فضيحة تهز عالم الشطرنج الصيني

الشطرنج الصيني (غيتي)
الشطرنج الصيني (غيتي)
TT

فضيحة تهز عالم الشطرنج الصيني

الشطرنج الصيني (غيتي)
الشطرنج الصيني (غيتي)

يشهد عالم الشطرنج الصيني بلبلة بسبب إشاعات الغش وفضيحة سلوك سيئ أدت إلى تجريد البطل الوطني من لقبه الاثنين بعدما انتهى احتفاله بالفوز بتبرزه في حوض استحمام فندق.

كان شيانغ تشي، أو الشطرنج الصيني، يحظى بشعبية كبرى منذ مئات السنوات عبر أنحاء آسيا، وقد هزم يان تشنغ لونغ البالغ من العمر 48 عاما عشرات المتنافسين الأسبوع الماضي ليفوز بلقب «ملك شيانغ تشي» في بطولة وطنية استضافتها جمعية شيانغ تشي الصينية.

لكن فرحته لم تدم طويلا حيث أعلنت الجمعية الاثنين أنها ستسحب اللقب من يان وستستعيد الجائزة المالية منه بعدما ضبط وهو «يخل بالنظام العام» ويظهر «شخصية سيئة جدا».

اضطرت الجمعية أيضا للرد على إشاعات متداولة على وسائل التواصل الاجتماعي تفيد بأن يان «قد غش في أثناء المنافسة باستخدام خرز شرجي مزود بأجهزة إرسال لاسلكية لإرسال وتلقي إشارات». وقالت الجمعية «من المتعذر في هذه المرحلة تأكيد ما إذا كان يان قد غش».

يان تشنغ لونغ الفائز بلقب ملك الشطرنج الصيني (منصة إكس)

لكن رغم ذلك تم تجريده من لقبه ومنعه من اللعب لمدة عام بعد سلوكه خلال الاحتفالات. وقالت الجمعية في بيان إن يان «تناول الكحول مع آخرين في غرفته ليلة السابع عشر من ديسمبر (كانون الأول) ثم قام بالتبرز في حوض الاستحمام بالغرفة التي كان يقيم فيها يوم الثامن عشر، في عمل ألحق أضرارا بممتلكات الفندق، وانتهك النظام العام والأخلاق الحميدة وترك أثرا سلبيا على المنافسة، وكان طبعه سيئا جدا».

لم تكشف الجمعية عن قيمة الجائزة المالية لكن هذه المباريات غالبا ما تعد الفائزين بعشرات آلاف اليوان (آلاف الدولارات). وكانت الجمعية نشرت على وسائل التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي تهنئة ليان ولاعبين آخرين على «طريقة لعبهم العالية المستوى والمثيرة للاهتمام».

وتضمن المنشور صورة ليان على خشبة المسرح، محاطاً باثنين من الفائزين بالمرتبتين الثانية والثالثة ويحمل بفخر شهادة جائزته.


مقالات ذات صلة

الأسترالي دي مينور متشوق للمشاركة في الأولمبياد

رياضة عالمية أليكس دي مينو (أ.ف.ب)

الأسترالي دي مينور متشوق للمشاركة في الأولمبياد

قال الأسترالي أليكس دي مينور إنه مستعد لتحقيق حلمه الأولمبي بعد تعافيه من إصابة بالفخذ أوقفت مشواره في بطولة ويمبلدون للتنس وهددت مشاركته في أولمبياد باريس.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية كارل لويس (رويترز)

«أساطير الأولمبياد»: من ناديا كومانتشي إلى الرشيق كارل لويس

ناديا كومانتشي: العلامة الكاملة... بعمر الرابعة عشرة فقط، أصبحت الرومانية ناديا كومانتشي أول لاعبة جمباز تحصد العلامة الكاملة 10، بعد نيلها هذا التقدير.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية كايليب دريسل (أ.ب)

