأن الشاب والفتاة طالبان بالمرحلة الثانوية، يقيمان بالشرابية، وقد اعترفا بارتكابهما الواقعة، وقالا إن علاقة عاطفية تربطهما.

وتنص المادة «278» من قانون العقوبات على أنه «من أتى بفعل في العلانية يعد فعلاً فاضحاً يعاقب بالحبس مده لا تزيد على سنة أو غرامة لا تتجاوز 300 جنيه (الدولار الأميركي يعادل 30.9 جنيه مصري) ووفق قانونيين فإن جريمة الفعل الفاضح لا تقوم إلا بتوافر 3 أركان؛ فعل مادي يخدش حياء المرء «حياء العين أو الأذن»، والعلانية «يشترط مشاهدة الغير للفعل»، والقصد الجنائي «تعمد الجاني إتيان الفعل الفاضح».

وأوضحت مبادئ محكمة النقض أنه يكفي قانون لتوافر القصد الجنائي في جريمة الفعل الفاضح المُخل بالحياء أن يكون المتهم عالماً بأن فعلته من شأنها أن تخدش الحياء، وفق خبراء قانون.

وتعد واقعة «ذات الفستان الأزرق» من بين أشهر الوقائع التي ثار حولها جدل واسع بشأن اختراق الخصوصية في مصر خلال الآونة الأخيرة، حيث تباينت الردود تجاه قيام فتاة بالرقص داخل إحدى قاعات الأفراح، فبينما رأى البعض أن من حق السيدة الرقص داخل قاعة زفاف مقتصرة الدعوات على الأصدقاء والأقارب، معتبرين نشر مقطع فيديو لها وهي ترقص اختراقاً صريحاً للخصوصية، قال آخرون إن الطريقة التي ظهرت بها وهي ترقص غير لائقة.

وتعلق أبو القمصان على هذه الواقعة قائلة: «ما فعلته الفتاة يعد طبيعياً، لكن نشر الفيديو تحت ذريعة ادعاء الفضيلة والأخلاق غير طبيعي وغير أخلاقي متهمة أصحاب الصفحات الوهمية بـ(إرهاب المجتمع) عن طريق مثل هذه اللقطات التي تحصد ملايين المشاهدات».

عقوبات قانونية

وتنص المادة (25) من قانون الجرائم الإلكترونية، على المعاقبة بالحبس مدة لا تقل عن 6 أشهر، وبغرامة لا تقل عن 50 ألف جنيه، ولا تجاوز 100 ألف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من اعتدى على أي من المبادئ أو القيم الأسرية في المجتمع المصري، أو انتهك حرمة الحياة الخاصة أو أرسل بكثافة العديد من الرسائل الإلكترونية لشخص معين دون موافقته، أو منح بيانات شخصية إلى نظام أو موقع إلكتروني لترويج السلع أو الخدمات دون موافقته، أو نشر عن طريق الشبكة المعلوماتية أو بإحدى وسائل تقنية المعلومات معلومات أو أخباراً أو صوراً وما في حكمها.

وتعد كذلك واقعة فتاة «روب الفلوس» من بين أشهر وقائع «اختراق الخصوصية»، حيث جرى تداول فيديو لطالبة شابة ترتدي «روب» وقبعة من النقود أهداها إياهما والدها احتفالاً بنجاحها وتخرجها في كلية الآداب جامعة سوهاج (جنوب مصر)، وقالت الفتاة، في تصريحات إعلامية محلية، إن هذا الهجوم تسبب في «إيذائها نفسياً»، مبدية دهشتها من انتشار الفيديو بهذه الكثافة رغم أنه كان محاولة من والدها للاحتفال بها على طريقته.


مقالات ذات صلة

«يوروبول» تُحذر من زيادة الجرائم الإلكترونية المدعومة بالذكاء الاصطناعي

أوروبا مقر وكالة الشرطة الأوروبية «يوروبول» في لاهاي

«يوروبول» تُحذر من زيادة الجرائم الإلكترونية المدعومة بالذكاء الاصطناعي

خلص تحليل أصدرته وكالة إنفاذ القانون الأوروبية (يوروبول)، الاثنين، إلى أن القرصنة والاستغلال الجنسي للأطفال والابتزاز المالي، من الاتجاهات المثيرة للقلق.

«الشرق الأوسط» (أمستردام)
أوروبا ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن مجموعة «كيلين» الروسية تقف وراء هذا الهجوم (د.ب.أ)

نشر بيانات صحية حساسة بعد هجوم إلكتروني ضرب مستشفيات في لندن

كشفت خدمة الصحة العامة في بريطانيا «إن إتش إس» أن بيانات طبية حساسة لمرضى بريطانيين نُشرت بعد هجوم إلكتروني استهدف أحد مقدمي الخدمات.

«الشرق الأوسط» (لندن)
أوروبا مستشفيات «كينغز كوليدج» في لندن (إ.ب.أ)

هجوم إلكتروني يضرب كبرى مستشفيات لندن

ألغت مستشفيات كبرى في لندن بعض العمليات الجراحية اليوم (الثلاثاء) بسبب هجوم إلكتروني على أحد موردي الخدمات الرئيسيين.

