«جائزة إيميليا - رومانيا»: فيرستابن يثأر من نوريس... ويحقق فوزه الخامس

لحظة فوز فيرستابن بجائزة «رومانيا»... (أ.ف.ب)
لحظة فوز فيرستابن بجائزة «رومانيا»... (أ.ف.ب)
TT

«جائزة إيميليا - رومانيا»: فيرستابن يثأر من نوريس... ويحقق فوزه الخامس

لحظة فوز فيرستابن بجائزة «رومانيا»... (أ.ف.ب)
لحظة فوز فيرستابن بجائزة «رومانيا»... (أ.ف.ب)

ردَّ سائق «ريد بول» بطل العالم الهولندي ماكس فيرستابن اعتباره من سائق «ماكلارين» البريطاني لاندو نوريس وحقق فوزه الخامس من أصل 7 سباقات أٌقيمت هذا الموسم في بطولة العالم لـ«فورمولا1»، وذلك بإنهائه جائزة «إيميليا - رومانيا» في الصدارة الأحد على حلبة «إيمولا».

على حلبة استضافت جائزة «سان مارينو» منذ 1980 حتى 2006 وشهدت مصرع البرازيلي الأسطورة أيرتون سينا قبل 30 عاماً في حادث مروع، ثم غابت عن الروزنامة حتى 2020، عاد فيرستابن وفرض هيمنته بعدما وجد نفسه يكتفي بالوصافة في الجولة الماضية في «ميامي» خلف نوريس الذي حقق انتصاره الأول على الإطلاق لكنه اكتفى الأحد بالمركز الثاني أمام سائق «فيراري» شارل لوكلير من موناكو.

حضور جماهيري كبير للسباق (أ.ف.ب)

وبذلك، حقق الهولندي فوزه الثالث توالياً في هذا السباق الذي ألغي الموسم الماضي بسبب الفيضانات، والخامس هذا الموسم والتاسع والخمسين في مسيرته، بعدما انطلق من المركز الأول لسابع مرة توالياً هذا الموسم، معادلاً الرقم القياسي المسجل باسم سينا (8) وذلك بعدما كان أول المنطلقين أيضاً في السباق الختامي للموسم الماضي.

وعزز فيرستابن صدارته للترتيب العام برصيد 161 نقطة، أمام لوكلير الذي تقدم إلى المركز الثاني (113) على حساب سائق «ريد بول» الآخر المكسيكي سيرخيو بيريس الذي حل ثامناً الأحد بعدما انطلق من المركز الحادي عشر (107)، ونوريس (101) وسائق «فيراري» الآخر الإسباني كارلوس ساينز (93) الذي حل خامساً في «إيمولا» خلف سائق «ماكلارين» الآخر الأسترالي أوسكار بياستري (53 نقطة).

وأبلغ فيرستابن فريقه بعد عبور خط النهاية: «فوز صعب، وكان عليّ الاجتهاد لضمانه في النهاية».

وعلى الجانب الآخر، قال نوريس إنه كان بحاجة إلى لفة أخرى لاقتناص المركز الأول. وأضاف نوريس، الفائز في «ميامي» قبل أسبوعين، بعد السباق: «حاولت حتى اللفة الأخيرة. النصف الأول من السباق لم يكن جيداً لي، وتحسن الأمر في النصف الثاني». واحتل الأسترالي أوسكار بياستري المركز الرابع مع «ماكلارين» أمام كارلوس ساينز سائق «فيراري». وجاء سائقا «مرسيدس» لويس هاميلتون وجورج راسل في المركزين السادس والسابع على الترتيب، وخلفهما سيرجيو بيريز سائق رد بول. وحصد لانس سترول المركز التاسع مع «آستون مارتن»، فيما نال الياباني يوكي تسونودا النقطة الأخيرة في السباق لفريق «آر بي». حافظ فيرستابن على الصدارة عند انطلاق السباق أمام كل من نوريس ولوكلير وساينز على الترتيب، بينما كان أبرز تغير هو تقدم بيريز من المركز الـ11 إلى التاسع. ومع صعوبة التجاوز على حلبة «إيمولا»، لم يشهد السباق تغييرات؛ حيث استمر فيرستابن في المقدمة ووسع الفارق إلى 1.8 ثانية بحلول اللفة الخامسة. وكان نوريس أول من خضع لوقفة صيانة بين مراكز المقدمة في اللفة الـ23، وعاد في المركز السابع قبل تقدمه إلى الخامس بعد تجاوز بيريز وخضوع زميله بياستري لوقفة صيانة. وتوقف فيرستابن في اللفة الـ25 ليعود بإطارات صلبة حتى نهاية السباق، وكان السائق الهولندي في المركز الرابع خلف لوكلير وساينز وهاميلتون، وهو الثلاثي الذي لم يتوقف بعد. وتقلص الفارق بين فيرستابن ونوريس إلى 4.7 ثانية بعد وصوله إلى أكثر من 8.5 ثانية قبل وقفة الصيانة. واستعاد سائق «ريد بول» الصدارة بعد توقف لوكلير وساينز بحلول اللفة الـ28، وزاد الفارق بينه وبين نوريس إلى أكثر من 6.5 ثانية. ووضح أن سائقي المقدمة اتجهوا للحفاظ على إطاراتهم الصلبة من أجل الوصول بأمان إلى خط النهاية.