«أولمبياد 2020»: دريسل ذهبي بخمس ميداليات... ويرفض المقارنة مع فيلبس

لم يصل السبّاح الأميركي كايليب دريسل إلى مكانة مواطنه مايكل فيلبس، أكثر الرياضيين تتويجاً وحصداً للألقاب في التاريخ الأولمبي لكنه تميّز في ألعاب طوكيو صيف 2021.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية هانز فليك (إ.ب.أ)

مدرب برشلونة: فلسفتي التكتيكية الوصول إلى المرمى مباشرة

قال هانز فليك مدرب برشلونة المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني إنه يحترم الأسلوب التقليدي للفريق المعتمد على أسلوب التمرير لكنه يريد أيضاً وضع أسلوب مباشر.

«الشرق الأوسط» (برشلونة)
رياضة سعودية إيميريك لابورت (رويترز)

ريال مدريد يفكر في لابورت... والنصر: لا توجد اتصالات

كانت هناك محادثات داخلية في ريال مدريد، الأسبوع الماضي، حول وضع إيميريك لابورت لاعب النصر السعودي؛ حيث يفكر النادي الإسباني بخياراته في مركز قلب الدفاع.

نواف العقيّل (الرياض)

الأسترالي دي مينور متشوق للمشاركة في الأولمبياد

أليكس دي مينو (أ.ف.ب)
أليكس دي مينو (أ.ف.ب)
TT

الأسترالي دي مينور متشوق للمشاركة في الأولمبياد

أليكس دي مينو (أ.ف.ب)
أليكس دي مينو (أ.ف.ب)

قال الأسترالي أليكس دي مينور إنه مستعد لتحقيق حلمه الأولمبي بعد تعافيه من إصابة في أعلى الفخذ أوقفت مشواره في بطولة ويمبلدون للتنس وهددت مشاركته في أولمبياد باريس.

وانسحب المصنف السادس عالمياً من دور الثمانية في بطولة ويمبلدون أمام نوفاك ديوكوفيتش في وقت سابق هذا الشهر بعد إصابته بتمزق في غضروف الفخذ قرب نهاية فوزه في الدور الرابع على آتور فيس.

ولم يتمكن دي مينور من اللعب في أولمبياد طوكيو قبل ثلاث سنوات بعد إصابته بفيروس كورونا وأثارت إصابة في أعلى الفخذ مخاوف من احتمال غيابه عن دورة أولمبية أخرى لكن اللاعب قال عبر وسائل التواصل الاجتماعي أمس الاثنين إنه مستعد للمنافسة مرة أخرى.

وقال دي مينور «التمكن أخيراً من تمثيل أستراليا في الألعاب الأولمبية هو حلم أصبح حقيقة. أشعر بشغف كبير لتمثيل بلدي وارتداء اللونين الأخضر والذهبي، لذلك هذه لحظة أخرى من تلك اللحظات الرائعة. أنا متحمس للغاية للاستعداد لأولمبياد باريس 2024».

ويقود دي مينور الفريق الأسترالي الذي يضم أيضاً أليكسي بوبيرين وإلين بيريز وماثيو إيبدن وجون بيرز وأوليفيا جاديكي وآيلا تومليانوفيتش وداريا سافيل ورينكي هيجيكاتا.

وتقام منافسات التنس الأولمبية على الملاعب الرملية في رولان غاروس في الفترة من 27 يوليو (تموز) الحالي حتى الرابع من أغسطس (آب) المقبل.

ودخل دي مينور المراكز العشرة الأولى في التصنيف العالمي لأول مرة هذا العام وأثبت قدرته على اللعب على الملاعب الرملية بعد وصوله لدور الثمانية في بطولة فرنسا المفتوحة في يونيو (حزيران) الماضي.

وقال دي مينور في نهاية مشواره في بطولة فرنسا المفتوحة «لقد أظهرت أنني قادر تماماً. ستكون مباريات دورة الألعاب الأولمبية من ثلاث مجموعات. لا يوجد سبب يمنعني من تقديم عرض جيد والأداء والفوز بالمباريات».