بريطانيا تمنع الطلاب الأجانب من الحصول على تأشيرات لعائلاتهم

وزير الداخلية البريطاني جيمس كليفرلي يوم 13 ديسمبر 2023 (أ.ف.ب)
وزير الداخلية البريطاني جيمس كليفرلي يوم 13 ديسمبر 2023 (أ.ف.ب)
TT

بريطانيا تمنع الطلاب الأجانب من الحصول على تأشيرات لعائلاتهم

وزير الداخلية البريطاني جيمس كليفرلي يوم 13 ديسمبر 2023 (أ.ف.ب)
وزير الداخلية البريطاني جيمس كليفرلي يوم 13 ديسمبر 2023 (أ.ف.ب)

قال وزير الداخلية البريطاني، جيمس كليفرلي، إن «الممارسات غير المعقولة» للطلاب الأجانب الذين يجلبون أسرهم إلى المملكة المتحدة، ستنتهي مع دخول القيود المفروضة على مسارات التأشيرات، حيز التنفيذ، اليوم الاثنين.

ونقلت «وكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا)» عن كليفرلي القول إن الحظر، الذي سيؤثر على الجميع باستثناء من يلتحقون بدورات بحثية للدراسات العليا ومن لديهم منح دراسية بتمويل حكومي، سيخفض أعداد المهاجرين بعشرات الآلاف.

وكانت وزيرة الداخلية المقالة سويلا برافرمان أعلنت هذه الإجراءات في مايو (أيار) الماضي، قبل وقت قصير من إعلان الأعداد الرسمية للمهاجرين التي بلغت 672 ألفاً.

وحذر خبراء بأن هذه الخطوة قد تؤثر على الجامعات التي تعتمد على الرسوم التي يدفعها الطلاب الأجانب، وأنها قد تضر أيضاً بسمعة المملكة المتحدة بوصفها وجهة دولية.

وهذا يعني أنه بدءاً من اليوم الاثنين لم يعد يسمح للطلاب الدوليين الذين يبدأون دورات في بريطانيا بالحصول على تأشيرات لعائلاتهم، ما لم يكونوا مسجلين في برنامج أبحاث الدراسات العليا أو دورة برعاية حكومية.

وقال رئيس الوزراء، ريشي سوناك، في تغريدة على موقع «إكس»: «بدءاً من اليوم؛ لن يتمكن معظم طلاب الجامعات الأجانب من إحضار أفراد أسرهم إلى المملكة المتحدة».


مقالات ذات صلة

أوروبا تحرم الأفارقة من تأشيرة «شنغن» وأكبر معدل للرفض تسجله الجزائر

أفريقيا أطفال يلعبون كرة القدم في قصبة الجزائر 11 أبريل 2019 (أسوشييتد برس)

أوروبا تحرم الأفارقة من تأشيرة «شنغن» وأكبر معدل للرفض تسجله الجزائر

معدلات رفض منح التأشيرة الأوروبية للأفارقة ارتفعت بنسبة 10 في المائة في القارة السمراء مقارنةً بالمتوسط وفقاً لدراسة أجرتها شركة الاستشارات المتعلقة بالهجرة.

«الشرق الأوسط» (لندن)
الخليج جميع المواطنين السعوديين يمكنهم الحصول على تأشيرة «شنغن» لمدة 5 سنوات عند أول طلب (الشرق الأوسط)

«الشنغن» الـ5 سنوات للخليجيين تدخل حيز التنفيذ بـ4 شروط

دخل قرار الاتحاد الأوروبي منح تأشيرة «شنغن» لمواطني السعودية والبحرين وسلطنة عمان لمدة خمس سنوات عند أول طلب لهم، التنفيذ، منذ أمس الثلاثاء.

عبد الهادي حبتور (الرياض)
أوروبا تعتزم إسبانيا إنهاء ما يسمى برنامج التأشيرة الذهبية لمشتري العقارات الأجانب (أ.ب)

إسبانيا تنضم إلى دول أوروبية أخرى في خطة إنهاء تأشيرات الإقامة الذهبية

تعتزم إسبانيا إنهاء ما يسمى برنامج التأشيرة الذهبية لمشتري العقارات الأجانب، وذلك في محاولة لزيادة حجم المساكن المتاحة بأسعار معقولة للسكان المحليين.

«الشرق الأوسط» (مدريد)
شؤون إقليمية الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يتحدث أمام مؤيديه عقب ظهور نتائج الانتخابات البلدية (أ.ف.ب)

تركيا توقف العشرات من «داعش» وتلغي دخول مواطني طاجيكستان دون تأشيرة

القبض على 48 مشتبهاً، 30 منهم احتجزوا في إسطنبول وهم على صلة بالمسلحين اللذَين هاجما كنيسة سانتا ماريا.

