رغم مزاعم انتهاك قواعد المراهنات… باكيتا ضمن تشكيلة البرازيل

باكيتا خلال مباراة البرازيل والمكسيك الودية (إ.ب.أ)
باكيتا خلال مباراة البرازيل والمكسيك الودية (إ.ب.أ)
TT

رغم مزاعم انتهاك قواعد المراهنات… باكيتا ضمن تشكيلة البرازيل

باكيتا خلال مباراة البرازيل والمكسيك الودية (إ.ب.أ)
باكيتا خلال مباراة البرازيل والمكسيك الودية (إ.ب.أ)

أكّدت البرازيل تشكيلتها الرسمية التي ستخوض «كوبا أميركا» لكرة القدم المقرّرة في الولايات المتحدة بدءاً من 20 يونيو (حزيران) الحالي، وضمّت لاعب الوسط لوكاس باكيتا كما كان متوقعاً.

وكان باكيتا، لاعب وست هام، اتّهم في مايو (أيار) الماضي بانتهاك قواعد المراهنات في إنجلترا، بعد تحقيق في مزاعم حصوله عمداً على بطاقات صفراء، فيما نفى اللاعب؛ البالغ 26 عاماً وصاحب 46 مباراة دولية، هذه الاتهامات.

وغاب عن تشكيلة المدرب دوريفال جونيور (62 عاماً)، لاعب الوسط كازيميرو، والمهاجمان غابريال خيسوس وريشارليسون، والمدافع المخضرم تياغو سيلفا، فيما استُبعد حارس مانشستر سيتي الإنجليزي إيدرسون بسبب الإصابة.

ولا يزال نجم هجوم المنتخب نيمار (32 عاماً) بعيداً عن الملاعب، بعد إصابة أثرت على مشاركته مع فريقه الجديد الهلال السعودي طوال الموسم.

وتضمّ تشكيلة البرازيل، بطلة العالم 5 مرات (رقم قياسي) و«كوبا أميركا» 9 مرّات، لاعبي ريال مدريد الإسباني بطل أوروبا: فينيسيوس جونيور، ورودريغو، والمدافع إيدر ميليتاو، بالإضافة إلى الواعد إندريك القادم الجديد إلى الفريق الملكي.

في آخر مبارياتها الإعدادية، فازت البرازيل؛ التي خسرت لقب «كوبا أميركا» الأخيرة على أرضها تحت إشراف المدرب تيتي أمام أرجنتين ليونيل ميسّي، على إنجلترا 1 - 0، وتعادلت مع إسبانيا 3 - 3 في مارس (آذار) الماضي، ثم فازت على المكسيك 3 - 2، وتعادلت مع الولايات المتحدة 1 - 1 هذا الشهر.

وتستهل مشوارها في «كوبا أميركا» ضد كوستاريكا في 24 يونيو، ثم تلاقي باراغواي بعد 4 أيام، قبل أن تختتم مشوارها في المجموعة الرابعة ضد كولومبيا في 2 يوليو (تموز) المقبل.

وضمت التشكيلة في حراسة المرمى: أليسون (ليفربول الإنجليزي)، وبينتو (أتلتيكو باراناينسي)، ورافاييل (ساو باولو).

وفي الدفاع: لوكاس بيرالدو، وماركينيوس (باريس سان جيرمان الفرنسي)، وبريمر، ودانيلو (يوفنتوس الإيطالي)، وغابريال ماغاليايس (آرسنال الإنجليزي)، وإيدر ميليتاو (ريال مدريد الإسباني)، ويان كوتو (جيرونا الإسباني)، وغيليرمي أرانا (أتلتيكو مينيرو)، ويندل (بورتو البرتغالي).

وفي الوسط: آندرياس بيريرا (فولهام الإنجليزي)، وبرونو غيمارايس (نيوكاسل الإنجليزي)، ودوغلاس لويس (آستون فيلا الإنجليزي)، وجواو غوميس (وولفرهامبتون الإنجليزي)، ولوكاس باكيتا (وست هام الإنجليزي)، وبيبي (بورتو البرتغالي)، وإيدرسون (أتالانتا الإيطالي).

