عاصفة مميتة في كاليفورنيا تتسبب بفيضانات وانقطاع الكهرباء

سيارة محاصرة جراء العاصفة التي ضربت جنوب ولاية كاليفورنيا (إ.ب.أ)
سيارة محاصرة جراء العاصفة التي ضربت جنوب ولاية كاليفورنيا (إ.ب.أ)
TT

عاصفة مميتة في كاليفورنيا تتسبب بفيضانات وانقطاع الكهرباء

سيارة محاصرة جراء العاصفة التي ضربت جنوب ولاية كاليفورنيا (إ.ب.أ)
سيارة محاصرة جراء العاصفة التي ضربت جنوب ولاية كاليفورنيا (إ.ب.أ)

تسببت عاصفة مقبلة من المحيط الهادي، وهي ثاني عاصفة قوية تجتاح الساحل الغربي الأميركي في أقل من أسبوع، بهطول أمطار غزيرة على جنوب ولاية كاليفورنيا، أمس (الاثنين)، ما أدى إلى سيول غمرت الشوارع وانهيارات طينية في أنحاء المنطقة.

ونُشرت تحذيرات من طقس متطرف من أجل الفيضانات والرياح العاتية والعواصف الشتوية، أمس، في أجزاء من كاليفورنيا وجنوب غربي ولاية أريزونا، حيث يعيش نحو 35 مليون شخص، وحثت السلطات السكان على الحد من قيادة السيارات.

ووثقت هيئة الأرصاد الجوية الوطنية الأميركية انهمار كميات مذهلة من الأمطار الناجمة عن العاصفة، التي اجتاحت شمال كاليفورنيا، أول من أمس، مصحوبة برياح عاتية، إلى جانب أمطار غزيرة اشتدت مع تحرك العاصفة جنوباً مساء أول من أمس وأمس.

وقال أرييل كوهين كبير خبراء الأرصاد بهيئة الأرصاد الجوية الوطنية في لوس أنجليس خلال مؤتمر صحافي مساء أمس: «نحن نتحدث عن أحد أكثر أنظمة العواصف رطوبة التي تؤثر على منطقة لوس أنجليس الكبرى منذ بدء الاحتفاظ بالسجلات».

فيضان نهر لوس أنجليس جراء العاصفة التي ضربت جنوب ولاية كاليفورنيا (أ.ف.ب)

وأضاف: «إذا عدنا إلى سبعينات القرن التاسع عشر، فستكون هذه واحدة من أقوى 3 عواصف».

وقال البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي جو بايدن، تحدث مع حاكم ولاية كاليفورنيا غافين نيوسوم ورئيسة البلدية كارين باس، وتعهد بتقديم مساعدات اتحادية للمناطق التي تضررت بشدة من العاصفة.

وأبلغت إدارة شرطة لوس أنجليس عن وقوع عشرات من حوادث الاصطدام المرورية، أسفرت عن إصابات منذ بدء العاصفة، وهو عدد أكبر بكثير من المعتاد.

وأدت رياح بلغت سرعتها 121 كيلومتراً في الساعة، أول من أمس، إلى سقوط أشجار وخطوط كهرباء عبر منطقة خليج سان فرنسيسكو والساحل الأوسط في كاليفورنيا، مما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي عن نحو 875 ألف منزل في ذروة العاصفة. كما لقي شخصان على الأقل حتفهما بسبب سقوط الأشجار.

وقال المتحدث باسم مكتب خدمات الطوارئ التابع للحاكم، براين فيرغسون، إن فرق الإنقاذ انتشلت عشرات الأشخاص ونقلتهم إلى أماكن آمنة في أنحاء الولاية، معظمهم من سائقي السيارات المحاصرين بسبب ارتفاع المياه عندما حاولوا القيادة على طرق غمرتها المياه.


مقالات ذات صلة

البَرَد يهشم طائرة وسط عواصف رعدية تضرب النمسا

بيئة طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية النمساوية (رويترز)

البَرَد يهشم طائرة وسط عواصف رعدية تضرب النمسا

ألحقت عاصفة من البَرَد أضراراً بالغة بطائرة ركاب أثناء اقترابها من مطار فيينا الأحد، في الوقت الذي تضرب النمسا عواصف رعدية عنيفة مصحوبة بأمطار غزيرة.

