مدرب الهند: نستهدف الـ10 الأوائل في كأس آسيا بقطر

إيغور شتيماك مدرب المنتخب الهندي (الشرق الأوسط)
إيغور شتيماك مدرب المنتخب الهندي (الشرق الأوسط)
TT

مدرب الهند: نستهدف الـ10 الأوائل في كأس آسيا بقطر

إيغور شتيماك مدرب المنتخب الهندي (الشرق الأوسط)
إيغور شتيماك مدرب المنتخب الهندي (الشرق الأوسط)

توقع مدرب الهند إيغور شتيماك أن يترك منتخب الهند انطباعاً قوياً في كأس آسيا 2023، التي ستشكل محطة فارقة في مسيرة المنتخب مع مساعيه الدؤوبة لاستعادة مكانته بين أفضل منتخبات آسيا فيما يمضي بخطى طموحة للتأهل إلى كأس العالم 2026.

ويأمل شتيماك، اللاعب الكرواتي السابق، في أن يتمكن منتخب الهند من تقديم أفضل أداء ممكن في كأس آسيا، وأن يحقق نتائج تبعث على الفخر لدى الشعب الهندي، مع ترقب المشجعين الهنود في أنحاء العالم لدعم النمور الزرقاء في أكبر بطولة لكرة القدم في آسيا، مشيراً إلى أن العام الماضي شكل مرحلة رئيسية للمنتخب عقب نجاحه في تحقيق عدد من الانتصارات في عدد من البطولات بما فيها كأس اتحاد جنوب آسيا.

وأضاف في هذا السياق: «على الرغم من تراجع أداء المنتخب نتيجة لانتشار الوباء منذ ما يقرب من عامين، فإننا حققنا تقدماً مذهلاً فيما بعد، وتمكنّا من تسجيل نتائج رائعة والتأهل إلى كأس آسيا، إضافة إلى الفوز بالعديد من البطولات على الطريق للتأهل للحدث القاري. كما أننا نمتلك رؤية واضحة عن العودة إلى المراكز العشرة الأولى في البطولة الآسيوية المقبلة».

وتوقع شتيماك حضوراً واسعاً للجماهير الهندية لدعم منتخبهم الوطني في المنافسات التي يخوضها مع منتخبات المجموعة الثانية، مشيراً إلى أن وجودهم في المدرجات سيشكل حافزاً كبيراً للمنتخب لتقديم أفضل أداء ممكن، خاصة في ضوء المنافسة القوية التي ستواجه الهند في دور المجموعات.

وقال المدرب الكرواتي، الذي تسلم مهمة تدريب المنتخب الهندي في 2019: «أوقعت القرعة الهند في مجموعة صعبة إلى جانب أستراليا، الذي يعدُّ من المنتخبات المرشحة للفوز باللقب، وكذلك أوزبكستان وهو من أفضل المنتخبات في المجموعة الثانية، فيما يتمتع المنتخب السوري بقوة بدنية. المنتخبات في هذه المجموعة لديها أساليب مختلفة في اللعب، وهي أكثر قوة على المستوى الفني والبدني، مما يشكل تحدياً كبيراً للاعبينا».

وتابع: «أريد من اللاعبين النزول إلى المستطيل الأخضر مع ثقة كاملة بقدراتهم وأن يستمتعوا باللعب أيضاً. ستوفر كأس آسيا 2023 فرصة لهم لاكتساب المزيد من الخبرة في الاستادات الرائعة التي استضافت منافسات كأس العالم في قطر. لا شك أن جماهيرنا ستتوافد بأعداد كبيرة لدعم منتخب النمور الزرقاء وتحفيزه وتعزيز ثقة اللاعبين بأدائهم أمام المنتخبات المنافسة».

طموحات المنتخب الهندي عالية لكأس آسيا (غيتي)

وتشارك الهند للمرة الخامسة في كأس آسيا التي تنطلق قريباً في قطر. ومع وصول المنتخب الهندي إلى الدوحة في 30 ديسمبر (كانون الأول) الحالي، يتطلع المشجعون الهنود في أنحاء العالم لمشاهدة الأداء الرائع للنمور الزرقاء في أكبر بطولة لكرة القدم في آسيا.