وفي الهجوم: إندريك (بالميراس)، وإيفانيلسون (بورتو)، وغابريال مارتينيلي (آرسنال)، ورافينيا (برشلونة الإسباني)، ورودريغو، وفينيسيوس جونيور (ريال مدريد)، وسافيو (جيرونا).


مقالات ذات صلة

النصر يكسب صفقة الحارس البرازيلي بينتو

رياضة سعودية الحارس البرازيلي بينتو إلى النصر السعودي (نادي أتليتكو باراناينسي)

النصر يكسب صفقة الحارس البرازيلي بينتو

وافق نادي أتليتكو باراناينسي البرازيلي على بيع الحارس بينتو إلى النصر السعودي بقيمة 18 مليون يورو.

نواف العقيّل (الرياض)
رياضة عالمية المدرب البرازيلي دوريفال جونيور يتقدم مسيرة لاعبيه المهزومين (أ.ف.ب)

كيف ضلت البرازيل طريقها ووصلت إلى الحضيض؟

أداء البرازيل السيئ في «كوبا أميركا» يدق ناقوس الخطر ويحذر من غيابها عن مونديال 2026

رياضة عالمية كان يمكن لكولومبيا مضاعفة تقدمها قرب النهاية عندما أهدر ماتيوس أوريبي فرصتين (أ.ف.ب)

مدرب كولومبيا: غامرت هجومياً أمام الأوروغواي... أنا سعيد

أعرب نستور لورنسو، مدرب كولومبيا، عن سعادته بأن مغامرته باللعب الهجومي أمام الأوروغواي رغم النقص العددي قد أتت ثمارها أمس (الأربعاء).

«الشرق الأوسط» (شارلوت (نورث كارولاينا) )
رياضة عالمية فيليبي كوتينيو (أ.ب)

كوتينيو يعود إلى فاسكو دا غاما

عاد لاعب الوسط البرازيلي فيليبي كوتينيو الى فاسكو دي غاما النادي الذي شهد تكوينه كما أعلن الاخير وذلك على سبيل الاعارة من استون فيلا رابع الدوري الانجليزي.

«الشرق الأوسط» (ريو دي جانيرو)
رياضة عالمية دوريفال جونيور (د.ب.أ)

مدرب البرازيل: هدفنا الرئيسي بلوغ كأس العالم... علينا الصبر!

قال دوريفال جونيور مدرب منتخب البرازيل إن فريقه لا يزال في مرحلة تطوير وإعادة تنظيم ولديه فرصة كبيرة للتحسن بعد الخروج من دور الثمانية لبطولة «كوبا أميركا»

«الشرق الأوسط» (هيوستن)

بوستيكوغلو يؤكد أن ربط اسمه بتدريب المنتخب الانجليزي «إشاعات»


أنجي بوستيكوغلو مدرب توتنهام (إ.ب.أ)
أنجي بوستيكوغلو مدرب توتنهام (إ.ب.أ)
TT

بوستيكوغلو يؤكد أن ربط اسمه بتدريب المنتخب الانجليزي «إشاعات»


أنجي بوستيكوغلو مدرب توتنهام (إ.ب.أ)
أنجي بوستيكوغلو مدرب توتنهام (إ.ب.أ)

أصرّ الأسترالي أنجي بوستيكوغلو مدرب توتنهام (الخميس) على أنه لا يملك أي فكرة عن التقارير التي رشحّته لتولي تدريب منتخب «الأسود الثلاثة» عقب استقالة غاريث ساوثغيت. وبدأ الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بحثه عن مدرب جديد بعد قرار ساوثغيت بإنهاء مسيرته الفنية مع المنتخب التي استمرت ثماني سنوات الثلاثاء في أعقاب الهزيمة في نهائي كأس أوروبا أمام إسبانيا 1-2 الأسبوع الماضي.

