كأس أوروبا: ما سيناريوهات التأهل في المجموعتين الثالثة والرابعة؟

ستتأهل إنجلترا إلى ثمن النهائي في حال الفوز أو التعادل أمام سلوفينيا (رويترز)
ستتأهل إنجلترا إلى ثمن النهائي في حال الفوز أو التعادل أمام سلوفينيا (رويترز)
TT

كأس أوروبا: ما سيناريوهات التأهل في المجموعتين الثالثة والرابعة؟

ستتأهل إنجلترا إلى ثمن النهائي في حال الفوز أو التعادل أمام سلوفينيا (رويترز)
ستتأهل إنجلترا إلى ثمن النهائي في حال الفوز أو التعادل أمام سلوفينيا (رويترز)

وسط اقتراب نهاية دور المجموعات حيث منافسات كأس أمم أوروبا من النهاية نسلط الضوء على حظوظ وسيناريوهات التأهل إلى الدور ثمن النهائي في كل من المجموعتين الثالثة والرابعة قبل الجولة الثالثة الأخيرة المقررة مبارياتها الثلاثاء، وذلك حسب موقع الاتحاد الأوروبي للعبة (ويفا):

ستتأهل صربيا في حال فوزها على الدنمارك وعدم فوز سلوفينيا على إنجلترا (رويترز)

*المجموعة الثالثة: إنجلترا أولى (4 نقاط) أمام الدنمارك (نقطتان) وسلوفينيا (نقطتان) وصربيا الأخيرة (نقطة).

يتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني إلى جانب أفضل 4 منتخبات حلّت ثالثة في المجموعات الست إلى الدور ثمن النهائي.

تلتقي إنجلترا في الجولة الأخيرة مع سلوفينيا في كولن والدنمارك مع صربيا في ميونيخ.

إنجلترا: ستتأهل إلى ثمن النهائي في حال الفوز أو التعادل أمام سلوفينيا، كما تتأهل في حال الخسارة شرط عدم فوز الدنمارك على صربيا. وستحسم الصدارة بفوزها على سلوفينيا أو بتعادلها شرط عدم فوز الدنمارك. أما في حال تعادلها وفوز الدنمارك، فستحسم الصدارة عبر فارق الأهداف بسبب تعادل المنتخبين في المواجهة المباشرة بينهما 1-1، أو فارق الأهداف المسجلة أو اللعب النظيف أو التصنيف. ولا يمكن لإنجلترا أن تنهي المجموعة في المركز الأخير بأي حال من الأحوال.

الدنمارك: ستتأهل في حال الفوز على صربيا. إذا تعادلت هي وسلوفينيا فسيحتكم إلى فارق الأهداف وما يليه من شروط فك التعادل بين المنتخبات لتحديد صاحب المركز الثاني بسبب تعادل المنتخبين في المواجهة المباشرة 1-1، أو لتحديد الأول والثاني في حال فوز المنتخبين بمباراتيهما أو المركزين الثالث والرابع في حال خسارتهما أمام صربيا وإنجلترا.

سلوفينيا: ستتأهل في حال فوزها على إنجلترا وستتصدر في حال فوزها وتعادل أو خسارة الدنمارك. إذا فازت سلوفينيا والدنمارك فسيحدد البطل الوصيف بفارق الأهداف وما يليه من شروط فك التعادل بين المنتخبات، والأمر ذاته ينطبق على تحديد المركزين الثاني والثالث بينهما إذا تعادلا أو المركزين الثالث والرابع في حال خسارتهما. أما في حال خسارة سلوفينيا وتعادل صربيا فيحتكم إلى الشروط نفسها لتحديد المركزين الثالث والرابع بينهما بسبب تعادلهما في المواجهة المباشرة 1-1.

صربيا: ستتأهل في حال فوزها على الدنمارك وعدم فوز سلوفينيا على إنجلترا. إذا فازت صربيا وسلوفينيا، فستكون سلوفينيا الثالثة خلف إنجلترا بسبب المواجهة المباشرة (0-1). إذا تعادلت صربيا وخسرت سلوفينيا فسيتحدد المركزان الثالث والرابع بينهما على أساس فارق الأهداف وما يليه من شروط فك التعادل بين المنتخبات. ستفقد صربيا أي حظ في التأهل إذا خسرت أو إذا تعادلت وسلوفينيا لم تخسر أمام إنجلترا.

ستتأهل فرنسا أولى أو ثانية إذا تجنبت الهزيمة أمام بولندا (رويترز)

* المجموعة الرابعة: هولندا أولى (4 نقاط) أمام فرنسا (4 أيضاً) والنمسا (3) وبولندا (أقصيت بعد فشلها في جمع أي نقطة).

يتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني إلى جانب أفضل 4 منتخبات حلّت ثالثة في المجموعات الست إلى الدور ثمن النهائي.

تلتقي هولندا مع النمسا في برلين وفرنسا مع بولندا في دورتموند.

هولندا: ستتأهل كبطلة أو وصيفة للمجموعة في حال التعادل أو الفوز على النمسا. ستتصدر المجموعة في حال فوزها وتعادل فرنسا أو إذا فازت وتعادل «الديوك». فستحل ثانية إذا تعادلت وفازت فرنسا. إذا فازت هولندا وفرنسا أو تعادلتا، فسيُحتَكم إلى فارق الأهداف وما يليه من شروط فك التعادل للفصل بينهما نتيجة تعادلهما في المواجهة المباشرة (0-0). وفي حال خسارة المنتخبين سيحتكم إلى الشروط ذاتها لتحديد الثاني والثالث.

