النيابة الفرنسية لمكافحة الإرهاب تطلب محاكمة مجموعة «معادية للمسلمين»

توصل التحقيق للمعلومات بفضل شرطي متخف شارك في عدة اجتماعات تحضيرية (أ.ف.ب)
توصل التحقيق للمعلومات بفضل شرطي متخف شارك في عدة اجتماعات تحضيرية (أ.ف.ب)
TT

النيابة الفرنسية لمكافحة الإرهاب تطلب محاكمة مجموعة «معادية للمسلمين»

توصل التحقيق للمعلومات بفضل شرطي متخف شارك في عدة اجتماعات تحضيرية (أ.ف.ب)
توصل التحقيق للمعلومات بفضل شرطي متخف شارك في عدة اجتماعات تحضيرية (أ.ف.ب)

طلبت النيابة الفرنسية لمكافحة الإرهاب محاكمة 13 رجلا وثلاث نساء يشتبه في تخطيطهم لأعمال عنف بين عامي 2017 و2018 تستهدف مسلمين، منها هجمات على مساجد أو تسميم الطعام الحلال.

في الطلب، الذي اطلعت عليه وكالة الصحافة الفرنسية اليوم (الجمعة)، يشير مكتب المدعي العام الوطني لمكافحة الإرهاب (Pnat) إلى أنه يريد أن يحاكم هؤلاء الأعضاء الـ16 من مجموعة «عمل القوات العملانية» السرية التي أسسها شرطي سابق، أمام محكمة جنائية بتهمة الانتماء لشبكة إرهابية.

ويعود القرار النهائي إلى قاضي التحقيق المسؤول عن هذا الملف الذي يعكس تنامي التهديد الإرهابي من اليمين المتطرف بقوة في فرنسا. تتراوح أعمار المتهمين بين 37 و74 عاماً ومن خلفيات اجتماعية متنوعة.

ويشتبه في أن المتهمين الستة عشر بدرجات متفاوتة، أتوا بأسلحة أو شاركوا في تصنيع متفجرات أو استطلاع مساجد لشن هجمات. كما قد يكونون خططوا لاستخدام نساء المجموعة لتسميم الطعام الحلال في متجر كبير بمكون من سم الفئران.

بين الأهداف المذكورة في الخطط: «قتل 200 إمام (متطرف)» والمفكر السويسري طارق رمضان. وتمكن التحقيق من التقدم بفضل شرطي متخف شارك في عدة اجتماعات تحضيرية.

وتبين أن للعديد من المشتبه بهم خلفية عسكرية. ومن بين مهنهم، السابقة أو الحالية هناك تاجر أثريات، ودبلوماسي معتمد في السفارة الفرنسية لدى السلفادور، ومتلقي اتصالات هاتفية ليلا، ومستشار موارد بشرية، وصاحب مطعم، ومحاسب، وعاطل عن العمل، ومعلم في مدرسة ثانوية.

وأثناء عمليات مداهمة منازل المشتبه بهم عثر على أسلحة نارية وآلاف الذخائر والعناصر المستخدمة في تصنيع متفجرات من نوع TATP.

ويشير مكتب المدعي العام الوطني لمكافحة الإرهاب إلى أن المشتبه بهم «أنكروا أنه كان لديهم نية شخصية للقيام بأعمال عنف».

لكن بالنسبة لمكتب المدعي العام لمكافحة الإرهاب، كان لهذه «المجموعة المنظمة أغراض حقيقية (...) لإعداد أعضائها للمواجهة مع مجتمع من أصل عربي مسلم يُنظر إليه على أنه عدو يهدد ثقافة الشعب الفرنسي وسلامته، ومن ناحية أخرى التحضير لهجمات ذات طابع إرهابي ضد رموز أو أفراد هذه الفئة من المجتمع».


مقالات ذات صلة

أجزاء من مدن بريطانيا «إسلامية»... نايجل فاراج يدعم نائب ترمب

أوروبا زعيم حزب الإصلاح البريطاني نايغل فاراج (رويترز)

أجزاء من مدن بريطانيا «إسلامية»... نايجل فاراج يدعم نائب ترمب

قال رئيس حزب الإصلاح البريطاني نايغل فاراج إن «هناك أجزاء من المدن البريطانية إسلامية» وحذّر من «انتشار التطرف الديني في جميع أنحاء المملكة المتحدة».

