مفوّض «الأونروا»: إسرائيل حولت غزة إلى منطقة «غير واضحة المعالم»

حذر من «تفكيك» الوكالة بعد مقتل 178 من موظفيها في القطاع

شاب فلسطيني ينظر عبر نافذة إلى مبانٍ دمرها القصف الإسرائيلي في خان يونس (أ.ف.ب)
شاب فلسطيني ينظر عبر نافذة إلى مبانٍ دمرها القصف الإسرائيلي في خان يونس (أ.ف.ب)
TT

مفوّض «الأونروا»: إسرائيل حولت غزة إلى منطقة «غير واضحة المعالم»

شاب فلسطيني ينظر عبر نافذة إلى مبانٍ دمرها القصف الإسرائيلي في خان يونس (أ.ف.ب)
شاب فلسطيني ينظر عبر نافذة إلى مبانٍ دمرها القصف الإسرائيلي في خان يونس (أ.ف.ب)

قال المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) فيليب لازاريني، الأربعاء، إن إسرائيل حولت غزة إلى منطقة «غير واضحة المعالم» خلال الحرب المستمرة منذ السابع من أكتوبر (تشرين الأول).

وأضاف لازاريني، في كلمة أمام مجلس الأمن، أن إسرائيل تسعى إلى إنهاء أنشطة الوكالة في غزة، مضيفا أن طلبات الوكالة لإرسال المساعدات إلى شمال القطاع تقابل بالرفض، وفق ما نقلته «وكالة أنباء العالم العربي».

وأشار المفوض العام إلى مقتل 178 من موظفي الوكالة منذ السابع من أكتوبر الماضي وتدمير أكثر من 160 مقراً للوكالة كلياً أو جزئياً.

فلسطينيون يحملون أمتعتهم يفرون من منازلهم في النصيرات بوسط قطاع غزة وسط احتدام المعارك (أ.ف.ب)

وقال لازاريني إن عدداً من الدول ما زالت تعلق تمويلها للوكالة، محذراً من أن هذا يقوض استقرارها المالي وأن «تفكيك الوكالة سيكون له تبعات على المدى القصير وتشمل تعميق الأزمة الإنسانية وتسريع المجاعة».

ودعا المفوض العام أعضاء مجلس الأمن إلى العمل على الحفاظ على دور الوكالة.

كان جوزيب بوريل، منسق السياسات الخارجية والأمنية بالاتحاد الأوروبي، قال في وقت سابق اليوم إن «سكان غزة بحاجة ماسة للإغاثة ولا يزال الوصول الآمن ودون عوائق للمساعدات أمرا بالغ الأهمية». وأضاف «نحن بحاجة إلى الأونروا أكثر من أي وقت مضى ودور الوكالة لا يمكن الاستغناء عنه».


مقالات ذات صلة

«خطة اليوم التالي» تفاقم عُقد «هدنة غزة»

تحليل إخباري فلسطينيون يتفقدون دراجة نارية محترقة بعد غارة للجيش الإسرائيلي على مخيم «الفارعة» للاجئين (إ.ب.أ)

«خطة اليوم التالي» تفاقم عُقد «هدنة غزة»

عقب طرح أميركي جديد يتعلق بـ«خطة اليوم التالي» في قطاع غزة، أثيرت تساؤلات حول هذه «الخطة» وهل ستفاقم عُقد الوصول إلى وقف إطلاق النار و«هدنة غزة».

