«الدوري المصري»: الجزيري يقود الزمالك للإطاحة بالأهلي

فرحة لاعبي الزمالك بالفوز بالديربي المثير (نادي الزمالك)
فرحة لاعبي الزمالك بالفوز بالديربي المثير (نادي الزمالك)
TT

«الدوري المصري»: الجزيري يقود الزمالك للإطاحة بالأهلي

فرحة لاعبي الزمالك بالفوز بالديربي المثير (نادي الزمالك)
فرحة لاعبي الزمالك بالفوز بالديربي المثير (نادي الزمالك)

سجّل المهاجم التونسي سيف الدين الجزيري هدفين ليقود الزمالك للفوز 2-1 على غريمه الأهلي في قمة الدوري المصري الممتاز لكرة القدم، يوم الاثنين.

منح الجزيري التقدم للزمالك قبل نهاية الشوط الأول بعد انفراد بالحارس مصطفى شوبير، وتعادل البديل أحمد عبد القادر لحامل اللقب في الدقيقة 74.

وانتزع الجزيري الفوز بتسديدة منخفضة مستغلاً حالة ارتباك أمام مرمى الأهلي بعد رمية تماس قبل ثلاث دقائق من النهاية.

صعد الزمالك للمركز العاشر ولديه 21 نقطة من 13 مباراة ( الأهلي المصري)

وصعد الزمالك للمركز العاشر ولديه 21 نقطة من 13 مباراة، متأخراً بنقطة واحدة عن الأهلي صاحب المركز التاسع من 11 مباراة.

ويتصدر بيراميدز جدول الترتيب برصيد 32 نقطة من 15 مباراة.

وأنهى فريق المدرب جوزيه غوميز الشوط الأول قليل الفرص متقدماً بهدف قبل نهايته، لكنه فقد جهود المهاجم البارز أحمد مصطفى (زيزو) والظهير الأيسر أحمد فتوح للإصابة.

وانفرد زيزو بالحارس مصطفى شوبير بعد خطأ دفاعي في الدقيقة الخامسة، لكن المدافع رامي ربيعة انتزع منه الكرة، وبدا أن زيزو أصيب في الكاحل أثناء سقوطه ولم يتمكن من إكمال اللقاء ليغادر الملعب في الدقيقة 18.

واخترق لاعب الوسط ناصر ماهر دفاع فريقه السابق بتمريرة متقنة لينفرد الجزيري بشوبير الذي تصدى للتسديدة الأولى، ثم عادت الكرة إلى مهاجم تونس ليسدد في المرمى المفتوح بالدقيقة 44.

هذا أول انتصار للزمالك بعد أربع هزائم متتالية أمام الأهلي (الأهلي المصري)

ولحل العجز الهجومي أجرى مارسيل كولر مدرب الأهلي ثلاثة تغييرات بين الشوطين بخروج أنطوني موديست وطاهر محمد طاهر وكريم أحمد (نيدفيد) ليدفع بوسام أبو علي ورضا سليم وعمرو السولية، بينما خرج فتوح اضطرارياً ليشارك مصطفى الزناري في دفاع الزمالك.

وهدد السولية مرمى الحارس محمد عواد سريعاً بتسديدة قوية من مسافة بعيدة مرت بجوار القائم.

واحتسب الحكم إبراهيم نور الدين ركلة جزاء للزمالك في الدقيقة 54 بعد أن بدا أن الجزيري تعرض لعرقلة أثناء التوغل بين المدافعين محمد عبد المنعم ورامي ربيعة، لكنه ألغى قراره بعد مراجعة اللقطة عبر الفيديو.

ومع غياب التهديد الهجومي للأهلي لجأ كولر إلى البديل أحمد عبدالقادر، بدلاً من المدافع محمد هاني، وترك عبدالقادر بصمة فورية بإدراك التعادل في الدقيقة 74 من متابعة لتمريرة رضا سليم العرضية بعد اختراق لمحمد مجدي (قفشة) في عمق دفاع الزمالك المتراجع.

وضغط الأهلي بحثاً عن هدف متأخر لكنه افتقد الفاعلية في اللمسة الأخيرة، قبل أن يخطف الجزيري الفوز قبل النهاية، وتصدى شوبير لهدف ثالث بعد انفراد البديل سيد عبد الله (نيمار).

وهذا أول انتصار للزمالك بعد أربع هزائم متتالية أمام الأهلي، آخرها قبل نحو 40 يوماً في السعودية في نهائي كأس مصر.


مقالات ذات صلة

شيكابالا سيعتزل كرة القدم نهاية الموسم المقبل

رياضة عربية شيكابالا (رويترز)

شيكابالا سيعتزل كرة القدم نهاية الموسم المقبل

قال محمود عبد الرازق «شيكابالا» قائد الزمالك إنه ينوي اعتزال لعب كرة القدم على مستوى المحترفين نهاية الموسم المقبل رغم ارتباطه بعقد لموسم إضافي.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
رياضة عربية كان من المقرر أن يلتقي الأهلي مع الألمونيوم الأربعاء والزمالك مع بروكسي الخميس (الاتحاد المصري)

الألمونيوم وبروكسي يحتجان على تأجيل مباراتيها في كأس مصر

احتج فريقا بروكسي والألمونيوم من الدرجة الثانية على تأجيل مباراتيهما في دور الـ32 لمسابقة كأس مصر في كرة القدم ضد الزمالك والأهلي بسبب المعسكر التدريبي للمنتخب.

