بروبي خارج تشكيلة هولندا في مواجهة بولندا

ريان بروبي لن يكون حاضراً مع هولندا ضد بولندا (أ.ب)
ريان بروبي لن يكون حاضراً مع هولندا ضد بولندا (أ.ب)
TT

بروبي خارج تشكيلة هولندا في مواجهة بولندا

ريان بروبي لن يكون حاضراً مع هولندا ضد بولندا (أ.ب)
ريان بروبي لن يكون حاضراً مع هولندا ضد بولندا (أ.ب)

من شبه المؤكد أن يفقد المنتخب الهولندي لكرة القدم (الطواحين) مهاجمه بريان بروبي في مباراته الافتتاحية مع نظيره البولندي (الأحد)، ببطولة أمم أوروبا (يورو 2024) في ألمانيا.

وما زال بروبي (22 عاماً) مهاجم أياكس الهولندي يعاني من مشكلات عضلية، ولم يتمكّن مرة أخرى من التدرب بشكل منفرد خلال المران الأخير للفريق في فولفسبورغ (السبت).

وقاد رونالد كومان، المدير الفني للمنتخب الهولندي، المرانَ الذي شارك فيه اللاعبون جميعاً.

وكان على المنتخب الهولندي، الفائز باللقب في 1988، أن يتعامل مع إصابة الثنائي فرينكي دي يونغ وتيون كووبميينيرز، حيث تم استبعادهما من القائمة.

بعد المران، سيسافر الفريق بالحافلة إلى مدينة هامبورغ، مكان إقامة المباراة. ويوجد أيضاً منتخبا فرنسا والنمسا في المجموعة الرابعة بـ«يورو 2024».


مقالات ذات صلة

رياضة عالمية كافنديش قال إن الوقت حان الآن للتوقف (أ.ب)

البريطاني كافنديش: سباق فرنسا للدراجات الأخير لي

أكد المتسابق البريطاني مارك كافنديش أنه شارك في آخر نسخة له من سباق فرنسا للدراجات.

«الشرق الأوسط» (نيس)
رياضة عالمية ماكرون وتوماس باخ خلال لقاء اليوم (أ.ب)

ماكرون: دورة الألعاب ستكون بمثابة «هدنة أولمبية وسياسية»

أكّد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن كل شيء «جاهز» لاستضافة باريس الألعاب الأولمبية الصيفية بدءاً من يوم الجمعة.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية ميسي (أ.ف.ب)

غياب ميسي عن مباراة كل النجوم في الدوري الأميركي

أعلنت رابطة دوري المحترفين الأميركي لكرة القدم اليوم الاثنين غياب ليونيل ميسي لاعب إنتر ميامي عن المشاركة في مباراة كل النجوم.

«الشرق الأوسط» (ميامي)
رياضة عالمية العداء الكندي جلس في حمام ثلجي محاولاً تخفيض درجة حرارة جسده (رويترز)

«أولمبياد باريس»: كندي يتحايل على درجة الحرارة بحمام ثلجي

استعد معظم منافسي إيفان دونفي لسباق المشي لمسافة 50 كيلومتراً في بطولة العالم بالدوحة 2019 من خلال الإحماء بملابس السباق الكاملة في درجة حرارة تبلغ 32 درجة.

«الشرق الأوسط» (مانشستر)

زعامة السباحة بين أميركا وأستراليا في «أولمبياد باريس»

حصدت أستراليا أكثر من 40 في المائة من إجمالي ميدالياتها الأولمبية من السباحة (رويترز)
حصدت أستراليا أكثر من 40 في المائة من إجمالي ميدالياتها الأولمبية من السباحة (رويترز)
TT

زعامة السباحة بين أميركا وأستراليا في «أولمبياد باريس»

حصدت أستراليا أكثر من 40 في المائة من إجمالي ميدالياتها الأولمبية من السباحة (رويترز)
حصدت أستراليا أكثر من 40 في المائة من إجمالي ميدالياتها الأولمبية من السباحة (رويترز)

فلتحذر رياضة السباحة الأميركية لأن أستراليا قادمة للتتويج في أولمبياد باريس.

وقد يكون التنافس الذي بدأ منذ عقود على وشك الوصول لذروته في مجمع سباحة (لا ديفونس أرينا) بداية من يوم السبت المقبل، حيث تتبارز القوتان العظميان في السباحة من أجل التفوق في المنافسات.

وعادة ما تحتل أستراليا المركز الثاني خلف الولايات المتحدة القوية في جدول ميداليات السباحة، وكانت على مسافة ميداليتين فقط منها في طوكيو قبل 3 سنوات عندما حصدت الرقم القياسي لها بتسع ميداليات ذهبية.

ويصل الأستراليون إلى فرنسا بتوقعات كبيرة بعد التفوق في 13 نهائياً في بطولة العالم في فوكوكا، العام الماضي، أي أكثر بـ6 ميداليات ذهبية عن الفريق الأميركي.

وقال روهان تايلور مدرب السباحة الأسترالي: «أعتقد أن (السباحين) كانوا على قدر التوقعات. إنهم يتوقون لذلك».

وتصدرت أستراليا جدول ميداليات السباحة مرة واحدة فقط في تاريخ الألعاب الأولمبية، على أرضها في ألعاب ملبورن عام 1956.

وتعود المرة الأخيرة التي أنهت فيها الولايات المتحدة في المركز الثاني في ترتيب ميداليات السباحة لعام 1988 في ألعاب سول حين جاءت في المركز الثاني خلف ألمانيا الشرقية التي تورط سباحوها لاحقاً في قضية تعاطي منشطات.

وحصدت أستراليا أكثر من 40 في المائة من ميدالياتها الأولمبية من السباحة.