فرنسا: ستتأهل أولى أو ثانية إذا تجنبت الهزيمة أمام بولندا أو في حال عدم فوز النمسا على هولندا. ستتصدر في حال فوزها وتعثر هولندا. إذا فاز المنتخبان أو تعادلا فسيُحتكم إلى فارق الأهداف وما يليه من شروط فك التعادل للفصل بينهما في تحديد المركزين الأول والثاني أو الثاني والثالث في حال خسارة المنتخبين.

النمسا: ستتأهل أولى أو ثانية في حال فوزها على هولندا. ستتصدر إذا فازت على هولندا وتعثرت فرنسا أمام بولندا. إذا تعادلت النمسا وخسرت فرنسا، فستحلّ ثالثة خلف «الديوك» بفارق المواجهة المباشرة (0-1).

بولندا: فقدت الأمل في الحلول بين المراكز الثلاثة الأولى وستكتفي بالرابع الأخير حتى في حال فوزها وخسارة النمسا، وذلك بسبب المواجهة مع الأخيرة التي فازت 3-1.


مقالات ذات صلة

«اليويفا» يبدأ التحقيق في احتفالات موراتا ورودري

رياضة عالمية احتفالات اللاعبين الإسبان بلقب اليورو أثارت الجدل (أ.ب)

«اليويفا» يبدأ التحقيق في احتفالات موراتا ورودري

قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا)، الثلاثاء، إنه بدأ إجراءات تأديبية ضد الثنائي الإسباني المؤلف من ألفارو موراتا ورودري.

«الشرق الأوسط» (نيون)
رياضة عالمية «يويفا» يحقق في عبارات رددت أثناء احتفالات لاعبي إسبانيا بلقب اليورو (أ.ب)

«يويفا» يحقق في سلوكيات موراتا ورودري أثناء الاحتفال بلقب «اليورو»

يجري الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) تحقيقاً مع ثنائي المنتخب الإسباني ألفارو موراتا ورودري، وذلك بسبب سلوكهما.

«الشرق الأوسط» (نيون)
رياضة عالمية أوناي سيمون بطل أوروبا سيغيب لأربعة أشهر (أ.ف.ب)

الإصابة تغيّب أوناي سيمون لأربعة أشهر

من المقرر أن يغيب حارس مرمى أتلتيك بلباو أوناي سيمون عن الملاعب لمدة أربعة أشهر بعد خضوعه لعملية جراحية في المعصم.

ذا أتلتيك الرياضي (بلباو)
رياضة عالمية غراهام بوتر (د.ب.أ)

بوتر يرفض الحديث عن ترشيحه لتدريب إنجلترا

تفادى غراهام بوتر، مدرب سابق لفريقي تشيلسي وبرايتون، التحدث عن التكهنات التي تربط اسمه بتولي تدريب المنتخب الإنجليزي لكرة القدم.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية دوسان تاديتش (أ.ف.ب)

تاديتش قائد صربيا يعتزل اللعب دولياً

أعلن دوسان تاديتش قائد منتخب صربيا اعتزاله دولياً الخميس، بعد مسيرة استمرت 16 عاماً مع المنتخب الوطني ليصبح اللاعب الأكثر مشاركة في المباريات الدولية.

«الشرق الأوسط» (بلغراد)

الإسبانيان بوبيل وميراندا سعيدان بالفوز على أوزبكستان في الأولمبياد

مارك بوبيل مدافع إسبانيا ينطلق فرحاً بهدفه في مرمى أوزبكستان (د.ب.أ)
مارك بوبيل مدافع إسبانيا ينطلق فرحاً بهدفه في مرمى أوزبكستان (د.ب.أ)
TT

الإسبانيان بوبيل وميراندا سعيدان بالفوز على أوزبكستان في الأولمبياد

مارك بوبيل مدافع إسبانيا ينطلق فرحاً بهدفه في مرمى أوزبكستان (د.ب.أ)
مارك بوبيل مدافع إسبانيا ينطلق فرحاً بهدفه في مرمى أوزبكستان (د.ب.أ)

أعرب مارك بوبيل مدافع منتخب إسبانيا عن سعادته بفوز منتخب بلاده على نظيره الأوزبكي 2/ 1، الأربعاء، على ملعب حديقة الأمراء، في مستهلّ مشوار الفريقين، بمنافسات كرة القدم للرجال في أولمبياد باريس 2024.

وقال بوبيل، في تصريحات خاصة لـ«وكالة الأنباء الألمانية» (د.ب.أ) بعد المباراة: «الفوز كان مهماً بالنسبة لنا جميعاً، وقد تعاهدنا عليه».

وأضاف: «كنت أفكر في صديقتي وعائلتي، وكان كل هدفي إسعاد الشعب الإسباني».

وأشار لاعب ألميريا إلى أن «كل اللاعبين أدوا ما عليهم، وكان من المهم للغاية أن نبدأ مشوارنا بتحقيق الفوز».

من جانبه أكّد خوان ميراندا لاعب بولونيا الإيطالي: «واجهنا خصماً عنيداً يتمتّع بالقوة الجسدية، لكننا كنا على دراية مسبقة بما سنواجهه؛ نظراً لأننا درسنا الخصم جيداً خلال الأيام الماضية».

وتابع: «الشيء الأكثر أهميةً هو أننا حقّقنا الفوز، نشعر بفخر شديد بما حقّقناه اليوم».

وأوضح: «أشعر بفخر شديد على المستوى الشخصي؛ لمشاركتي في الأولمبياد للمرة الثانية، والشيء الأهم بالنسبة لنا الآن هو خوض كل مباراة على حدة، وأن نكون على أهبة الاستعداد؛ نظراً لخوضنا عدة مباريات في غضون أيام قليلة».

عاجل نتنياهو أمام الكونغرس: "محور الارهاب" بقيادة إيران يهدد الولايات المتحدة وإسرائيل والعالم العربي