«الشرق الأوسط» (القاهرة )
رياضة عربية لقطات أظهرت حالة من الارتباك أثناء مراسم الميداليات (رويترز)

نهائي الكونفدرالية: «كاف» يدين الزمالك بسبب تصرفات جماهيره «غير المقبولة»

أدان الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» بشدة، الاثنين، الارتباك التنظيمي وما وصفه بـ«تصرفات الجماهير غير المقبولة» أثناء وبعد مباراة إياب نهائي كأس الكونفدرالية.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
رياضة عربية توج الزمالك المصري بلقب كأس الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم (نادي الزمالك)

الزمالك يكسب نهضة بركان… ويتوج بكأس الكونفدرالية للمرة الثانية

توج الزمالك المصري بلقب كأس الكونفدرالية الأفريقية لكرة القدم بعد فوزه 1-صفر على ضيفه نهضة بركان الذي أنهى المباراة بعشرة لاعبين ليتفوق بفارق قاعدة الأهداف.

«الشرق الأوسط» (القاهرة )
رياضة عربية جوزيه غوميز (نادي الزمالك)

غوميز: الزمالك سيفوز بكأس الكونفدرالية

قال جوزيه غوميز مدرب الزمالك إن فريقه أكبر من نهضة بركان، ويتوقع الفوز على منافسه المغربي، وإحراز لقب كأس الكونفدرالية الأفريقية.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)

حكم حبس حسين الشحات يثير تفاعلاً في مصر

الشحات يحمل كأس أبطال أفريقيا (حسابه على «فيسبوك»)
الشحات يحمل كأس أبطال أفريقيا (حسابه على «فيسبوك»)
TT

حكم حبس حسين الشحات يثير تفاعلاً في مصر

الشحات يحمل كأس أبطال أفريقيا (حسابه على «فيسبوك»)
الشحات يحمل كأس أبطال أفريقيا (حسابه على «فيسبوك»)

أثار حكم حبس لاعب النادي الأهلي المصري حسين الشحات تفاعلاً واسعاً في مصر، الخميس، وذلك عقب إدانته من قِبَل محكمة جنح القاهرة في القضية المعروفة إعلامياً بـ«صفعة الشيبي»، وتصدَّر اسم الشحات محركات البحث والكلمات الأكثر رواجاً على منصات التواصل.

وقضت المحكمة بحبس الشحات عاماً مع إيقاف التنفيذ، بالإضافة إلى حرمانه من ممارسة أي نشاط رياضي لمدة 5 سنوات، ودفع مائة ألف جنيه مصري (أكثر قليلاً من ألفَي دولار أميركي) تعويضاً مادياً، بعد اعتدائه داخل الملعب على المغربي محمد الشيبي لاعب نادي بيراميدز.

وفجَّرت قضية «صفعة الشيبي» جدلاً واسعاً في مصر، شهر يوليو (تموز) من العام الماضي، بعدما أظهرت كاميرات تصوير مباراة الأهلي وبيراميدز في الدوري المصري الممتاز صفع الشحات وجه الشيبي.

ورغم اعتذار الشحات علانية عن الواقعة في أكثر من مناسبة، فإن الشيبي أصرَّ على مقاضاته، واتهمه بـ«الاعتداء عليه بالضرب على مرأى ومسمع الملايين من المصريين والعرب»، وذكر أنه «ألحق به أضراراً جسدية ومادية ونفسية من خلال انتشار الكثير من الفيديوهات على وسائل التواصل الاجتماعي لواقعة الاعتداء».

الشحات محتفلاً بفوز الأهلي بدوري أبطال أفريقيا (حسابه على «فيسبوك»)

وذكرت وسائل إعلام مصرية على لسان مقربين من الشحات الخميس أنه ينتوي تقديم استئناف على الحكم الصادر ضده في قضية الشيبي. ونوهت بأن «قرار حرمان الشحات من الاشتراك في أي هيئة رياضية لمدة 5 سنوات لن يعيقه عن المشاركة في المباريات بشكل طبيعي».

كما تحدثت مصادر داخل اتحاد الكرة المصري عن سعي جمال علام رئيس الاتحاد، لعقد جلسة صلح بين الشحات والشيبي لإنهاء الأزمة.

من الجدير بالذكر أن كل محاولات الصلح بين اللاعبين باءت بالفشل خلال الأشهر الماضية، بعد إصرار الشيبي على موقفه.

ووفق الإعلامي المصري أحمد شوبير، فإن فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وعضو المكتب التنفيذي بـ«الكاف»، قد أخبره، في شهر مايو (أيار)، بفشله في عقد الصلح بين الطرفين، بعد محاولات تقريب وجهات النظر.