«أبل» تعزز الأمان... وتضيف ميزة «حماية الأجهزة المسروقة» في تحديث «iOS 17.3»

تم إطلاق تحديث جديد لأجهزة «آيفون» و«آيباد» بشكل رسمي (أبل)
تم إطلاق تحديث جديد لأجهزة «آيفون» و«آيباد» بشكل رسمي (أبل)
TT

«أبل» تعزز الأمان... وتضيف ميزة «حماية الأجهزة المسروقة» في تحديث «iOS 17.3»

تم إطلاق تحديث جديد لأجهزة «آيفون» و«آيباد» بشكل رسمي (أبل)
تم إطلاق تحديث جديد لأجهزة «آيفون» و«آيباد» بشكل رسمي (أبل)

في خطوة مهمة نحو تعزيز الأمان والخصوصية، أطلقت شركة «أبل» تحديثات «iOS 17.3» و«iPadOS 17.3»، مقدمةً إصلاحات أمنية شاملة، وميزةً جديدةً لحماية الأجهزة المسروقة. هذه التحديثات تشير إلى التزام «أبل» المستمر بتوفير تجربة استخدام آمنة ومحمية لمستخدميها.

التحديثات الأمنية

يشمل تحديث «iOS 17.3» و«iPadOS 17.3» إصلاحات لثغرات أمنية عدة في مكونات مختلفة من النظام، مثل محرك «أبل» العصبي «كوركريبتو» والنواة. هذه الإصلاحات تعالج مشكلات؛ مثل إمكانية تنفيذ تعليمات برمجية عشوائية بامتيازات النواة، وتحسين الأمان ضد هجمات فك التشفير. تعزيز الأمان في هذه المكونات الأساسية يسهم في حماية الأجهزة من الهجمات الإلكترونية والوصول غير المصرح به.

ميزة حماية الأجهزة المسروقة

«حماية الأجهزة المسروقة» لجهاز «الآيفون»، هي ميزة تُضيف طبقة أمان إضافية عندما يكون جهازك بعيداً عن المواقع المألوفة مثل المنزل أو العمل. تساعد هذه الميزة على حماية حساباتك ومعلوماتك الشخصية في حال تمت سرقة «الآيفون». عند تفعيل «حماية الأجهزة المسروقة»، تصبح بعض الإجراءات تتطلب متطلبات أمان إضافية عندما يكون «الآيفون» بعيداً عن المواقع المألوفة. هذا يساعد على منع الشخص الذي سرق الجهاز ويعرف رمز المرور الخاص بك من إجراء تغييرات حرجة على حسابك أو جهازك.

المصادقة البيومترية ببصمة الوجه أو الإصبع

بعض الإجراءات، مثل الوصول إلى كلمات المرور وبطاقات الائتمان المحفوظة، تتطلب مصادقة بيومترية واحدة بوجه «آي دي» أو لمس «آي دي» دون بديل لرمز المرور.

تأخير الأمان

بعض الإجراءات الأمنية، مثل تغيير كلمة مرور «أبل آي دي»، تتطلب منك الانتظار ساعة، ثم إجراء مصادقة ثانية ببصمة الوجه أو الإصبع.

«حماية الأجهزة المسروقة» لجهاز «الآيفون» هي ميزة تضيف طبقة أمان إضافية عندما يكون جهازك بعيداً عن المواقع المألوفة (أبل)

عندما يكون «الآيفون» في موقع مألوف، لا تُطلب هذه الخطوات الإضافية، ويمكنك استخدام رمز مرور الجهاز كما هو المعتاد. «حماية الأجهزة المسروقة» متاحة مع «iOS 17.3»، ويجب تفعيلها قبل فقدان أو سرقة الجهاز.

لتفعيل أو إيقاف «حماية الأجهزة المسروقة»، يجب استخدام المصادقة الثنائية لـ«آبل آي دي» وإعداد أو تفعيل رمز مرور الجهاز وبصمة الوجه أو الإصبع وخدمة «ابحث عن جهازي»، و«المواقع المهمة» على جهاز «آيفون».

يمكن تفعيل «حماية الأجهزة المسروقة» في الإعدادات عبر هذه الخطوات:

1- إذهب إلى الإعدادات، ثم اضغط على وجه «آي دي» ورمز المرور.

2- أدخل رمز مرور الجهاز.

3- اضغط لتفعيل أو إيقاف «حماية الأجهزة المسروقة».

إذا حاولت إيقاف «حماية الأجهزة المسروقة» عندما لا تكون في موقع مألوف، يبدأ تأخير الأمان قبل أن تتمكن من إيقافها. يجب إيقاف «حماية الأجهزة المسروقة» قبل بيع أو إعطاء أو استبدال «الآيفون».