«الشرق الأوسط» (لندن)
شمال افريقيا ملك ماليزيا خلال استقبال أحمد الطيب (مشيخة الأزهر)

«الأزهر» يُحذّر من تيارات تحاول نشر الكراهية بين المسلمين

حذّر شيخ الأزهر، الدكتور أحمد الطيب، من «تيارات تحاول تغذية التعصب والكراهية بين المسلمين».

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
العالم شهد العالم في عام 2023 أكبر عدد من النزاعات المسلحة منذ عام 1946 (أ.ب)

عدد النزاعات المسلحة في العالم هو الأعلى منذ عام 1946

شهد العالم في عام 2023 أكبر عدد من النزاعات المسلحة منذ عام 1946، لكن عدد الدول التي عانت من هذه النزاعات انخفض، بحسب دراسة نرويجية نشرت اليوم الاثنين.

«الشرق الأوسط» (أوسلو)
أوروبا موقع الجريمة في مدينة مانهايم غرب ألمانيا حيث تعرض سياسي من اليمين المتطرف لعملية طعن (رويترز)

ألمانيا: سياسي من اليمين المتطرف يتعرض لعملية طعن

تعرض سياسي من اليمين المتطرف لعملية طعن في مدينة مانهايم بغرب ألمانيا، في أثناء مشاركته في تجمع شعبي للحديث عن «أسلمة أوروبا».

راغدة بهنام (برلين)
أوروبا ضباط الشرطة يتدخلون بعد رد فعل الناس عندما يحرق المتظاهرون القرآن (غير موجود في الصورة) خارج المسجد المركزي في ستوكهولم في 28 يونيو 2023 (رويترز)

السويد: الشرطة تفتح تحقيقاً بعد العثور على جثة خنزير أمام مسجد

فتحت الشرطة السويدية اليوم (الأربعاء) تحقيقاً بتهمة التحريض على الكراهية، بعد العثور على جثة خنزير أمام مسجد في سكوفد بجنوب البلاد.

«الشرق الأوسط» (استوكهولم)

الدفاعات الجوية الأوكرانية تتصدى لهجوم روسي على كييف

قوات أوكرانية في كييف (رويترز)
قوات أوكرانية في كييف (رويترز)
TT

الدفاعات الجوية الأوكرانية تتصدى لهجوم روسي على كييف

قوات أوكرانية في كييف (رويترز)
قوات أوكرانية في كييف (رويترز)

قال الجيش الأوكراني، اليوم الأحد، إن روسيا شنت خامس هجوم بطائرات مسيرة على كييف خلال أسبوعين، مضيفاً أن منظومات الدفاع الجوي الأوكرانية دمّرت جميع الأسلحة الجوية قبل أن تصل إلى العاصمة الأوكرانية.

وكتب سيرهي بوبكو رئيس الإدارة العسكرية لكييف على تطبيق «تلغرام» أنه لم يتم الإبلاغ عن وفيات أو إصابات أو أضرار حتى الآن، وفق ما نقلته وكالة «رويترز» للأنباء.

وأضاف بوبكو «هذه الهجمات الممنهجة... بطائرات مسيرة تثبت من جديد أن الغازي يتحين باستمرار فرصة قصف كييف. إنهم يختبرون أساليب جديدة ويبحثون عن طرق جديدة للاقتراب من العاصمة، في محاولة لكشف موقع دفاعنا الجوي».

ولم يتضح حتى الآن حجم الهجوم. ولم يصدر أي تعليق من روسيا حتى الآن عنه.

بدورها، قالت وزارة الدفاع الروسية، الأحد، إن منظومات الدفاع الجوي الروسية دمرت ثماني طائرات مسيرة أطلقتها أوكرانيا أثناء الليل.

وكتبت الوزارة على تطبيق «تلغرام» أن ثلاث من تلك الطائرات جرى تدميرها فوق بيليغورود على الحدود مع أوكرانيا، فيما جرى اعتراض ثلاث مسيرات أخرى فوق البحر الأسود.