هل يقلّل النشاط البدني في الطفولة مخاطر الوفاة المبكرة؟

زيادة وقت الجلوس تؤدّي إلى تفاقم مؤشرات الدهون بالدم

على الآباء تشجيع أبنائهم على ممارسة النشاط البدني الخفيف (بيرني بورتال)
على الآباء تشجيع أبنائهم على ممارسة النشاط البدني الخفيف (بيرني بورتال)
TT

هل يقلّل النشاط البدني في الطفولة مخاطر الوفاة المبكرة؟

على الآباء تشجيع أبنائهم على ممارسة النشاط البدني الخفيف (بيرني بورتال)
على الآباء تشجيع أبنائهم على ممارسة النشاط البدني الخفيف (بيرني بورتال)

كشفت دراسة حديثة أُجريت بالتعاون بين جامعتي إكستر وبريستول في بريطانيا، وجامعة شرق فنلندا، عن أن «زيادة وقت الجلوس في مرحلة الطفولة يمكن أن تؤدّي إلى رفع مستويات الكوليسترول في الدم بمقدار الثلثين خلال مرحلة البلوغ؛ ما يُسبّب مشكلات في القلب، وحتى الوفاة المبكرة».

وأوضح الباحثون في الدراسة، التي نُشرت نتائجها، الخميس، بمجلة «علم الغدد الصماء السريرية والتمثيل الغذائي»، أنّ «ممارسة النشاط البدني الخفيف في الطفولة قد تعكس هذه المخاطر تماماً، وتقلّل نسب الوفاة المبكرة المرتبطة بأمراض القلب».

وتوصي «منظمة الصحة العالمية» حالياً بأن يمارس الأطفال والمراهقون في المتوسط، ​​60 دقيقة من النشاط البدني المعتدل إلى القوي يومياً، مع تقليل وقت الجلوس، لكن إرشادات النشاط البدني الخفيف لا تزال محدودة.

ووفق الباحثين، فإنّ ارتفاع نسبة الكوليسترول وخلل الدهون في الدم منذ الطفولة والمراهقة يرتبط عادة بالوفاة المبكرة في منتصف الأربعينات، ومشكلات في القلب، مثل تصلب الشرايين تحت الإكلينيكي، وتلف القلب في منتصف العشرينات.

ولكشف تأثير النشاط البدني الخفيف، راقبوا خلال الدراسة 792 طفلاً متوسط أعمارهم 11 عاماً، جرت متابعتهم حتى سنّ الـ24. كما راقب الباحثون أوقات الجلوس والنشاط البدني الخفيف والنشاط البدني المعتدل إلى القوي، وقيس كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة (الكوليسترول المفيد)، وكوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة (الكوليسترول الضار)، والدهون الثلاثية، والكوليسترول الكلي بشكل متكرر في سنّ 11 و15 و24 عاماً.

وأجريت للمشاركين أيضاً قياسات متكرّرة لتقييم إجمالي كتلة الدهون في الجسم وكتلة العضلات، بالإضافة إلى نسبة الغلوكوز بالدم، ومتابعة تاريخ أمراض القلب والأوعية الدموية.

وأثبتت النتائج أنّ زيادة وقت الجلوس في مرحلة الطفولة يمكن أن تزيد مستويات الكوليسترول بنسبة الثلثين (67 في المائة) مع حلول الوقت الذي يصل فيه الشخص إلى منتصف العشرينات.

من جانبه، يقول قائد الفريق البحثي بجامعة إكستر البريطانية، الدكتور أندرو أغباجي، لـ«الشرق الأوسط»: «دراستنا أثبتت أنّ زيادة وقت الجلوس أثناء الطفولة تؤدّي إلى تفاقم مؤشرات الدهون بالدم، لكنها أثبتت أيضاً أنّ ممارسة النشاط البدني الخفيف، مثل المشي أو السباحة أو ركوب الدراجات لفترات تتراوح بين 3 و6 ساعات يومياً، تخفض نسبة الكوليسترول بمقدار 5 إلى 8 أضعاف عند الكبر، وكان تأثير النشاط البدني الخفيف يفوق النشاط المعتدل إلى القوي».

ويضيف أنّ مستويات الكوليسترول والدهون المرتفعة في الدم خلال مرحلة الطفولة ترتبط بخطر الإصابة بتصلب الشرايين في منتصف مرحلة البلوغ والوفيات المبكرة لأمراض القلب والأوعية الدموية في منتصف العمر، موضحاً أنّ النتائج تؤكد الأهمية الصحية الكبيرة للنشاط البدني الخفيف، الذي يمكن أن يكون المفتاح لمنع ارتفاع نسبة الكوليسترول والدهون في خلال مرحلة الطفولة، داعياً الآباء وخبراء الصحة العامة وأطباء الأطفال لضرورة تشجيع الأطفال على المشاركة بالنشاط البدني الخفيف منذ الطفولة للحد من الوفيات المبكرة المرتبطة بأمراض القلب عند الكبر.


مقالات ذات صلة

الشيخ ماهر المعيقلي خطيباً ليوم عرفة

الخليج الشيخ الدكتور ماهر المعيقلي (واس)

الشيخ ماهر المعيقلي خطيباً ليوم عرفة

أعلنت رئاسة الشؤون الدينية برئاسة الحرمين عن صدور الموافقة الملكية بتولي الشيخ الدكتور ماهر المعيقلي إمام وخطيب المسجد الحرام، إلقاء الخطبة والصلاة في يوم عرفة.

