كيف تؤثر القهوة على معدتك وجهازك الهضمي؟

القهوة لها فوائد كبيرة على بكتيريا الأمعاء المفيدة (إ.ب.أ)
القهوة لها فوائد كبيرة على بكتيريا الأمعاء المفيدة (إ.ب.أ)
TT

كيف تؤثر القهوة على معدتك وجهازك الهضمي؟

القهوة لها فوائد كبيرة على بكتيريا الأمعاء المفيدة (إ.ب.أ)
القهوة لها فوائد كبيرة على بكتيريا الأمعاء المفيدة (إ.ب.أ)

لا يقتصر دور فنجان القهوة الصباحي على إيقاظك وإمدادك بالطاقة والنشاط، بل إنه قد يؤثر أيضاً بشكل إيجابي على معدتك، وفقاً لمجموعة متزايدة من الأبحاث.

وبحسب صحيفة «التلغراف» البريطانية، فقد أشارت الأبحاث إلى أن القهوة لها فوائد كبيرة على الميكروبيوم، وهي بكتيريا الأمعاء المفيدة الموجودة في جهازك الهضمي.

وقالت نيكولا شوبروك، اختصاصية التغذية البريطانية: «يحتوي الميكروبيوم على جحافل من أنواع (البكتيريا الجيدة) التي تعمل بشكل جماعي وفردي لتحسين صحتنا».

وأضافت: «يُنظر إلى هذه البكتيريا بشكل متزايد على أنها تفيد صحتنا الأيضية وتساعد على التحكم في وزننا وصحتنا العقلية. وتحتوي القهوة على العديد من المركبات التي تغذي هذه البكتيريا من خلال تزويدها بالعناصر الغذائية الضرورية للنمو وأداء وظيفتها».

وبحثت دراسة نشرت عام 2023 في العلاقة بين الكافيين واستهلاك القهوة والميكروبيوم القولوني. وأظهرت النتائج أن مستويات الميكروبيوم تكون أعلى لدى شاربي القهوة المنتظمين، وأن هذه البكتيريا أثرت إيجابياً على صحة أمعائهم وكبدهم، كما كان لديهم ومستويات أقل من بكتيريا ضارة تسمى Erysipelatoclostridium، والتي تسبب مشاكل في القناة الهضمية.

الكافيين يفيد القولون وينظم حركات الأمعاء (إ.ب.أ)

ويأتي هذا بعد دراسة سابقة وجدت أن استهلاك القهوة يرتبط بزيادة في بكتيريا البيفيدوبكتيريوم، وهي ميكروبات يعتقد أنها تساعد في هضم الألياف ومنع الالتهابات.

وتحتوي القهوة على مركبات نباتية تسمى البوليفينول، وهي فئة من المركبات الموجودة بشكل طبيعي في الأطعمة النباتية، مثل الفاكهة والخضراوات والأعشاب والتوابل والشاي والشوكولاته الداكنة. ويشير شوبروك إلى أن «البوليفينول يعمل مضاد للأكسدة مضاد للالتهابات».

ويضيف: «يمكن أن تساعد مركبات البوليفينول في تقليل خطر الإصابة بالسرطان عن طريق قتل المواد الكيميائية التي تدمر الخلايا».

ومن بين مركبات البوليفينول الموجودة في القهوة حمض الكلوروجينيك. ووفقاً لدراسة أجريت عام 2020 ونشرت في مجلة العلوم التجريبية والسريرية، فإن المرضى الذين حمض الكلوروجينيك انخفض لديهم خطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني ومرض الكبد الدهني غير الكحولي، كما فقدوا الكثير من الوزن.

وقد أظهرت العديد من الدراسات أيضاً أن الكافيين يفيد القولون وينظم حركات الأمعاء. وأثبتت إحدى الدراسات التي أجريت عام 1990 أن الأشخاص الذين يشربون القهوة يشعرون بالحاجة للدخول إلى الحمام بعد 30 دقيقة من تناولها.

كم كوباً يجب أن أشرب في اليوم؟

كشفت دراسة حديثة أجريت على مجموعة من المعمرين أن جميعهم تقريباً يشربون كوبين إلى ثلاثة أكواب من القهوة يومياً.

لكن يفضل أن تكون هذه القهوة سادة، بلا حليب أو سكر.

وتقول جوليا كوبشينسكا، عالمة الأحياء الدقيقة في المعهد البولندي للكيمياء الحيوية والفيزياء الحيوية في وارسو: «لقد ثبت أن الحليب يعيق امتصاص البوليفينول ومن ثم ينبغي تجنب إضافته للقهوة. كما أن السكر يحول قهوتك إلى حلوى. فالسكريات تضر بمستويات السكر في الدم وقد تحول مزايا القهوة إلى عيوب».

وقالت كوبشينسكا إن إضافة التوابل الطبيعية - بدلاً من السكريات أو الحليب - للقهوة يمكن أن يحقق فوائد صحية إضافية.

وأوضحت قائلة: «الهيل مضاد للالتهابات وينظم مستويات السكر في الدم والزنجبيل مسكن طبيعي للألم، ويحسن صحة الجهاز الهضمي ويخفض نسبة الكولسترول. فيما يدعم الكركم الجهاز المناعي وعملية التمثيل الغذائي».


مقالات ذات صلة

تراجع إنتاج أكبر منتج لـبُن «روبوستا» في العالم يهدد بزيادة أسعار القهوة عالمياً

الاقتصاد حبوب بُن بعد التحميص (رويترز)

تراجع إنتاج أكبر منتج لـبُن «روبوستا» في العالم يهدد بزيادة أسعار القهوة عالمياً

اتجهت الأنظار إلى فيتنام، بعد ارتفاع أسعار بُن «روبوستا» في بورصة لندن إلى أعلى مستوياتها خلال 16 عاماً؛ وذلك لأنها أكبر منتج في العالم لـبُن «روبوستا».

