هانتر بايدن وضع والده على مكبر الصوت خلال مكالماته التجارية

هانتر بايدن بصحبة والده (أ.ب)
هانتر بايدن بصحبة والده (أ.ب)
TT

هانتر بايدن وضع والده على مكبر الصوت خلال مكالماته التجارية

هانتر بايدن بصحبة والده (أ.ب)
هانتر بايدن بصحبة والده (أ.ب)

استمعت لجنة بالكونغرس الأميركي إلى شهادة تشير إلى أن هانتر بايدن، نجل الرئيس الأميركي جو بايدن، قد وضع والده على مكبر الصوت نحو 20 مرة أثناء إجرائه مكالمات مع شركائه التجاريين.

وتحقق لجنة الرقابة بمجلس النواب الأميركي، التي يقودها الجمهوريون، في ما إذا كان الرئيس بايدن قد تورط بشكل غير لائق في تعاملات نجله التجارية، أم لا. وكان بايدن قد قال في عام 2019، إنه لم يناقش أبداً مع ابنه أو أي شخص آخر في العائلة «أي شيء له علاقة بأعمالهم».

ووفقاً لشبكة «بي بي سي» البريطانية، فقد أخبر ديفون آرتشر، الشريك التجاري لهانتر، المشرعين أمس (الاثنين)، خلال جلسة مغلقة استمرت لأكثر من 5 ساعات، أن هانتر ربما يكون قد وضع والده على مكبر الصوت نحو 20 مرة، أثناء مكالمات مع جهات اتصال مختلفة، خلال عقد من الزمان.

ديفون آرتشر الشريك التجاري لهانتر (رويترز)

وكان هانتر وآرتشر عضوين في مجلس إدارة شركة الطاقة الأوكرانية «بوريسما»، في عام 2014، حين كان جو بايدن نائباً للرئيس الأميركي السابق باراك أوباما.

وقال آندي بيغز، العضو الجمهوري عن ولاية أريزونا، إن آرتشر أخبر المشرعين أن شركة «بوريسما» كانت ستنهار من دون «علامة عائلة بايدن التجارية».

ومن جهته، قال دان غولدمان، وهو ديمقراطي من نيويورك وعضو في لجنة الرقابة، للصحافيين، إن آرتشر «كرر مراراً وتكراراً أن بايدن لم يناقش أبداً أياً من التعاملات التجارية مع ابنه هانتر أو أي شخص آخر خلال تلك المكالمات».

هانتر بايدن نجل الرئيس الأميركي (رويترز)

لكن رئيس لجنة الرقابة في مجلس النواب جيمس كومر، قال إن شهادة آرتشر «تؤكد أن جو بايدن كذب على الشعب الأميركي عندما قال إنه ليس لديه أي علم بشأن تعاملات ابنه التجارية».

وانتقد البيت الأبيض تحقيقات الجمهوريين بهذا الشأن. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض إيان سامز في بيان أمس (الاثنين): «يبدو أن شاهد الجمهوريين في مجلس النواب، شهد اليوم بأنه لم يسمع أبداً الرئيس بايدن وهو يناقش الشؤون الخاصة بالتعاملات التجارية مع ابنه أو شركائه، ولم يرَ أنه فعل أي شيء خاطئ».

ومن جهته، قال محامي هانتر بايدن، آبي لويل، إن شهادة آرتشر تؤكد أنه «لم يُشرك والده في عمله، كما لم يساعده والده في أعماله».


مقالات ذات صلة

زيلينسكي: الاتفاق الأمني الأميركي - الأوكراني يمهد الطريق أمام انضمامنا لـ«الناتو»

العالم الرئيس الأميركي جو بايدن ونظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال مؤتمر صحافي - بعد توقيع الاتفاق الأمني الأميركي-الأوكراني - على هامش قمة مجموعة السبع التي تستضيفها إيطاليا في منطقة أبوليا، 13 يونيو 2024 (أ.ف.ب)

زيلينسكي: الاتفاق الأمني الأميركي - الأوكراني يمهد الطريق أمام انضمامنا لـ«الناتو»

اعتبر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن الاتفاق الأمني مع الولايات المتحدة يمهد الطريق أمام انضمام أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو).

«الشرق الأوسط» (كييف)
شؤون إقليمية وفد إسرائيل لن يتوجه للمفاوضات لحين استجابة «حماس» لمقترح بايدن (أ.ف.ب)

إسرائيل: لا تفاوض قبل عودة «حماس» للخطوط العريضة بمقترح بايدن

نقلت هيئة البث الإسرائيلية اليوم الخميس أن وفد إسرائيل لن يتوجه للمفاوضات حتى تعلن «حماس» استعدادها للعودة إلى الخطوط العريضة التي طرحها الرئيس الأميركي.