ميزة «حماية الأجهزة المسروقة» في تحديث «iOS 17.3» و«iPadOS 17.3» تمثل خطوة كبيرة نحو تعزيز الأمان في أجهزة «أبل». من خلال تقديم حلول مبتكرة للتحديات الأمنية المتزايدة، تواصل «أبل» تأكيد ريادتها في مجال حماية الخصوصية والأمان لمستخدميها. يُنصح جميع مستخدمي أجهزة «أبل» بتحميل وتثبيت هذه التحديثات؛ لضمان الحصول على أفضل مستويات الحماية الممكنة.

من خلال هذه التحديثات، تظهر «أبل» التزامها بتوفير تجربة استخدام آمنة ومريحة، مع الحفاظ على خصوصية المستخدمين وأمان بياناتهم. هذه الخطوة تعد بمثابة تطور مهم في مجال الأمان التكنولوجي، مما يعزز الثقة بين مستخدمي أجهزة «أبل»، ويؤكد أهمية الحفاظ على أمان البيانات والخصوصية في عالم التكنولوجيا المتقدم.


مقالات ذات صلة

​تطبيقات لاستعادة البيانات والصور من الجوال في حال فقدانها

تكنولوجيا تؤرق مسألة فقدان البيانات والصور من الجوال ملايين الأشخاص خشية عدم القدرة على استعادتها مجدداً (شاترستوك)

​تطبيقات لاستعادة البيانات والصور من الجوال في حال فقدانها

إذا لم تكن مجتهداً بعمليات النسخ الاحتياطي فإليك بعض التطبيقات المجانية والمدفوعة للمساعدة في عملية استعادة البيانات والصور

نسيم رمضان (لندن)
الاقتصاد عملاء يسيرون أمام شعار «أبل» داخل متجر الشركة بمحطة «غراند سنترال» في نيويورك (رويترز)

أسهم «أبل» تسجل أعلى مستوى على الإطلاق بفضل الذكاء الاصطناعي

حققت أسهم «أبل» أعلى مستوى لها على الإطلاق الاثنين بعد أن رفعت «مورغان ستانلي» سعرها المستهدف على أسهم صانعة «آيفون» وصنفت السهم بأنه «أفضل اختيار».

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
الاقتصاد هاتف ذكي عليه شعار «أبل باي» وهو يلامس شاشة تعرض شعار «غوغل باي» (رويترز)

«أبل» تتجنب غرامة من الاتحاد الأوروبي بفتح تقنية النقر للدفع أمام المنافسين

قالت هيئة مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي، يوم الخميس، إن شركة «أبل» ستفتح نظام الدفع عبر الهاتف المحمول الخاص بها أمام المنافسين.

«الشرق الأوسط» (بروكسل)
تكنولوجيا يساعد فهم الخصائص الأمنية للجهاز في تقليل خطر الوقوع ضحية للتهديدات السيبرانية بشكل كبير (شاترستوك)

ما الأكثر أماناً أمام الفيروسات... أجهزة «آيفون» أم «آندرويد»؟

على عكس «آندرويد» الذي يسمح بتثبيت التطبيقات من مصادر مختلفة يعمل «آيفون» ضمن نظام بيئي مغلق... هل هذا يعني أنه أكثر أماناً؟

نسيم رمضان (لندن)
تكنولوجيا يتم تشفير محادثات «iMessage» من المرسل إلى المتلقي مما يوفر مستوى عالياً من الخصوصية للرسائل (شاترستوك)

كيف تغادر محادثة «iMessage» جماعية مع وجود مستخدم لنظام «أندرويد»؟

تصبح مغادرة محادثة «iMessage» جماعية على أجهزة «آيفون» مرهقة مع وجود مستخدم لنظام «أندرويد»، إليك الأسباب وطريقة الخروج.

نسيم رمضان (لندن)

بعد تسببها بعطل معلوماتي عالمي... ماذا نعرف عن «كراود سترايك»؟

شعار شركة «كراود سترايك» (أ.ف.ب)
شعار شركة «كراود سترايك» (أ.ف.ب)
TT

بعد تسببها بعطل معلوماتي عالمي... ماذا نعرف عن «كراود سترايك»؟

شعار شركة «كراود سترايك» (أ.ف.ب)
شعار شركة «كراود سترايك» (أ.ف.ب)

استيقظ الملايين من الأشخاص حول العالم، في وقت مبكر من صباح أمس (الجمعة)، ليجدوا القنوات الإخبارية التلفزيونية صامتة، وبعض القطارات والمواقع الإلكترونية معطلة بسبب انقطاع كبير في الإنترنت، أثّر على عشرات الملايين من أجهزة الكومبيوتر.

يبدو أن أي شركة تقوم بتشغيل برنامج Microsoft Windows 10 تقريباً تعرضت لعطل مفاجئ. وبدأت أجهزة الكمبيوتر تغلق نفسها تلقائياً وتعرض ما يسمى «شاشة الموت الزرقاء».

