هانلي مدافع أسكوتلندا يدعو لتجاوز الأحزان

غرانت هانلي مدافع منتخب أسكوتلندا (د.ب.أ)
غرانت هانلي مدافع منتخب أسكوتلندا (د.ب.أ)
TT

هانلي مدافع أسكوتلندا يدعو لتجاوز الأحزان

غرانت هانلي مدافع منتخب أسكوتلندا (د.ب.أ)
غرانت هانلي مدافع منتخب أسكوتلندا (د.ب.أ)

أكد غرانت هانلي مدافع منتخب أسكوتلندا أن منتخب بلاده يتحتم عليه العودة إلى أسلوب لعبه الأساسي من أجل إحياء فرصه في التأهل في كأس أمم أوروبا (يورو 2024) حينما يلاقي نظيره السويسري مساء الأربعاء.

وتعرض منتخب أسكوتلندا لهزيمة قاسية 1 - 5 أمام نظيره الألماني صاحب الأرض في المباراة الافتتاحية للبطولة يوم الجمعة الماضي.

وحقق منتخب أسكوتلندا انتصاراً وحيداً في آخر عشر مباريات واستقبلت شباكه 26 هدفاً.

وقال هانلي في مؤتمر صحافي الاثنين: «هذه الأمور تحدث في كرة القدم».

وأضاف اللاعب البالغ عمره 32 عاماً: «تكون هناك فترات يسير فيها الأداء والنتائج بشكل جيد، خاصة إذا وضعنا في الاعتبار الأداء الدفاعي حينما لا تستقبل أهدافاً، والإجابة بالنسبة لنا هي العودة إلى طريقة اللعب الأساسية، والتركيز على مكان وأسباب النجاح الذي حققناه في السابق».

وأشار: «من وجهة نظر اللاعبين فإن عملنا الأساسي يأتي في ملعب التدريبات، حيث يتحتم علينا القيام بأقصى ما في وسعنا من أجل التحسن».

وأوضح: «المدرب عقد اجتماعات معنا الليلة الماضية لتجاوز ما حدث ووضعه خلف ظهورنا، والتطلع للمباراة القادمة».

وأكد: «نتحدث عن اللعب في المستويات العليا، ونتحدث عن مواجهة فريق كبير... المباريات كبيرة، إنها مناسبة كبيرة والجميع يرغب في اللعب في مثل هذه الليالي».

وختم بالقول: «بالطبع ربما يوجد بعض التوتر الزائد، لكني لا أعتقد أنه عذر لعدم ظهورنا بالمستوى المأمول».


مقالات ذات صلة

زيلينسكي: مشاركة أوكرانيا في الأولمبياد إنجاز في زمن الحرب

رياضة عالمية الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)

زيلينسكي: مشاركة أوكرانيا في الأولمبياد إنجاز في زمن الحرب

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، اليوم (الأربعاء)، إن مجرد مشاركة بلاده في دورة الألعاب الأولمبية تمثل إنجازاً في زمن الحرب.

«الشرق الأوسط» (كييف)
رياضة عالمية يانيك سينر (أ.ف.ب)

«أولمبياد باريس»: الإيطالي سينر ينسحب بسبب المرض

سيغيب الإيطالي يانيك سينر، المصنّف أوّل عالمياً في كرة المضرب، عن أولمبياد باريس الصيفي، الذي ينطلق، الجمعة، بسبب المرض، بحسب ما أعلن، الأربعاء.

«الشرق الأوسط» (ميلانو)
رياضة عالمية تأهب لمنافسات الملاكمة في دورة الألعاب الأولمبية بباريس (أ.ف.ب)

الأسترالي تيريموانا يتطلع إلى حصد ميدالية أولمبية

سيكون تيريموانا جونيور المنافس في فئة وزن فوق الثقيل من بين المرشحين للفوز بميدالية عندما تنطلق الملاكمة في دورة الألعاب الأولمبية في باريس يوم السبت المقبل.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية المنتخب المغربي يستهل منافسة «أولمبياد باريس» بفوز على الأرجنتين

المنتخب المغربي يستهل منافسة «أولمبياد باريس» بفوز على الأرجنتين

تعادل المنتخب الأولمبي المغربي مع نظيره الأرجنتيني في أولمبياد باريس 2024 بهدفين لمثلهما.

كوثر وكيل (سانت إتيان)
رياضة عالمية توني كروس (د.ب.أ)

توني كروس يعتزم بدء الدوري الأيقوني مطلع سبتمبر

يعتزم توني كروس، لاعب المنتخب الألماني لكرة القدم السابق، بدء بطولة كرة قدم أخرى تقام على ملعب صغير، تتضمن المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي.

«الشرق الأوسط» (برلين)

زيلينسكي: مشاركة أوكرانيا في الأولمبياد إنجاز في زمن الحرب

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)
TT

زيلينسكي: مشاركة أوكرانيا في الأولمبياد إنجاز في زمن الحرب

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)

قال الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، اليوم (الأربعاء)، إن مجرد مشاركة بلاده في دورة الألعاب الأولمبية تمثل إنجازاً في زمن الحرب، وإن وجود الرياضيين في باريس سيساعد الناس في الوطن على الحفاظ على «حياة طبيعية».

وأرسلت أوكرانيا بعثة تتكون من نحو 140 رياضياً، وهي أصغر بعثة ترسلها إلى الأولمبياد في فترة ما بعد الاتحاد السوفياتي.

وقال زيلينسكي، في خطابه المسائي عبر الفيديو: «إنه بالفعل إنجاز للأوكرانيين أننا، على الرغم من الحرب والإرهاب الروسي واسع النطاق، مستعدون وسنشارك في الألعاب. علمنا ونشيدنا الوطني سيكونان في فرنسا، إلى جانب كل الدول الأخرى التي تحترم الحياة والمبادئ الأولمبية».

وقال زيلينسكي إنه تحدث مع الرياضيين الأوكرانيين، وشكر كل من «يساعد أوكرانيا في الحفاظ على أكبر قدر ممكن من عناصر الحياة الطبيعية».

وضغطت أوكرانيا بقوة، منذ بدأت موسكو غزوها في فبراير (شباط) 2022، لضمان منع الرياضيين من روسيا وروسيا البيضاء، الحليف الوثيق للكرملين، من المشاركة في أولمبياد باريس.

وسيتنافس نحو 15 رياضياً من روسيا فقط، لكن كمحايدين، دون السماح برفع علم البلاد أو عزف نشيدها الوطني، وسيخضعون جميعاً لعملية تدقيق للتأكد من عدم وجود أي صلة لهم بالجيش.