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
المشرق العربي من مراسم تشييع القيادي في «حزب الله» طالب عبد الله في الضاحية الجنوبية لبيروت (رويترز)

القلق يخيم على جبهة جنوب لبنان وحذر شديد من تصاعد المواجهة

تدخل المواجهة بين «حزب الله» وإسرائيل بعد اغتيالها أحد أبرز قادته الميدانيين، في دائرة الاشتعال الأشد حدّة واتساعاً منذ إعلان الحزب مساندته لحركة «حماس» في غزة

محمد شقير (بيروت)
شؤون إقليمية احتجاج عائلات الرهائن الإسرائيليين خارج اجتماع لوزير الخارجية الأميركي في تل أبيب الثلاثاء (رويترز)

عائلات الأسرى تحذر نتنياهو من «حالة الارتياح» لرد «حماس»

حذرت عائلات الأسرى الإسرائيليين من «الارتياح» الذي يسود في حكومة نتنياهو، بعد رد «حماس» الذي وضع شروطاً على خطة بايدن، وطالبتها ببذل الجهود لإنجاح الصفقة

نظير مجلي (تل أبيب)
أوروبا زعماء «مجموعة السبع» في اجتماع خلال القمة في إيطاليا (أ.ف.ب)

«مجموعة السبع» تدعو «حماس» إلى الموافقة على الخطة الأميركية لوقف النار بغزة

أعلن المستشار الالماني اولاف شولتس، الخميس، خلال مشاركته في قمة «مجموعة السبع» في إيطاليا أن قادة المجموعة يدعمون الخطة الأميركية لوقف إطلاق النار بغزة.

«الشرق الأوسط» (بوليا)
المشرق العربي رجال إطفاء لبنانيون يعملون على إطفاء حريق ناتج عن غارة جوية إسرائيلية على أطراف مدينة مرجعيون (أ.ف.ب)

إسرائيل تهدد بـ«رد قوي» على أعنف هجوم صاروخي لـ«حزب الله» منذ حرب 2006

هددت إسرائيل بالرد «بقوة» على أعنف هجوم صاروخي يشنّه «حزب الله» منذ حرب «تموز» 2006، وقدر بنحو 150 صاروخاً و30 مسيرة.

نذير رضا (بيروت)

مقتل 3 برصاص الجيش الإسرائيلي في قباطية بجنوب جنين في الضفة

قوات إسرائيلية في أحد شوارع مخيم جنين بالضفة الغربية (إ.ب.أ)
قوات إسرائيلية في أحد شوارع مخيم جنين بالضفة الغربية (إ.ب.أ)
TT

مقتل 3 برصاص الجيش الإسرائيلي في قباطية بجنوب جنين في الضفة

قوات إسرائيلية في أحد شوارع مخيم جنين بالضفة الغربية (إ.ب.أ)
قوات إسرائيلية في أحد شوارع مخيم جنين بالضفة الغربية (إ.ب.أ)

قالت وكالة الأنباء الفلسطينية، اليوم الخميس، إن ثلاثة أشخاص قتلوا برصاص الجيش الإسرائيلي في قباطية بجنوب جنين في الضفة الغربية.

وأضافت الوكالة أن الشبان الثلاثة قتلوا بعد اقتحام القوات الإسرائيلية لبلدة قباطية، في وقت سابق اليوم، ومحاصرتها لمنزل في منطقة الكحليشة.

وأشارت إلى أن القوات الإسرائيلية قصفت المنزل المحاصر بالقذائف قبل أن تشرع جرافة عسكرية بهدمه، وسط اندلاع مواجهات في المكان، أطلقت خلالها القوات الإسرائيلية الرصاص الحي بكثافة.

وقال محافظ جنين كمال أبو الرب للوكالة الفلسطينية، إن الجانب الإسرائيلي أبلغهم بمقتل مواطنين اثنين في بلدة قباطية واحتجز جثمانيهما. كما أفاد الهلال الأحمر بأن طواقمه في جنين نقلت قتيلاً من بلدة قباطية إلى المستشفى.

من جهته، قال الجيش الإسرائيلي إن قواته نفذت مع جهاز الأمن الداخلي (الشاباك) وحرس الحدود، حملة في جنين قتل خلالها اثنان من المسلحين في المنطقة.

وذكر الجيش، في بيان، أن العملية في جنين استمرت 13 ساعة، حيث اعتقلت خلالها قوات الأمن «عدداً من المشتبه فيهم، واشتبكت مع مسلحين»، كما جرّفت طرقاً في المنطقة قال إن عبوات ناسفة زُرعت تحتها.