«الشرق الأوسط» (لندن)
شمال افريقيا تحرير مغربي تعرض للخطف في تايلاند... وتفاعل واسع مع قضية «مغاربة ميانمار»

تحرير مغربي تعرض للخطف في تايلاند... وتفاعل واسع مع قضية «مغاربة ميانمار»

وقع عدد من الشبان والشابات المغاربة خلال الأشهر الماضية في قبضة مسلحين في جنوب شرقي آسيا يعملون في النصب والاحتيال على الشبكة العنكبوتية.

كوثر وكيل (الرباط)
المشرق العربي ياسمين المشعان عضو رابطة عائلات قيصر تحمل صور ضحايا النظام السوري أمام محكمة  ألمانية 13 يناير 2022 (أ.ف.ب)

هل تستجيب دمشق لمطالب دولية بوقف الانتهاكات والإخفاء القسري؟

أدرجت مصادر حقوقية سورية تعميم وزارة الداخلية في دمشق، بوقف التعذيب المعنوي أو الجسدي للموقوفين ضمن سلسلة التغييرات الأمنية، لإرضاء الأطراف العربية والدولية.

«الشرق الأوسط» (دمشق - لندن)

لإجازة عائلية من دون مشكلات... ضع 7 حدود قبل السفر وخلاله

السفر مع أفراد العائلة يمكن أن يكون أمراً صعباً بشكل خاص (رويترز)
السفر مع أفراد العائلة يمكن أن يكون أمراً صعباً بشكل خاص (رويترز)
TT

لإجازة عائلية من دون مشكلات... ضع 7 حدود قبل السفر وخلاله

السفر مع أفراد العائلة يمكن أن يكون أمراً صعباً بشكل خاص (رويترز)
السفر مع أفراد العائلة يمكن أن يكون أمراً صعباً بشكل خاص (رويترز)

حتى أجمل التجارب في الأماكن الخلابة يمكن أن تنهار أمام الخلافات العائلية، فكيف يمكن الاستمتاع بيوم مشمس على الشاطئ عندما يتعين عليك التوسط في السلام بين إخوتك البالغين، أو أمك وأبيك، أو حل خلاف أولادك مع أولاد أختك مثلاً؟

يمكن القول إن جميع الإجازات تأتي مع أشكالها الخاصة من التوتر، ولكن هناك شيئاً ما يتعلق بالسفر مع أفراد العائلة يمكن أن يكون أمراً صعباً بشكل خاص، وفقاً لتقرير موقع «هاف بوست».

لذلك، فإن وضع الحدود يمكن أن يساعد.

قالت راشيل غولدبيرغ، مؤسسة مركز علاج راشيل غولدبيرغ في لوس أنجليس، إن «وضع حدود لقضاء الإجازة مع العائلة أمر بالغ الأهمية لأنه يساعد في إدارة ومواءمة التوقعات، مما يضمن مراعاة احتياجات ورغبات كل شخص».

قد يبدو الأمر بمثابة خطوة مكثفة لمجرد قضاء إجازة بسيطة، لكن غولدبيرغ أوضحت أن الحدود «تساعد في الحفاظ على احترام التفضيلات الفردية، ومنع الاستياء، وتعزيز جو متناغم، حيث يمكن للجميع الاستمتاع بالتجربة».

وبعبارة أخرى، يمكن أن يكون وضع حدود في الواقع وصفة لقضاء عطلة مثالية.

عزز ذكرياتك السعيدة من خلال وضع حدود واضحة للمساحة الشخصية والميزانيات والتوقعات الأخرى قبل السفر مع أحبائك. سيساعد هذا على ضمان حصول الجميع على ما يريدون من الرحلة بطريقة تتسم بالمحبة والاحترام. فكيف يمكن القيام بذلك:

قبل السفر

1 - تحدث عن المال

قد يكون الأمر غير مريح في البداية، لكن الاتفاق على الميزانية يجب أن يتم قبل إجراء أي حجوزات.

إذا كنت تقوم بتقسيم تكلفة استئجار منزل أو اتخاذ قرار بشأن فندق، فيجب أن يناسب السعر الجميع. وينطبق الشيء نفسه على حجوزات المطاعم وتذاكر المتنزهات وأي أحداث أخرى مخطط لها.

وقالت ناتالي روسادو، مؤسسة ومالكة تامبا كونسلينغ بليس في فلوريدا، إن مناقشة الميزانية مقدماً «يمكن أن تمنع سوء الفهم والضغوط المالية. اتفق على كيفية تقاسم النفقات وما هو الحد الإجمالي للإنفاق».

واقترحت غولدبيرغ إشراك جميع أفراد الأسرة في اتخاذ القرار الخاص بالرحلة، لضمان «المسؤولية المشتركة».

