مبابي: شكراً رونالدو… سأبقى طويلاً مع الريال

كيليان مبابي يشكر رونالدو (أ.ف.ب)
كيليان مبابي يشكر رونالدو (أ.ف.ب)
TT

مبابي: شكراً رونالدو… سأبقى طويلاً مع الريال

كيليان مبابي يشكر رونالدو (أ.ف.ب)
كيليان مبابي يشكر رونالدو (أ.ف.ب)

بدا كيليان مبابي مفعماً بالمشاعر، وارتسمت الابتسامة على وجهه في ظهوره الأول في مؤتمر صحافي بعد الانتقال إلى ريال مدريد، وتوجه بالشكر لكريستيانو رونالدو على تهنئته، بينما أظهر غضبه ضد إدارة ناديه السابق باريس سان جيرمان، وألمح بالبقاء طويلاً مع ناديه الجديد.

وبعد سنوات من الحديث حول إمكانية انتقال مبابي إلى ريال، أعلن العملاق الإسباني بطل أوروبا، يوم الاثنين، التعاقد مع قائد فرنسا بعقد لمدة 5 سنوات وحتى 2029، بينما يستعد اللاعب لتمثيل بلاده في بطولة أوروبا 2024 في ألمانيا، التي تنطلق بعد 10 أيام.

وقال مبابي للصحافيين، الثلاثاء: «أنا سعيد جداً بالانتقال إلى ريال مدريد، وهذا يظهر على وجهي، واللاعب السعيد يستطيع أن يؤدي بشكل أفضل».

وتابع: «أشعر بارتياح كبير. لقد وصلت إلى ريال مدريد بكل تواضع، إنه أكبر نادٍ في العالم. أريد أن أشكر الرئيس فلورنتينو بيريز، إنه يثق بإمكاناتي من اليوم الأول».

وأضاف هداف باريس سان جيرمان: «سألعب في النادي الذي كنت أحلم به منذ طفولتي. سألعب في ريال مدريد 5 مواسم على الأقل».

وكان مبابي قد التقط صورة تذكارية قبل نحو 11 عاماً مع رونالدو، عندما كان يلعب في ريال. وأظهر قائد البرتغال دعمه لمبابي بعد انتقاله، وقال إنه حان الوقت لكي يتابعه هو مع النادي، وتوقع تألقه في الفترة المقبلة.

وقال المهاجم الفرنسي: «رسائل مثلي الأعلى رونالدو وإيكر كاسياس وسيرجيو راموس جعلتني مفعماً بالمشاعر، وأنا أشكرهم على ذلك».

وأكد مبابي أن إدارة سان جيرمان كانت لا تريد إشراكه في المباريات، لكن المدرب لويس إنريكي ولويس كامبوس المدير الإداري أسهما في استمراره مع الفريق.

وقال مبابي: «أبلغني نادي باريس سان جيرمان وجهاً لوجه في بداية الموسم أنني لن ألعب رغماً عني. إنريكي وكامبوس أنقذاني».

ورغم غياب مبابي عن بعض المباريات والمشاركة بديلاً أو الخروج المبكر من الملعب، فإنه حصد لقب هداف الدوري الفرنسي برصيد 27 هدفاً في 29 مباراة، وبصفة عامة فقد وصل إلى 44 هدفاً في 48 مباراة في كل المسابقات، ولو لم يجرِ استبداله في مباريات كثيرة لربما خرج بحصيلة أكبر.

وقال مبابي: «في ظل الظروف التي حدثت خلال الموسم الماضي، فإنه أفضل موسم لي على الإطلاق... في الموسم المقبل لن يرضيني أن أقدم مثل هذا الموسم».

وسبق لمبابي (25 عاماً) الفوز بكأس العالم 2018 مع فرنسا، كما خسر نهائي نسخة 2022، لكنه قال: «بالنسبة لي بطولة أوروبا أكثر تعقيداً من كأس العالم».

وستبدأ فرنسا مشوارها في بطولة أوروبا أمام النمسا في 17 يونيو (حزيران) الحالي، ثم تواجه هولندا بعدها بـ4 أيام، قبل أن تختتم الدور الأول أمام بولندا يوم 25 من الشهر نفسه.