وتسبب تحديث برمجي من شركة الأمن السيبراني العالمية «كراود سترايك»، وهي إحدى كبرى الشركات في القطاع، في إحداث مشكلات في الأنظمة أدت إلى تعطل كثير من الخدمات حول العالم.

وتعود اليوم الأنظمة ببطء إلى عملها الطبيعي ــ فقد أطلق أحد الباحثين في مجال الأمن السيبراني على انقطاع التيار الكهربائي الكارثي اسم CrowdStrike Doomsday، وفقاً لصحيفة «التليغراف».

فماذا نعرف عن الشركة؟

«كراود سترايك» هي شركة تكنولوجيا أميركية عملاقة، تقدر قيمتها بأكثر من 80 مليار دولار (62 مليار جنيه إسترليني)، وهي مسؤولة عن تطوير برامج الأمن السيبراني الهامة التي تستخدمها آلاف الشركات.

برامجها مدمجة بعمق في أنظمة وشبكات تكنولوجيا المعلومات الهامة. تقوم «كراود سترايك» بتطوير ما يسمى بنظام «الكشف عن نقطة النهاية والاستجابة لها»، ما يساعد الشبكات الكبيرة على اكتشاف هجمات القرصنة وإيقافها - تماماً مثل برامج مكافحة الفيروسات على مستوى الأعمال.

تأسست الشركة في عام 2011 ويقع مقرها الرئيسي في تكساس بالولايات المتحدة، وقد نالت تقنيتها شعبية كبيرة. وقد أعلنت عن إيرادات بلغت 3 مليارات دولار وأكثر من 23 ألف عميل من الشركات العام الماضي. وأصبحت أيضاً معروفة في دوائر الأمن السيبراني لعملها في التحقيق في عمليات الاختراق رفيعة المستوى.

مسافر يمر بالقرب من لوحة معلومات تُظهر تأخيرات متعددة في مطار دالاس الدولي (أ.ف.ب)

وباعتبار أن الشركة يجب أن تستجيب للتهديدات السيبرانية المتطورة باستمرار، تقوم «كراود سترايك» بشكل روتيني بإرسال التحديثات إلى عملائها باستخدام أدوات وطبقات حماية جديدة.

ومع ذلك، يبدو أن تحديثاً معيباً قد تسبب في انهيار هائل لتكنولوجيا المعلومات، وفقاً لخبراء الأمن السيبراني ومهندسي الشركة.

وقد أثر الانقطاع على العملاء بما في ذلك شركات الطيران والقطارات والمطارات وأنظمة الدفع ومحلات السوبر ماركت، وغيرها.

وأبلغ مديرو تكنولوجيا المعلومات، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، عن تعاملهم مع الانهيارات الداخلية التي أثرت على عشرات الآلاف من الآلات في أعمالهم.

قال تروي هانت، خبير الأمن السيبراني: «لا أعتقد أنه من السابق لأوانه القول إن هذا سيكون أكبر انقطاع لتكنولوجيا المعلومات في التاريخ».

مكاتب تابعة لشركة «كراود سترايك» في كاليفورنيا (أ.ب)

على الرغم من أن أنظمة «ويندوز 10» من «مايكروسوفت» هي التي تأثرت إلى حد كبير بمشكلة تكنولوجيا المعلومات، فإن السبب الجذري للخلل يُعزى إلى «كراود سترايك»- على وجه التحديد ملف معيب على ما يبدو في أداة «فالكون سانسور».

وأوضح هانت أن الشركة هي «لاعب ضخم في مجال الأمن» والتي غالبا ما تتمتع تقنيتها بما يسمى الوصول «المتميز» إلى شبكات الأعمال. وهذا يعني أن لديها سيطرة واسعة النطاق لتحديث وتعديل أنظمة العملاء، من الناحية النظرية لإزالة البرامج الضارة.

مع ذلك، أفاد: «وهذا يعني أيضاً أنه إذا حدث خطأ ما في التحديث، فقد يؤدي ذلك إلى تدمير جهازك بشكل كارثي».

كان خبراء الأمن يوجهون غضبهم بالفعل إلى «كراود سترايك» بسبب تعاملها مع انقطاع الخدمة. لعدة ساعات، لم تكن هناك تحديثات عامة أو بيانات رسمية من الشركة حول هذه المشكلة.

ولكن، أصدر لاحقاً جورج كورتز، المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة، بيانا عاما، وأوضح: «تعمل (كراود سترايك) بنشاط مع العملاء المتأثرين بعيب تم العثور عليه في تحديث محتوى واحد لمضيفي (ويندوز)».

وتابع: «هذا ليس حادثاً أمنياً أو هجوماً إلكترونياً. تم تحديد المشكلة وعزلها ونشر الإصلاح».

وانخفضت أسهم «كراود سترايك» بأكثر من 14 في المائة عند افتتاح التداول في نيويورك.