سعيد عبد الرازق (أنقرة)
الخليج الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية جاسم البديوي في لقاء سابق مع الممثل الأعلى للسياسة الأمنية والخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل (مجلس التعاون)

بوينو لـ«الشرق الأوسط»: إعفاء الخليجيين من تأشيرة الشنغن على طاولة المفاوضات

أكد الاتحاد الأوروبي أن إعفاء مواطني دول الخليج من تأشيرة الشنغن على طاولة المفاوضات من قِبل المفوضية

عبد الهادي حبتور (الرياض)

اتهام مقرب من سوناك بالمراهنة على موعد الانتخابات في بريطانيا

رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك (د.ب.أ)
رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك (د.ب.أ)
TT

اتهام مقرب من سوناك بالمراهنة على موعد الانتخابات في بريطانيا

رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك (د.ب.أ)
رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك (د.ب.أ)

واجه رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك دعوات، الخميس، لبدء تحقيق بعد اعتقال أحد أفراد حراسته بتهمة المراهنة على الموعد الذي ستجري فيه الانتخابات العامة.

وقال سوناك مساء الخميس إنه «غاضب جداً»، مضيفاً خلال بث تلفزيوني مباشر: «شعرت بغضب شديد... عندما علمت بهذه الادعاءات». وأكد أنه «إذا تبين أن شخصاً ما قد انتهك القواعد، فلا يجب محاسبته فحسب، بل يجب أيضاً طرده من حزب المحافظين».

وقالت شرطة العاصمة لندن إن لجنة المقامرة أبلغتها أنه يجري التحقيق مع أحد ضباط الحماية المباشرة بشأن المراهنات المزعومة.

وكانت الهيئة التنظيمية تبحث بالفعل في مزاعم بأن مرشح حزب المحافظين كريغ ويليامز، الذي عمل مساعداً وزارياً لسوناك، راهن على موعد إجراء الانتخابات.

وأعلنت «بي بي سي»، مساء الأربعاء، أن مرشحة أخرى من حزب المحافظين الذي يتزعمه سوناك هي لورا سوندرز، تخضع الآن للتحقيق أيضاً بشأن مراهنة مزعومة على موعد الاقتراع. وسوندرز متزوجة من مدير حملات حزب المحافظين توني لي.

وقال الحزب إن توني لي «أخذ إجازة من مقر حملة المحافظين أمس» (الأربعاء). وأكدت حملة المحافظين في وقت سابق أن لجنة المقامرة اتصلت بها بشأن «عدد صغير من الأفراد»، دون التعليق أكثر.

وفي الوقت نفسه، قال الوزير مايكل غوف للصحافيين خلال الحملة الانتخابية إن واقع أن سوندرز يواجه تحقيقاً «لا تبدو رائعة».

وأكد أنه لا يستطيع التعليق على مزاعم محددة، لكنه قال، في وقت سابق، إن «المبدأ العام» المتمثل في استخدام المعلومات الداخلية للمراهنة «أمر يستحق الشجب».

ودعا زعيم حزب العمال كير ستارمر، رئيس الوزراء إلى سحب دعمه لأولئك الذين يُزعم تورطهم.

وبحسب ستارمر فإنه «من المدهش أننا في هذا المكان (...) الحكومة، ريشي سوناك بحاجة فقط إلى اتخاذ إجراء. عليه أن يعلم بالضبط مَن يعرف ماذا».

وتُنظم في بريطانيا في الرابع من يوليو (تموز) انتخابات يُتوقع على نطاق واسع أن يفوز فيها حزب العمال المعارض، وهو أمر من شأنه أن يسدل الستار على حكم المحافظين المتواصل منذ 14 عاماً.

وأوضحت شرطة العاصمة أن الضابط، وهو عضو في قيادة الحماية المتخصصة التابعة للقوة، لم يعد يمارس مهمات تشغيلية.

وتم احتجاز الضابط، الاثنين، للاشتباه بسوء سلوكه في منصب عام، ثم أطلق سراحه بكفالة في انتظار مزيد من التحقيقات.

وأظهر استطلاعان للرأي نُشرا، الأربعاء، أن حزب العمال في بريطانيا من المتوقع أن يفوز بعدد قياسي من المقاعد مع توقُّع أن يتعرض المحافظون لهزيمة تاريخية في الانتخابات العامة، الشهر المقبل.

وكانت حملة سوناك باهتة في الأيام الأخيرة، خصوصاً بسبب الانتقادات التي وجهت إليه لمغادرته المبكرة مراسم الاحتفال بذكرى إنزال الحلفاء في النورماندي.