مقالات ذات صلة

ماسكيرانو بعد الخسارة من المغرب: أكبر «سيرك» رأيته في حياتي

رياضة عالمية مدرب منتخب الأرجنتين الأولمبي خافيير ماسكيرانو (أ.ب)

ماسكيرانو بعد الخسارة من المغرب: أكبر «سيرك» رأيته في حياتي

قال مدرب منتخب الأرجنتين الأولمبي ماسكيرانو إنه لم يشهد مثل ذلك «السيرك» من قبل، بعد أن أدى اقتحام الجماهير للملعب إلى تصاعد الأحداث قبل الخسارة 2-1 من المغرب.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية هولغر رونه (أ.ب)

أولمبياد باريس: انسحاب الدنماركي رونه من منافسات التنس بسبب الإصابة

اضطر الدنماركي هولغر رونه إلى الانسحاب من مسابقة كرة المضرب للرجال في أولمبياد باريس الذي يفتتح، الجمعة، وذلك بسبب إصابة في المعصم، وفق ما أعلن الأربعاء.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة سعودية موسى ديابي لحظة تقديمه في مقطع فيديو بقميص ناديه الجديد (نادي الاتحاد)

بـ65 مليون دولار… الاتحاد يضم موسى ديابي رسمياً

أعلن نادي الاتحاد المنافس في دوري المحترفين السعودي لكرة القدم، يوم الأربعاء، تعاقده مع الجناح الفرنسي موسى ديابي قادماً من أستون فيلا الإنجليزي.

علي العمري (جدة)
رياضة عالمية الدوري الأميركي للمحترفين قال إنه سيتم بث حوالي 75 مباراة في الدور التمهيدي (شركة كومكاست)

الدوري الأميركي للسلة يوقّع اتفاقية بث بقيمة 76 مليار دولار

اقتنصت شبكة «إي.إس.بي.إن» التابعة لـ«والت ديزني» و«إن.بي.سي يونيفرسال» المملوكة لـ«كومكاست» و«أمازون دوت كوم» حقوق نقل مباريات دوري السلة الأميركي لكرة السلة.

«الشرق الأوسط» (لوس أنجليس)
رياضة عالمية الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)

زيلينسكي: مشاركة أوكرانيا في الأولمبياد إنجاز في زمن الحرب

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، اليوم (الأربعاء)، إن مجرد مشاركة بلاده في دورة الألعاب الأولمبية تمثل إنجازاً في زمن الحرب.

«الشرق الأوسط» (كييف)

ماسكيرانو بعد الخسارة من المغرب: أكبر «سيرك» رأيته في حياتي

مدرب منتخب الأرجنتين الأولمبي خافيير ماسكيرانو (أ.ب)
مدرب منتخب الأرجنتين الأولمبي خافيير ماسكيرانو (أ.ب)
TT

ماسكيرانو بعد الخسارة من المغرب: أكبر «سيرك» رأيته في حياتي

مدرب منتخب الأرجنتين الأولمبي خافيير ماسكيرانو (أ.ب)
مدرب منتخب الأرجنتين الأولمبي خافيير ماسكيرانو (أ.ب)

قال خافيير ماسكيرانو، مدرب منتخب الأرجنتين الأولمبي، إنه لم يشهد مثل ذلك «السيرك» من قبل بعد أن أدى اقتحام الجماهير للملعب إلى تصاعد الأحداث قبل الخسارة 2-1 أمام المغرب، في المباراة الافتتاحية لمنافسات كرة القدم للرجال في دورة الألعاب الأولمبية في سانت إيتيان، يوم الأربعاء.

واعتقد كريستيان ميدينا أنه أنقذ الأرجنتين بالتعادل 2-2 عندما سجل في الوقت المحتسب بدل الضائع، لكن الهدف ألغي بداعي التسلل من خلال حكم الفيديو المساعد، عندما استؤنف اللعب لبضع دقائق بعد توقف دام ساعتين لإخلاء الملعب من الجماهير.

وقال ماسكيرانو إنه كان هناك نقص في التواصل مع المنظمين بشأن ما سيحدث بينما جلس الفريق في غرفة تبديل الملابس قبل استئناف اللعب.

وأبلغ ماسكيرانو الصحافيين «لا أستطيع تفسير ما حدث. أمضينا نحو ساعة ونصف في غرفة تبديل الملابس ولم يخبرونا قط بما سيحدث... لم يرغب قادة المغرب في اللعب ولم نكن نريد الاستمرار، وكان المشجعون يرمون الأشياء علينا».

وأضاف «إنه أكبر سيرك رأيته في حياتي لا أعرف لماذا استغرقوا ساعة و20 دقيقة لمراجعة هجمة؟ إذا كان هناك تسلل في هدف ميدينا، فإن المباراة كان يجب أن تستمر بالزخم الذي لدينا، لا أعتقد أنه يجب استكمال المباراة لثلاث دقائق بعد مرور ساعة ونصف».