فيرستابن يحيي الجماهير عقب فوزه (أ.ف.ب)

وكانت أبرز منافسة بين نوريس ولوكلير على المركز الثاني، ونجح سائق «فيراري» القادم من موناكو في تقليص الفارق إلى أقل من ثانية واحدة. لكن لوكلير ارتكب خطأ في اللفة الـ48 ليخرج عن مسار الحلبة، ويزيد الفارق إلى أكثر من ثانيتين. كانت نقطة التحول في السباق عندما اشتكى فيرستابن من مشكلة في إطاراته الصلبة قبل 12 لفة من النهاية. ونجح نوريس في تقليص الفارق مع فيرستابن من 5.3 ثانية إلى 1.6 ثانية قبل خمس لفات من النهاية. وواصل السائق البريطاني هجومه، لكنه لم يستطع تقليص الفارق إلى أقل من ثانية واحدة سوى في اللفة الأخيرة. ولم يستفد نوريس من تفعيل الجناح الخلفي المتحرك ليكتفي بالمركز الثاني خلف فيرستابن الذي حقق فوزه الخامس في سبعة سباقات هذا الموسم.


مقالات ذات صلة

«جائزة كندا الكبرى»: بيريز يعتذر لفريقه بعد الأداء المخيب

رياضة عالمية سيرجيو بيريز (أ.ف.ب)

«جائزة كندا الكبرى»: بيريز يعتذر لفريقه بعد الأداء المخيب

اعتذر سيرجيو بيريس، سائق «ريد بول»، بعد انسحابه للمرة الثانية على التوالي بانسحابه من سباق «جائزة كندا الكبرى»، أمس (الأحد)، ليتأخر السائق المكسيكي 87 نقطة.

«الشرق الأوسط» (مونتريال)
رياضة عالمية مراقبو السباق سيتخذون الإجراءات اللازمة بعد اقتحام المتفرجين الحلبة (أ.ف.ب)

منظمو جائزة كندا الكبرى يحققون في اقتحام الجماهير الحلبة

قال منظمو سباق كندا للجائزة الكبرى لـ«فورمولا 1» إنهم سيحققون ويتخذون الإجراءات اللازمة بعد اقتحام متفرجين الحلبة قبل نهاية السباق، الأحد، على حلبة جيل فيلينوف.

«الشرق الأوسط» (مونتريال)
رياضة عالمية سيرجيو بيريز (إ.ب.أ)

معاقبة بيريز بالتراجع 3 مراكز في سباق جائزة إسبانيا الكبرى

سيتأخر سيرجيو بيريز ثلاثة مراكز عند الانطلاق في السباق المقبل في جائزة إسبانيا الكبرى لـ«فورمولا 1» بعد قيادة السائق المكسيكي سيارته «رد بول» في حالة غير آمنة.

«الشرق الأوسط» (مونتريال)
رياضة عالمية البريطاني جورج راسل نجم سيارة مرسيدس يحتفل مع فريقه في بارك فيرم بعد سباق كندا (أ.ف.ب)

راسل: المركز الثالث نتيجة ارتكاب بعض الأخطاء

قاد جورج راسل فريق مرسيدس المنافس في بطولة العالم لسباقات «فورمولا 1» للسيارات لمنصة التتويج لأول مرة هذا الموسم اليوم الأحد.

«الشرق الأوسط» (مونتريال)
رياضة سعودية الأمطار و«أخطاء الآخرين» تقود فرستابن للفوز بسباق كندا لـ«الفورمولا 1»

الأمطار و«أخطاء الآخرين» تقود فرستابن للفوز بسباق كندا لـ«الفورمولا 1»

فاز الهولندي ماكس فرستابن بسباق جائزة كندا الكبرى ببطولة العالم لسباقات «فورمولا 1» للسيارات، ليعزز تصدره لبطولة العالم للسائقين، اليوم (الأحد).

«الشرق الأوسط» (مونتريال )

غارسيا من جيرونا إلى ليفركوزن بعقد لـ5 أعوام

أليكس غارسيا (أ.ب)
أليكس غارسيا (أ.ب)
TT

غارسيا من جيرونا إلى ليفركوزن بعقد لـ5 أعوام

أليكس غارسيا (أ.ب)
أليكس غارسيا (أ.ب)

عزّز باير ليفركوزن، المتوّج بلقب الدوري الألماني لكرة القدم لأوّل مرة في تاريخه في موسم تاريخي أنهاه بإحراز الكأس أيضاً ومن دون أي هزيمة محلياً، خط وسطه بضم الإسباني أليكس غارسيا من جيرونا بعقد لـ5 أعوام، وفق ما أعلن الخميس.

وكان ابن الـ26 عاماً من الركائز الأساسية في الموسم التاريخي للنادي الكاتالوني، الذي أنهى الدوري الإسباني ثالثاً خلف ريال مدريد البطل وجاره العملاق برشلونة توالياً، لكن قائد فريق المدرّب ميتشل غاب رغم ذلك عن تشكيلة المنتخب الإسباني الذي يخوض كأس أوروبا المقامة في ألمانيا.

وعلّق المدير الرياضي لليفركوزن، سايمون رولفس، على التعاقد مع غارسيا، قائلاً: «أليكس يملك خصائص القائد التي ستكون ثمينة في الأعوام المقبلة»، بينما نقل موقع النادي الألماني عن اللاعب قوله إنه «سعيد للغاية لأن نادياً بهذا الحجم بذل جهداً كبيراً للتعاقد معي. أريد الآن الارتقاء إلى مستوى جميع التوقعات».

ودافع غارسيا الذي خاض مباراتين دوليتين مع منتخب بلاده، عن ألوان جيرونا في المواسم الثلاثة الماضية خلال مروره الثاني بالنادي الكاتالوني، بعد أول بين 2017 و2019 حين انتقل إليه على سبيل الإعارة من مانشستر سيتي الإنجليزي.

وبعدما تأسّس كروياً في فالنسيا، مَرَّ غارسيا أيضاً بموكرون البلجيكي على سبيل الإعارة من سيتي، ودينامو بوخارست الروماني، وإيبار الإسباني.