وتشهد كأس آسيا 2023 المرة الأولى التي تتأهل فيها الهند مرتين على التوالي للحدث القاري، وذلك منذ ظهورها لأول مرة في البطولة عام 1964، مما يعد دليلاً واضحاً على التحسن المتواصل الذي حققه المنتخب في الأعوام الأخيرة، تحت إشراف المدرب المخضرم إيغور شتيماك.

يشار إلى أن النمور الزرقاء شارك في كأس آسيا التي استضافتها قطر في 2011، وسيتمكن المشجعون في نسخة 2023 من البطولة من مشاهدة مباريات منتخبهم المفضل في استادات كأس العالم، وذلك للمرة الأولى في تاريخ البطولة القارية.

وتستهل الهند مباراتها الأولى أمام أستراليا يوم 13 يناير (كانون الثاني) الساعة 14:30 بتوقيت الدوحة على استاد أحمد بن علي. ويترقب المشجعون بكل شغف انطلاق صفارة أول مباراة لمنتخب النمور الزرقاء في البطولة الآسيوية المقبلة، فيما تتجه الأنظار إلى قائد المنتخب ومهاجمه المخضرم سونيل شيتري، صاحب الرقم القياسي كأعلى هداف نشط من آسيا.

وتعليقاً على ذلك، قال شتيماك: «شيتري نجم استثنائي في عالم الكرة الهندية، ومن الرائع أن يحظى لاعبونا الشباب بشخصية ملهمة كقائد للمنتخب. آمل أن يتمكن منتخب الهند من تقديم أفضل أداء، وتحقيق نتائج تبعث على الفخر لدى الشعب الهندي».

وتستعد قطر لاستضافة كأس آسيا للمرة الثالثة في تاريخها، لتحقق بذلك رقماً قياسياً في احتضانها للمهرجان الكروي الآسيوي، بعد أن حققت استضافة ناجحة للبطولة مرتين من قبل، في عامي 1988 و2011. وتنطلق البطولة القارية في 12 يناير (كانون الثاني) وتتواصل حتى 10 فبراير (شباط) 2024 مع مشاركة 24 منتخباً يتنافسون في 51 مباراة ستقام في تسعة استادات مشيدة وفق أحدث المواصفات العالمية.


مقالات ذات صلة

الرجوب: يجب أن تكون ألعاب باريس منصة ضد الحرب

رياضة عربية جبريل الرجوب (أ.ف.ب)

الرجوب: يجب أن تكون ألعاب باريس منصة ضد الحرب

أعرب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية جبريل الرجوب الاربعاء عن أمله في أن تستقطب دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في باريس مزيدا من الاهتمام بالحرب في قطاع غزة.

«الشرق الأوسط» (رام الله (الاراضي الفلسطينية))
رياضة عالمية جميع المواقف التي تنطوي على تدخل حكم الفيديو المساعد سيتم بثها في الملعب (أ.ب)

«أوروبا 2024»: شرح جميع قرارات حكم الفيديو المساعد في الملعب

سيتم شرح جميع قرارات التحكيم المتخذة بمساعدة حكام الفيديو (في أيه آر) في الوقت الفعلي في الملعب وللمشاهدين خلال كأس أوروبا 2024 في ألمانيا.

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة عالمية تم تقديم طلبات التوصل إلى حل احتياطي لحفل الافتتاح بشكل متكرر (إ.ب.أ)

«أولمبياد 2024»: خطة بديلة لحفل الافتتاح بعرض بين برج إيفل وتروكاديرو

تعمل السلطات الفرنسية على خطة بديلة لحفل افتتاح دورة الالعاب الاولمبية باريس 2024 قبل سبعة أسابيع من انطلاقها.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة سعودية شغل بورسيلاتو منصب رئيس ومدير عام فريق نيو ويستمينيستر سالمونبيليس (الشرق الأوسط)

بورسيلاتو رئيسًا تنفيذياً للاتحاد السعودي للاكروس

أعلن الاتحاد السعودي للاكروس عن تعيين راي بورسيلاتو رئيسًا تنفيذيًا جديدًا للاتحاد، إذ يُعد بورسيلاتو شخصية مرموقة في عالم اللاكروس

«الشرق الأوسط» (الرياض)
رياضة عالمية ليا توماس (أ.ب)

توماس «المتحولة جنسياً» تخسر قضيتها ضد الاتحاد الدولي للسباحة

قال الاتحاد الدولي للسباحة الأربعاء إن ليا توماس، السباحة المتحولة جنسيا التي مُنعت من المشاركة في منافسات السيدات، خسرت القضية التي رفعتها ضد الكيان الدولي.