إبراهيم القرشي (جدة)
يوميات الشرق جانب من الجلسة الوزارية حول «بناء مستقبل رقمي مستدام للجميع» خلال منتدى القمة العالمية (الشرق الأوسط)

السعودية تفوز بجوائز منتدى القمة العالمية لمجتمع المعلومات

فازت السعودية بجوائز منتدى القمة العالمية لمجتمع المعلومات التي ينظمها الاتحاد الدولي للاتصالات، بجنيف، نظير تميز مشاريعها الابتكارية بعد منافسة مع 193 دولة.

«الشرق الأوسط» (جنيف)
يوميات الشرق «الباركود» أتاح للحجاج معرفة موقع مساكنهم عن طريق (GPS) (الشرق الأوسط)

مؤشرات أداء لتجويد الخدمات و«باركود» لاستدلال الحجاج على مساكنهم

الجهات العاملة بالحج استحدثت وسائل تقنية متعددة لضمان تقديم خدمات ذات جودة عالية منها مؤشرات أداء لقياس مدى رضا الحاج عن الخدمة وأخرى تمكنهم من معرفة موقع سكن.

إبراهيم القرشي (جدة)
ثقافة وفنون رئيس مجلس أمناء «مؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية» والسفير الفلسطيني مع الشعراء الفائزين (الشرق الأوسط)

«البابطين الثقافية» احتفلت بتوزيع جوائز مسابقة ديوان «شهداء العزة»

احتفلت مؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية الأحد، على مسرح مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي في الكويت بتوزيع جوائز مسابقتها «ديوان شهداء العزة» للفائزين

«الشرق الأوسط» (الكويت)
يوميات الشرق ترحيب وحفاة بالحجاج لدى صعودهم إلى عربات القطار (الخطوط الحديدية السعودية)

«قطار الحرمين»... رعاية سعودية تيسر تنقلات الحجاج بين مكة والمدينة

يوفر قطار الحرمين السريع الذي قدمته السعودية لخدمة قاصدي الحرمين الشريفين وسيلة نقل مريحة وميسرة وآمنة لتنقل ضيوف الرحمن بين المسجد الحرام والمسجد النبوي.

إبراهيم القرشي (جدة)

هل تعالج ممارسة التمارين الرياضية الأرق؟

أولئك الذين كانوا نشطين باستمرار كانوا أكثر عرضة بنسبة 55 % للنوم بشكل طبيعي (أرشيفية - رويترز)
أولئك الذين كانوا نشطين باستمرار كانوا أكثر عرضة بنسبة 55 % للنوم بشكل طبيعي (أرشيفية - رويترز)
TT

هل تعالج ممارسة التمارين الرياضية الأرق؟

أولئك الذين كانوا نشطين باستمرار كانوا أكثر عرضة بنسبة 55 % للنوم بشكل طبيعي (أرشيفية - رويترز)
أولئك الذين كانوا نشطين باستمرار كانوا أكثر عرضة بنسبة 55 % للنوم بشكل طبيعي (أرشيفية - رويترز)

تعد ممارسة التمارين الرياضية طريقة مفيدة لمحاربة قلة النوم، وفقاً لدراسة جديدة.

وحسب تقرير نشرته شبكة «سي إن إن»، قالت مؤلفة الدراسة الرئيسية الدكتورة إرلا بيورنسدوتير: «الأشخاص النشطون بدنياً لديهم خطر أقل لأعراض الأرق».

ونظرت الدراسة التي نشرت، أول من أمس (الثلاثاء)، في مجلة «BMJ Open»، في بيانات أكثر من 4300 شخص تتراوح أعمارهم بين 39 و67 عاماً على مدى 10 سنوات. تم استطلاع آراء المشاركين في 9 دول أوروبية حول تكرار النشاط البدني وكثافته ومدته، بالإضافة إلى أعراض الأرق وكمية النوم كل ليلة ومشاعر النعاس أثناء النهار.

أولئك الذين كانوا نشطين باستمرار كانوا أكثر عرضة بنسبة 55 في المائة للنوم بشكل طبيعي. الطبيعي (من 6 إلى 9 ساعات في الليلة).

وقال الدكتور ديفيد نيوباور، الأستاذ المشارك في قسم الطب النفسي والعلوم السلوكية في كلية الطب بجامعة جونز هوبكنز، إن النتائج قوية في حد ذاتها ولكنها مدعومة أيضاً بمجموعة من المؤلفات الموجودة.

وأضاف: «تتوافق نتائجنا مع الدراسات السابقة التي أظهرت تأثيراً مفيداً للنشاط البدني على أعراض الأرق، لكن الدراسة الحالية تظهر بالإضافة إلى ذلك أهمية الاتساق في ممارسة الرياضة مع مرور الوقت. لذلك من المهم أن تكون نشيطاً بدنياً طوال حياتك من أجل تقليل خطر الأرق وقصر مدة النوم».

هل ستعالج التمارين الرياضية الأرق؟

هناك الكثير من الأسباب التي تجعل النشاط البدني يساعد في الحصول على راحة جيدة أثناء الليل.

وقالت بيورنسدوتير: «لقد ثبت أن التمارين الرياضية تعمل على تحسين نوعية النوم ومدته من خلال تعزيز الاسترخاء وتقليل التوتر وتحسين الحالة المزاجية كما يساعد النشاط البدني على تنظيم الساعة الداخلية للجسم ويعزز النوم الأعمق والأكثر تجديداً».