قيادي في «حماس»: ردنا على مقترح الهدنة يتسم «بالجدية والإيجابية»

واشنطن «تدرس» ردّ الحركة... ومصادر أكدت تضمنه «تعديلات»

فلسطينيون يسيرون على طول شارع ضيق بجوار مبان مدمرة في خان يونس (أ.ف.ب)
فلسطينيون يسيرون على طول شارع ضيق بجوار مبان مدمرة في خان يونس (أ.ف.ب)
TT

قيادي في «حماس»: ردنا على مقترح الهدنة يتسم «بالجدية والإيجابية»

فلسطينيون يسيرون على طول شارع ضيق بجوار مبان مدمرة في خان يونس (أ.ف.ب)
فلسطينيون يسيرون على طول شارع ضيق بجوار مبان مدمرة في خان يونس (أ.ف.ب)

أعلن مسؤولون في حركة «حماس»، الثلاثاء، أن الحركة ردت رسمياً على المقترح الأميركي بشأن اتفاق الهدنة في غزة.

وقال عضو المكتب السياسي لـ«حماس» عزت الرشق في بيان، إن رد الحركة والفصائل الفلسطينية على المقترح الأميركي للهدنة في غزة يتسم «بالمسؤولية والجدية والإيجابية».

وأضاف عبر حسابه على «تليغرام»، أن رد حماس «يفتح الطريق واسعاً للتوصل لاتفاق»، مشيراً إلى أن ما وصفه بتحريض الإعلام الإسرائيلي على رد الحركة، مؤشر على «محاولات التهرب من استحقاقات الاتفاق».

من جهته، قال مسؤول في «حماس» لوكالة الصحافة الفرنسية، طلب عدم كشف اسمه، إن «حركة حماس ردت على المقترح الأميركي للوسطاء قبل قليل». وقال مسؤول آخر للوكالة الفرنسية، إن «حماس سلمت ردها رسمياً للوسطاء المصريين والقطريين حول الاقتراح الإسرائيلي لوقف إطلاق النار الذي أعلنه الرئيس الأميركي».

ونقلت الوكالة نفسها عن «مصدر مطّلع» أن رد «حماس» على مقترح الهدنة يتضمن تعديلات.

وقال المصدر: «تضمن الرد تعديلات على المقترح الإسرائيلي يشمل الجدول الزمني لوقف إطلاق نار دائم والانسحاب الكامل للقوات الإسرائيلية من قطاع غزة»، مضيفا أن المحادثات ستتواصل عبر الوسطاء القطريين والمصريين بتنسيق أميركي.

وفي واشنطن، أكد البيت الأبيض أن الولايات المتحدة «تدرس» الرد الرسمي لحركة «حماس» على مقترح الهدنة الأخير في قطاع غزة.

وقال الناطق باسم مجلس الأمن القومي جون كيربي، إن واشنطن تلقت «الرد الذي سلمته حماس لقطر ومصر ونحن ندرسه راهناً».

وأكدت حركتا «حماس» و«الجهاد الإسلامي» في بيان مشترك، أن ردهما على مقترح الهدنة الإسرائيلي في قطاع غزة يدعو لـ«وقف العدوان المتواصل على غزة بشكل تام».


مقالات ذات صلة

قتال عنيف في رفح ينتهي بمقتل 8 جنود إسرائيليين

المشرق العربي أطفال يلعبون فوق أبنية مدمرة في مخيم النصيرات بوسط قطاع غزة السبت (أ.ف.ب)

قتال عنيف في رفح ينتهي بمقتل 8 جنود إسرائيليين

احتدمت الاشتباكات في مدينة رفح بأقصى جنوب قطاع غزة، وتحوّلت إلى عنيفة للغاية، في اليوم الـ253 للحرب المستمرة.