«الشرق الأوسط» (باريس)

«أوروبا 2024»: شرح جميع قرارات حكم الفيديو المساعد في الملعب

جميع المواقف التي تنطوي على تدخل حكم الفيديو المساعد سيتم بثها في الملعب (أ.ب)
جميع المواقف التي تنطوي على تدخل حكم الفيديو المساعد سيتم بثها في الملعب (أ.ب)
TT

«أوروبا 2024»: شرح جميع قرارات حكم الفيديو المساعد في الملعب

جميع المواقف التي تنطوي على تدخل حكم الفيديو المساعد سيتم بثها في الملعب (أ.ب)
جميع المواقف التي تنطوي على تدخل حكم الفيديو المساعد سيتم بثها في الملعب (أ.ب)

سيتم شرح جميع قرارات التحكيم المتخذة بمساعدة حكام الفيديو (في أيه آر) في الوقت الفعلي في الملعب وللمشاهدين خلال كأس أوروبا 2024 في ألمانيا (14 حزيران/يونيو - 14 تموز/يوليو)، حسبما أعلن رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الإيطالي روبرتو روزيتي الأربعاء.

وقال روزيتي خلال مؤتمر صحافي لتقديم نظام التحكيم المقرّر في العرس القاري، إن جميع المواقف التي تنطوي على تدخل حكم الفيديو المساعد سيتم بثها في الملعب.

وأضاف "بعد المساعدة بالفيديو، سيتم بث الشرح الفني للقرار على الشاشات العملاقة للملاعب"، موضحاً "على سبيل المثال: ركلة جزاء، بسبب لمسة يد. لمس اللاعب رقم 9 من ألمانيا الكرة بيده اليسرى التي كانت في وضع غير طبيعي، فوق كتفه وقام بتوسيع جسمه".

وسيكون الإعلان الفني نفسه متاحًا لمعلقي المباراة حتى يتمكّنوا من شرحه للمشاهدين.

وكان الحكام خلال كأس العالم للسيدات 2023، يعلنون قراراتهم للجمهور بكلام منطوق قبل استئناف اللعب.

وتابع روزيتي: "أعتقد أن حكم الفيديو المساعد أداة رائعة وأننا لن نعود إلى الوراء"، موضحاً أن الهدف هو "تقليل عدد تدخلات حكم الفيديو المساعد، ولكن إذا كانت هناك صورة واضحة يمكن أن تثبت خطأ واضحاً، يمكننا أن نشكر حكم الفيديو المساعد".

من جهة أخرى، جدّد روزيتي أن الحوار الوحيد المسموح به لشرح القرارات سيكون بين الحكم وقائد المنتخب. أي لاعب يطعن في قرار أو يطلب تفسيراً يعاقب بالبطاقة الصفراء.

تم تطبيق هذا القانون في المباريات النهائية للمسابقات القارية الثلاث، مع بطاقتين صفراوين في نهائي دوري أبطال أوروبا، ومثلهما في نهائي الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" وبطاقة صفراء واحدة في نهائي كونفرنس ليغ.

وأردف قائلا "نحن نفعل ذلك من أجل الأجيال القادمة، نحن لا نفعل ذلك من أجل الحكام، ولكن من أجل كرة القدم وصورة اللعب، من أجل اللاعبين الشباب والحكام الشباب"، داعيا اللاعبين إلى تجنب أي احتجاج وترك القائد يتناقش مع الحكم.

وبالنسبة للمنتخبات التي يحمل حارس المرمى شارة قيادتها (إيطاليا وسلوفينيا)، سيتم تعيين لاعب قبل المباراة لتمثيل حارس المرمى خلال المباراة.