«الشرق الأوسط» (فيينا)
الولايات المتحدة​ مزارع يقوم بإصلاح تسرب في خط المياه الذي يسقي بعض أشجار اللوز في المزرعة التي يديرها في فيزاليا كاليفورنيا وسط موجة الحر (إ.ب.أ)

وصلت إلى 50... درجات حرارة قياسية بغرب الولايات المتحدة (صور)

سُجّلت درجات حرارة موسمية قياسية هذا الأسبوع في غرب الولايات المتحدة الذي يشهد موجة حر مبكرة وشديدة.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
آسيا سُجلت حالات وفاة عدة بسبب موجات قيظ في الهند حيث تجاوزت الحرارة 45 درجة (أ.ب)

وفاة 33 موظفاً بمراكز الاقتراع بسبب القيظ في الهند

قضى 33 موظفاً على الأقل في مراكز اقتراع بسبب القيظ، السبت، في اليوم الأخير من الانتخابات العامة في الهند.

«الشرق الأوسط» (دلهي)
بيئة عانت الغالبية العظمى من سكان العالم ما لا يقل عن 31 يوماً من الحرارة الشديدة خلال العام الماضي (أ.ب)

26 يوماً إضافياً من الحرارة الشديدة في المتوسط خلال العام الماضي

تسبّب تغيّر المناخ بزيادة 26 يوماً من الحرارة الشديدة، في المتوسط، في كل أنحاء العالم خلال الاثني عشر شهراً الماضية، وفقًا لتقرير صدر اليوم (الثلاثاء).

«الشرق الأوسط» (باريس)
الولايات المتحدة​ أميركا تعلق نقل المساعدات لغزة بعد تضرر الرصيف البحري جراء الطقس السيئ (أ.ف.ب)

«إن بي سي نيوز»: أميركا تعلق مساعدات غزة بعد تضرر الرصيف البحري جراء الطقس

كشفت شبكة «إن بي سي نيوز» نقلاً عن مسؤولين أن الجيش الأميركي علَّق تسليم المساعدات الإنسانية لغزة عبر الرصيف البحري بعد تضرره جراء الطقس السيئ.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)

ترمب يقترح منح الإقامة الدائمة للخريجين الأجانب في الولايات المتحدة

الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب (ا.ف.ب)
الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب (ا.ف.ب)
TT

ترمب يقترح منح الإقامة الدائمة للخريجين الأجانب في الولايات المتحدة

الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب (ا.ف.ب)
الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب (ا.ف.ب)

أعلن دونالد ترمب أن الحكومة الأميركية يجب أن تمنح «تلقائياً» الإقامة الدائمة للأجانب الحاصلين على تعليم عالٍ في الولايات المتحدة، في وقت تُعدّ الهجرة قضية رئيسية في الحملة الرئاسية.

وقال الرئيس السابق في مقابلة مع بودكاست ( All-In): «يجب أن تحصلوا تلقائياً في إطار شهادتكم على البطاقة الخضراء لتتمكنوا من البقاء في هذا البلد».

البطاقة الخضراء هي الإسم الذي يطلق على تصريح الإقامة الدائمة في الولايات المتحدة.

وسئل المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني/نوفمبر عن قيود متعلقة بالهجرة قال المُحاور إنها تحد من تنافسية الولايات المتحدة وقدرتها على جذب الاشخاص «الأفضل والألمع إلى أميركا».

وقال ترمب إنه «يعرف قصص أشخاص تخرجوا من جامعة مرموقة (...) ويريدون بشدة البقاء هنا. كان لديهم خطة عمل ومفهوم (لكن) لا يمكنهم ذلك. إنهم يعودون إلى الهند، إلى الصين. ويقومون بالأعمال نفسها في هذه البلدان ويصبحون من أصحاب المليارات ويوظفون آلاف الناس. وكان يمكن القيام بذلك هنا».

وتأتي تصريحات الجمهوري، المغايرة لمواقفه التقييدية المعتادة المتعلقة بالهجرة، بعد أيام قليلة على إعلان منافسه الديموقراطي جو بايدن، أنه يريد تسريع إجراءات الحصول على تأشيرة عمل لبعض المهاجرين من حملة شهادات التعليم العالي في الولايات المتحدة الذين تلقوا عرض عمل في البلاد.

وقال الرئيس الأميركي الحالي «يمكننا تأمين الحدود (مع المكسيك) وتوفير سبل قانونية للهجرة».

وانتهز الديموقراطي الفرصة الثلاثاء لانتقاد سلفه، معتبراً أنه من «الفضيحة» القول، كما فعل الملياردير، إن المهاجرين «حيوانات تسمم دماء» البلاد.

من جهته اكد فريق حملة ترمب الذي يَعِد بعمليات طرد جماعي إذا فاز، أن إجراءات بايدن «ستغذي بلا شك جرائم المهاجرين».