كفاح زبون
العالم العربي فلسطينيون يسيرون بالقرب من أنقاض المنازل في غزة (رويترز)

«هدنة غزة»: الوسطاء إلى محادثات «أعمق» بحثاً عن «توافق»

عيد ثانٍ «بلا فرحة» في قطاع غزة الغارق في مأساة إنسانية، يتزامن مع «وضعية صعبة» في مفاوضات وضع مقترح الرئيس الأميركي جو بايدن لوقف الحرب موضع التنفيذ.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
شمال افريقيا الحدود المصرية - الإسرائيلية (رويترز)

كيف ستتعامل مصر مع استمرار السيطرة الإسرائيلية على «فيلادلفيا»؟

تتمسك إسرائيل بما تصفه بـ«السيطرة عملياتياً» على محور «فيلادلفيا» ومعبر رفح الحدودي مع مصر رغم اشتراط «حماس» الانسحاب الكامل من قطاع غزة لدفع مفاوضات وقف الحرب.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
المشرق العربي أرشيفية لسفينة إنزال تابعة للجيش الأميركي بعد أن دفعتها الرياح من الرصيف البحري المؤقت في قطاع غزة (أ.ب)

واشنطن تستعد لإزالة رصيف غزة البحري «مؤقتاً» بسبب ظروف البحر

قال مسؤول أميركي، اليوم، إن الجيش الأميركي يستعد لإزالة الرصيف الإنساني قبالة ساحل غزة بصفة مؤقتة بسبب ظروف البحر المتوقعة.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
المشرق العربي فلسطينيون في خان يونس ينتظرون الحصول على مساعدات غذائية يوم 30 مايو الماضي (رويترز)

عقوبات أميركية على جماعة إسرائيلية متطرفة في الضفة

فرضت إدارة الرئيس جو بايدن عقوبات على مجموعة «تساف 9» الإسرائيلية في الضفة الغربية بسبب مهاجمتها قوافل المساعدات المخصصة للمدنيين الفلسطينيين.

علي بردى (واشنطن)

غزة... الحرب مستمرة والعيد غائب

أطفال في خان يونس بجانب حظيرة للماشية عشية عيد الأضحى (إ.ب.أ)
أطفال في خان يونس بجانب حظيرة للماشية عشية عيد الأضحى (إ.ب.أ)
TT

غزة... الحرب مستمرة والعيد غائب

أطفال في خان يونس بجانب حظيرة للماشية عشية عيد الأضحى (إ.ب.أ)
أطفال في خان يونس بجانب حظيرة للماشية عشية عيد الأضحى (إ.ب.أ)

يحل عيد الأضحى هذه السنة في ظل استمرار الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، الذي شهد أمس معارك ضارية تركزت في رفح بأقصى جنوبه، وأسفرت عن مقتل 8 جنود إسرائيليين.

وهذا هو العيد الثاني الذي يغيب عن سكان القطاع بعد أن قضوا عيد الفطر في أجواء مماثلة من القصف والدمار والتجويع.

وفيما اختفى المتسوقون إلى حد كبير وفرغت الشوارع من البضائع المكدسة، لم يفكر غالبية السكان في ذبح أي أضحية لأسباب بينها الحرب والفقر وعدم وجود أضاحٍ كافية، أو لقناعة بعض الغزيين بأن التضحيات غير المسبوقة من البشر ربما لا تستوجب تقديم مزيد من الأضاحي.

في غضون ذلك، قالت مصادر ميدانية لـ«الشرق الأوسط» إن اشتباكات عنيفة للغاية وقعت في منطقة الحي السعودي غرب مدينة رفح. وأكد الجيش الإسرائيلي مقتل 8 عسكريين في تفجير ناقلة جند خلال معارك رفح.

إلى ذلك، قالت «سرايا القدس»، الجناح العسكري لـ«حركة الجهاد»، أمس، إن السبيل الوحيد لإعادة الرهائن الإسرائيليين هو انسحاب إسرائيل من قطاع غزة، والتوصل إلى اتفاق تبادل رهائن ومحتجزين، وهي شروط حركة «حماس» نفسها.