وقالت: «ربما يمكنك استضافة اجتماع عائلي لتحديد حدود الإنفاق بوضوح لجوانب مختلفة من الرحلة، مثل تناول الطعام والإقامة والأنشطة». و«بهذه الطريقة، لن يشعر أحد بأنه مستبعد».

2 - أهداف الرحلة

يفكر الناس في الإجازات بطرق مختلفة، وتعكس خططهم ذلك. وفقاً لتشانينغ ريتشموند، وهي معالجة مرخصة للزواج والأسرة في خدمة العلاج عبر الإنترنت «أوكتاف»: «عندما تضع خططاً، فأنت لا تخطط فقط لما تريد القيام به، بل تخطط لما تريد أن تشعر به وما تريد. للتجربة».

على سبيل المثال، قد يرغب بعض الأشخاص في البحث عن المغامرة في الإجازة، بينما يخطط آخرون للقيام بأنشطة أكثر هدوءاً وتجديداً للنشاط. وأوضحت أن «مثل أشياء كثيرة في الحياة، غالباً ما تكون هذه التوقعات والنوايا غير معلن عنها، ولا تصبح واضحة حتى يتصاعد الموقف».

للمساعدة، توصي ريتشموند بأن يقوم الجميع بالتعبير عن أنشطة و / أو أهداف محددة يرغبون في القيام بها أو تحقيقها في الإجازة.

3 - نقاش بشأن الأطفال

يمكن للأطفال أن يجعلوا أي إجازة أكثر متعة، وأكثر تعقيداً، إذا كان هناك عدد أكبر من الأشخاص حولهم. أوقفوا الصراع قبل أن يبدأ من خلال إجراء مناقشة صريحة حول الأطفال قبل أن تغادروا.

وأوصت روسادو بالتأكد من أن جميع البالغين على المبادئ نفسها عندما يتعلق الأمر بالقواعد والعواقب بالنسبة للأطفال، بما في ذلك من يُسمح له بتأديب من، وكيف (إذا سُمح لأي شخص آخر بالتأديب على الإطلاق). الأمر نفسه ينطبق على التفضيلات والقواعد: إذا كنت تفضل أن يكون وقت النوم في ساعة معينة، فتأكد من أن أهلك أو إخوتك يعرفون ذلك.

وإذا كنت تريد من الأشقاء الأكبر سناً أن يساعدوا إخوانهم وأخواتهم الأصغر سناً، اقترحت غولدبيرغ تقديم حوافز مثل وقت إضافي أمام الشاشة أو مكافآت. إنها عطلة، قبل كل شيء.

4 - فواصل الجدول الزمني

يدور السفر حول الانتقال من نشاط إلى آخر، لذلك من المهم أن تقرر مسبقاً متى سيحصل الجميع على استراحة من الأنشطة ومن بعضهم البعض.

وقالت غولدبيرغ إن الأطفال الصغار على وجه الخصوص معرضون «للإرهاق والإفراط في التحفيز، وأقترح منحهم وقت راحة منتظماً لمنع الانهيارات والصراعات».

لكن الأطفال ليسوا الوحيدين الذين يحتاجون إلى إعادة الشحن. وشجعت روسادو الجميع على أخذ مساحة شخصية أثناء الرحلة، سواء كان ذلك يعني المشي أو قراءة كتاب أو مجرد الاستراحة في غرفتك بمفردك.

وقالت: «خططوا واتفقوا على فترات التوقف حيث يمكن للجميع القيام بأشيائهم الخاصة، هذا يمكن أن يمنع الإرهاق ويقلل من احتمالية الصراعات الناشئة عن قضاء الكثير من الوقت معاً».

أثناء الرحلة

5 - صانع القرار

يجب عليك أنت وعائلتك اختيار شخص واحد ليكون صانع القرار. وبحسب روسادو «يجب إيصال تفضيلاتك بوضوح والاستماع إلى الآخرين» عند اتخاذ قرار بشأن نشاط ما أو مطعم.

إذا لم ينجح ذلك، قالت غولدبيرغ، إنه يجب العثور على أماكن بها العديد من الخيارات لإرضاء الجميع.

6 - كن مرناً

السفر مع أشخاص آخرين هو كل شيء عن التسويات. من أجل تحقيق الانسجام في رحلتك، شجعت روسادو على الاعتراف بتفضيلات الآخرين واحترامها والتحلي بالمرونة قدر الإمكان لصالح المجموعة.

7 - ابق هادئاً

حتى مع التخطيط الشامل، يمكن أن تسوء الأمور أثناء الرحلة. إذا وجدت نفسك في منتصف لحظة ساخنة، تقترح ريتشموند التوقف مؤقتاً والقيام بتمرين التنفس السريع.

وإذا طرح شخص ما موضوعاً لا ترغب في معالجته، أو حثك على طرح أسئلة جارحة، اقترحت غولدبيرغ أن تخبره بما يلي: «أنا أقدر اهتمامك، لكنني أفضل الحفاظ على خصوصية هذا الجزء من حياتي في الوقت الحالي».

وعندما يفشل كل شيء آخر، ذكرت ريتشموند أن كلمة «لا» هي جملة كاملة.