«يونيفيل» تدعو لوقف إطلاق النار في جنوب لبنان

أكد رئيس بعثتها أن الحل السياسي والدبلوماسي السبيل الوحيد

رئيس بعثة قوات «يونيفيل» أرولدو لاثارو خلال مشاركته في احتفال بمناسبة عيد الفطر في جنوب لبنان (د ب إ)
رئيس بعثة قوات «يونيفيل» أرولدو لاثارو خلال مشاركته في احتفال بمناسبة عيد الفطر في جنوب لبنان (د ب إ)
TT

«يونيفيل» تدعو لوقف إطلاق النار في جنوب لبنان

رئيس بعثة قوات «يونيفيل» أرولدو لاثارو خلال مشاركته في احتفال بمناسبة عيد الفطر في جنوب لبنان (د ب إ)
رئيس بعثة قوات «يونيفيل» أرولدو لاثارو خلال مشاركته في احتفال بمناسبة عيد الفطر في جنوب لبنان (د ب إ)

دعا رئيس بعثة «يونيفيل» لوقف إطلاق النار على جبهة الجنوب، فيما حذّر عضو مجلس الحرب الإسرائيلي بيني غانتس من أن «لبنان سيدفع الثمن إذا تم توسيع نطاق الحرب».

دعا رئيس بعثة قوات حفظ السلام (يونيفيل)، الجنرال أرولدو لاثارو، إلى وقف إطلاق النار على جبهة الجنوب وتطبيق القرار «1701»، في وقت يستمر فيه القصف المتقطع والمواجهات بين إسرائيل و«حزب الله»، بينما حذّر عضو مجلس الحرب الإسرائيلي بيني غانتس من أن «لبنان سيدفع الثمن إذا تم توسيع نطاق الحرب»، مؤكداً أن «إيران تدرك جيداً أنها إذا هاجمت إسرائيل فسنرد على الفور».

ودعا لاثارو في بيان له بمناسبة عيد الفطر إلى العودة لوقف الأعمال العدائية، والتحرّك نحو وقف دائم لإطلاق النار، وحلّ طويل الأمد للنزاع». وحذّر من أن «خطر التصعيد حقيقي. لا يوجد حلّ عسكري للمواجهة والعنف الحاليين، والحلّ السياسي والدبلوماسي السبيل الوحيد للمضي قدماً»، مضيفاً: «وبغضّ النظر عن العقيدة أو الخلفيّة، فإننا نحثّ جميع الأطراف على احتضان روح الوحدة والرحمة التي يمثلها العيد، والسعي إلى طريق السلام».

أتى ذلك في وقت يستمر فيه القصف المتقطع في جنوب لبنان، وقد أفادت «الوكالة الوطنية للإعلام» عن تعرض أطراف بلدات الناقورة ويارين وعلما الشعب وجبل اللبونة لقصف مدفعي، مشيرة كذلك إلى أن القوات الإسرائيلية أطلقت نيران رشاشتها المتوسطة مصحوبة بقصف مدفعي متقطع على الأحياء السكنية لبلدات عديسة وكفركلا وبليدا، إضافة إلى تلة حمامص وعيتا الشعب والخيام، كما أفادت «الوكالة» بانفجار صاروخ اعتراضي في أجواء كفركلا.


مقالات ذات صلة

بن غفير يهدد حكومة نتنياهو «إذا رفعت الراية البيضاء»

شؤون إقليمية أرشيفية لإيتمار بن غفير مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو خلال جلسة في الكنيست (د.ب.أ)

بن غفير يهدد حكومة نتنياهو «إذا رفعت الراية البيضاء»

هدد وزير الأمن القومي الإسرائيلي المتطرف إيتمار بن غفير بحل الحكومة الإسرائيلية إذا لم تستمر الحرب على حركة «حماس» في قطاع غزة وعلى «حزب الله» في لبنان.

كفاح زبون (رام الله)
المشرق العربي جنود إسرائيليون خلال عملية عسكرية قرب جنين بالضفة الغربية (رويترز)

مقتل فتى فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية

قالت وزارة الصحة الفلسطينية إن القوات الإسرائيلية قتلت فتى فلسطينياً بالرصاص في الضفة الغربية المحتلة.

«الشرق الأوسط» (رام الله)
المشرق العربي جانب من الدمار في مدينة خان يونس يوم 20 يونيو 2024 (أ.ف.ب)

تصريح الجيش الإسرائيلي عن «حماس» يغضب نتنياهو ويعقّد أزمة الحكومة

عدّت حركة «حماس» أن تصريحات الناطق العسكري الإسرائيلي، دانييل هاغاري، حول استحالة القضاء على الحركة، واحدة من المتغيرات التي فرضها هجوم السابع من أكتوبر.

«الشرق الأوسط» (رام الله)
شؤون إقليمية عربة عسكرية إسرائيلية على حدود قطاع غزة (رويترز)

خبراء أمميون يحذرون شركات من تزويد إسرائيل بالأسلحة

حذرت مجموعة من خبراء الأمم المتحدة شركات تصنيع الأسلحة والذخائر من المشاركة في إرسال أسلحة إلى إسرائيل

«الشرق الأوسط» (جنيف)
الولايات المتحدة​ صورة أرشيفية للقاء يجمع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الأميركي جو بايدن (رويترز)

واشنطن مستاءة من انتقادات نتنياهو

عد البيت الأبيض، اليوم الخميس، تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو هذا الأسبوع بشأن التأخير في تسليم شحنات الأسلحة الأميركية لبلاده «مهينة».

«الشرق الأوسط» (واشنطن)

الجيش الإسرائيلي: قصفنا مخازن أسلحة ومنشآت لـ«حزب الله» في لبنان

دخان يتصاعد من بلدة الخيام جنوب لبنان نتيجة قصف إسرائيلي (أ.ف.ب)
دخان يتصاعد من بلدة الخيام جنوب لبنان نتيجة قصف إسرائيلي (أ.ف.ب)
TT

الجيش الإسرائيلي: قصفنا مخازن أسلحة ومنشآت لـ«حزب الله» في لبنان

دخان يتصاعد من بلدة الخيام جنوب لبنان نتيجة قصف إسرائيلي (أ.ف.ب)
دخان يتصاعد من بلدة الخيام جنوب لبنان نتيجة قصف إسرائيلي (أ.ف.ب)

قال الجيش الإسرائيلي، مساء الخميس، إنه شنَّ غارات على مخزنين للأسلحة تابعين لـ«حزب الله» في منطقتيْ حولا وتلوسة في جنوب لبنان.

وأضاف الجيش، في بيان، أنه هاجم أيضاً منشآت عسكرية تابعة لـ«حزب الله» في مناطق ميس الجبل وعيترون ويارون في الجنوب.

وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان أن الطيران الإسرائيلي شنّ هجوماً جوياً على بلدة عيترون في قضاء بنت جبيل بصاروخين جو - أرض، وكذلك هاجم ميس الجبل.

وارتفعت حِدة المعارك على الحدود اللبنانية الإسرائيلية بين «حزب الله» وفصائل أخرى من جهة، وقوات الجيش الإسرائيلي من جهة أخرى. ويستهدف «حزب الله» مواقع وأهدافاً إسرائيلية قريبة من الحدود، بينما تردُّ القوات الإسرائيلية بقصف جوي ومدفعي يطول البلدات الحدودية الجنوبية وأحياناً محيط بعلبك في شرق لبنان.