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك يأخذ دين ليانو استراحة لشرب الماء مع ارتفاع الحرارة في لاس فيغاس 6 يونيو 2024 (أ.ب)

كيف يؤثر ارتفاع درجات الحرارة على جسمك وما النصائح لتبريده؟

مع ارتفاع درجات الحرارة، إليك أبرز العوارض التي تسببها الحرارة الشديدة وأبرز النصائح لتبريد الجسم.

«الشرق الأوسط» (بيروت)
يوميات الشرق العامل الوراثي يلعب دوراً في المدة التي يبقيك فيها الكافيين منتبهاً (أرشيفية - رويترز)

ما أفضل وقت لتناول القهوة؟

سلّط الباحثون الضوء على إيجابيات وسلبيات تأخير تناول الكافيين خلال اليوم.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
صحتك القهوة هي أكثر المشروبات ذات التأثير النفساني استهلاكاً على نطاق واسع في العالم (رويترز)

«العلاقة عكسية»... دراسة تكشف سر القهوة في الوقاية من «باركنسون»

يبدو أن هناك شيئاً يتعلق بالكافيين ومكوناته يحمي أدمغة الناس.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
الاقتصاد تعدّ منطقة جازان غنية بالبن السعودي ذي الجودة العالية والنكهة المميزة (الشرق الأوسط)

«السعودية للقهوة» تتوج جهودها المتسارعة لتمكين الصناعة بأول مصنع في جازان

يُتوقع نمو سوق القهوة في السعودية 5 في المائة خلال الأعوام المقبلة، لتصل إلى 28700 طن بحلول 2026، وهو ما يتيح فرصاً استثمارية كبيرة لـ«الشركة السعودية للقهوة».

بندر مسلم (الرياض)

يعطي أملاً للبشر... عقار يطيل عمر الحيوانات بنسبة 25 %

غالبًا ما تموت فئران التجارب المسنة بسبب السرطان (رويترز)
غالبًا ما تموت فئران التجارب المسنة بسبب السرطان (رويترز)
TT

يعطي أملاً للبشر... عقار يطيل عمر الحيوانات بنسبة 25 %

غالبًا ما تموت فئران التجارب المسنة بسبب السرطان (رويترز)
غالبًا ما تموت فئران التجارب المسنة بسبب السرطان (رويترز)

نجح عقار في إطالة عمر حيوانات المختبر بنسبة 25 في المائة تقريباً، في اكتشاف يأمل العلماء أن يبطئ شيخوخة الإنسان أيضاً، وفقاً لـ«هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)».

عُرفت الفئران المعالجة باسم «الجدات الرشيقات» في المختبر بسبب مظهرها الشبابي. لقد كانت أكثر صحة وأقوى وأُصيبت بسرطانات أقل من أقرانها - أي الفئران العادية الأخرى.

يتم بالفعل اختبار الدواء على البشر، ولكن ما إذا كان سيكون له نفس التأثير المضاد للشيخوخة غير مؤكَّد بعد. والسعي إلى حياة أطول أمر منسوج عبر تاريخ البشرية.

مع ذلك، فقد عرف العلماء منذ فترة طويلة أن عملية الشيخوخة مرنة، حيث تعيش حيوانات المختبر لفترة أطول إذا قمت بتقليل كمية الطعام التي تتناولها بشكل كبير.

يزدهر الآن مجال أبحاث الشيخوخة، حيث يحاول الباحثون اكتشاف العمليات الجزيئية للشيخوخة ومعالجتها.

وكان الفريق في مختبر MRC للعلوم الطبية، وكلية إمبريال كوليدج لندن وكلية الطب Duke - NUS في سنغافورة، يقوم بالتحقيق في بروتين يسمى «إنترلوكين - 11».

وتزداد مستويات البروتين في جسم الإنسان مع تقدُّمنا في السن، ويساهم في ارتفاع مستويات الالتهاب، ويقول الباحثون إنه يقلب العديد من المفاتيح البيولوجية التي تتحكم في وتيرة الشيخوخة.

حياة أطول وأكثر صحة

أجرى الباحثون تجربتين. الأولى على فئران معدَّلة وراثياً، لذلك لم تكن قادرة على إنتاج «الإنترلوكين 11».

أما المجموعة الثانية، فانتظر العلماء حتى بلغت الفئران 75 أسبوعاً من العمر (أي ما يعادل تقريباً شخصاً يبلغ من العمر 55 سنة)، ثم أُعطِيَت بانتظام دواءً لتطهير أجسامها من «الإنترلوكين 11».

وأظهرت النتائج، التي نُشِرت في مجلة «نيتشر»، أن متوسط ​​العمر زاد بنسبة 20 - 25 في المائة اعتماداً على التجربة وجنس الفئران. غالباً ما تموت فئران التجارب المسنَّة بسبب السرطان، لكن الفئران التي تفتقر إلى «الإنترلوكين 11» كانت لديها مستويات أقل بكثير من المرض. وأظهرت هذه الحيوانات تحسُّناً في وظائف العضلات، وكان لديها فِراء أكثر صحة، وسجلت نتائج أفضل في العديد من المقاييس.

وأوضح البروفسور ستيوارت كوك، الباحث ضمن الدراسة: «أحاول ألا أكون متحمساً للغاية، للأسباب التي ذكرتها، هل هذا أمر جيد جداً لدرجة يصعب تصديقها؟». وأشار إلى أنه يعتقد «بالتأكيد» أن الأمر يستحق التجربة فيما يرتبط بشيخوخة الإنسان، مجادلاً بأن التأثير «سيكون تحويلياً» إذا نجح.