وأُدرج اسم بوستيكوغلو إلى جانب كلّ من لي كارسلي مدرب منتخب إنجلترا ما دون 21 عاماً، وإيدي هاو مدرب نيوكاسل، والأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو وغراهام بوتر مدربي تشيلسي السابقين، والألماني توماس توخل المدير الفني السابق لبايرن ميونيخ، في قائمة المرشحين المحتملين للاتحاد الإنجليزي.

وبعد موسم ناجح مع توتنهام أنهاه في المركز الخامس في الدوري، سيكون بوستيكوغلو ذو العقلية الهجومية خياراً مثيراً للاهتمام ليحلّ بدلاً من ساوثغيت الذي تعرض لانتقادات لاذعة بسبب تكتيكاته الحذرة. ورغم ذلك، أكّد المدرب الأسترالي البالغ 58 عاماً أن اهتمامه لا يزال مُنصبّاً على توتنهام الذي استهل تحضيراته للموسم الجديد بالفوز على هارتس الأسكوتلندي 5-1 ودياً الأربعاء.

وقال بوستيكوغلو: «أنا في بداية فترة الإعداد للموسم وأنا مدرب توتنهام، لذلك ليس لديّ أي شيء آخر (في ذهني) سوى محاولة تحقيق النجاح لهذا النادي». وتابع: «وإلى أن أفعل ذلك، ليس هناك أي فائدة من التفكير في أي شيء آخر...». وأضاف: «ليس لديّ أي فكرة عما يحدث (مع هذه الإشاعات)».

وأشرف بوستيكوغلو على منتخب بلاده في الفترة من 2013 إلى 2017، وقاده إلى مونديال البرازيل 2014، والفوز بكأس آسيا 2015. كما أحرز لقب الدوري الأسكوتلندي مرتين مع سلتيك قبل أن ينتقل إلى توتنهام في عام 2023. ورداً على سؤال عما إذا كان يفكر في العودة لتسلم مهام أحد المنتخبات، أجاب قائلاً: «لقد استمتعت بوقتي (مع أستراليا). قضيت أربع سنوات رائعة».

وأردف: «لقد فزنا بكأس آسيا وتأهّلنا لكأس العالم، ولكن مع كل هذه الأشياء هناك دائماً نهاية طبيعية، وأعتقد أنها كانت نهاية طبيعية بالنسبة لي هناك». واستطرد: «لقد أحببت تدريب المنتخب الوطني. في المستقبل، من يدري؟ قبل خمس سنوات كنت في اليابان، والآن أنا في الدوري الإنجليزي الممتاز». وتخوض إنجلترا التي خسرت نهائي أوروبا للمرة الثانية على التوالي مباراتها الأولى بعد فشل برلين في السابع من سبتمبر (أيلول) بمواجهة جمهورية آيرلندا ضمن دوري الأمم الأوروبية. ومن المرجح أن يعيّن الاتحاد الإنجليزي كارسلي مدرباً موقتاً في حال لم يتم التعاقد مع خليفة دائم لساوثغيت بحلول مباراة آيرلندا.

من جهة أخرى، تفادى غراهام بوتر، المدرب السابق لفريقي تشيلسي وبرايتون، التحدث عن التكهنات التي تربط اسمه بتولي تدريب المنتخب الإنجليزي، وبدلا من ذلك أثنى على ساوثغيت. ولم يعلق بوتر على ما إذا كان مهتما بتولي المنصب من عدمه خلال حصوله على دكتوراه فخرية من جامعة ليدز بيكيت (الخميس). وقال: «لا أعتقد أن هذا هو اليوم المناسب للتحدث عن هذا الأمر». وأضاف: «أعتقد أن غاريث قام بعمل مذهل. لا أعتقد أن هناك شخصا في البلاد يتم احترامه في كرة القدم أكثر من غاريث. هو وفريقه قادوا البلاد والمنتخب بطريقة جيدة للغاية وأكن احتراما كبيرا له».