«الشرق الأوسط» (تل أبيب)
العالم الرئيس الأميركي جو بايدن يصافح الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أثناء عقد اجتماع ثنائي في فندق إنتركونتيننتال في باريس 7 يونيو 2024 (د.ب.أ)

أميركا وأوكرانيا توقعان اتفاقاً دفاعياً يمهد لعضوية «شمال الأطلسي»

وقّع الرئيسان جو بايدن، وفولوديمير زيلينسكي، الخميس، اتفاقاً أمنياً بين الولايات المتحدة وأوكرانيا، مدته 10 سنوات، يستهدف تعزيز دفاعات أوكرانيا أمام روسيا.

«الشرق الأوسط» (بورجو إينيازيا)
أوروبا زعماء «مجموعة السبع» في اجتماع خلال القمة في إيطاليا (أ.ف.ب)

«مجموعة السبع» تدعو «حماس» إلى الموافقة على الخطة الأميركية لوقف النار بغزة

أعلن المستشار الالماني اولاف شولتس، الخميس، خلال مشاركته في قمة «مجموعة السبع» في إيطاليا أن قادة المجموعة يدعمون الخطة الأميركية لوقف إطلاق النار بغزة.

«الشرق الأوسط» (بوليا)
الولايات المتحدة​ كان بايدن آخر زعماء العالم الواصلين إلى جنوب بوليا عندما صعد إلى المسرح حيث كانت ميلوني تنتظره (أ.ف.ب)

جديد بايدن... تحية «غريبة» لميلوني في قمة مجموعة السبع (صور)

في أحدث تصرفات الرئيس الأميركي جو بايدن غير المفهومة، قام الرئيس الأميركي بتأدية التحية لرئيسة الوزراء الإيطالية جورجيا ميلوني «بشكل غريب».

«الشرق الأوسط» (نيويورك)

كندي مقيم في الصين يقر أمام القضاء الأميركي بسرقة أسرار صناعية

سيارتا «تسلا» معروضتان في «معرض الصين الدولي للتجارة في الخدمات» في بكين - 2 سبتمبر 2023 (رويترز)
سيارتا «تسلا» معروضتان في «معرض الصين الدولي للتجارة في الخدمات» في بكين - 2 سبتمبر 2023 (رويترز)
TT

كندي مقيم في الصين يقر أمام القضاء الأميركي بسرقة أسرار صناعية

سيارتا «تسلا» معروضتان في «معرض الصين الدولي للتجارة في الخدمات» في بكين - 2 سبتمبر 2023 (رويترز)
سيارتا «تسلا» معروضتان في «معرض الصين الدولي للتجارة في الخدمات» في بكين - 2 سبتمبر 2023 (رويترز)

أعلن القضاء الفيدرالي الأميركي، الخميس، أن رجل أعمال كندياً - ألمانياً يعيش في الصين وأوقف في الولايات المتحدة، أقر بذنبه بسرقة أسرار صناعية من إحدى أكبر شركات صناعة السيارات الكهربائية في العالم، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

ولم يحدد القضاء الأميركية هوية الشركة، لكن وسائل إعلام في كل من الولايات المتحدة وكندا أكدت أن الشركة المعنية هي «تسلا»، التي يديرها الملياردير إيلون ماسك.

وبإقراره بذنبه يتجنب كلاوس بفلوغبيل (58 عاماً) محاكمته جنائياً، لكنه يواجه عقوبة بالسجن لفترة تصل إلى 10 سنوات.

وقال مكتب المدعي العام الفيدرالي لشرق ولاية نيويورك في بيان إن بفلوغبيل الذي «يقيم في جمهورية الصين الشعبية، ويحمل الجنسيتين الكندية والألمانية، اعترف بأنه مذنب بتهمة التآمر لنقل أسرار التصنيع الخاصة بأكبر شركة لصناعة السيارات الكهربائية في الولايات المتحدة».

ومن المقرر النطق بالحكم في هذه القضية في 9 أكتوبر (تشرين الأول).

وقال المدعي العام الفيدرالي، بريون بيس، إن اعتراف المتهم بالذنب «يُظهر أن هذه النيابة العامة تحيل بسرعة إلى المحاكمة أولئك الذين يختلسون الملكية الفكرية لشركات أميركية، وأنها تحمي اقتصادنا وأمننا القومي».