مديدوفيتش بطل الجيل القادم: شعرت بالحُب في السعودية... ونوفاك تحمل نفقاتي

مديدوفيتش قال إنه محظوظ بدعم الجمهور السعودي له (وزارة الرياضة)
مديدوفيتش قال إنه محظوظ بدعم الجمهور السعودي له (وزارة الرياضة)
TT

مديدوفيتش بطل الجيل القادم: شعرت بالحُب في السعودية... ونوفاك تحمل نفقاتي

مديدوفيتش قال إنه محظوظ بدعم الجمهور السعودي له (وزارة الرياضة)
مديدوفيتش قال إنه محظوظ بدعم الجمهور السعودي له (وزارة الرياضة)

قال حمد مديدوفيتش إنه كان محظوظاً بدعم الجماهير السعودية له، منذ أول مباراة في طريقه نحو التتويج بلقب الجيل القادم للتنس في جدة السبت.

وحسم اللاعب الصربي (20 عاماً) لقب البطولة التي تضم 8 من أبرز المواهب الواعدة في التنس بتغلبه على الفرنسي آرتور فيس في النهائي، ليعزز التطلعات بأن يسير على نهج مواطنه الأسطورة نوفاك ديوكوفيتش.

وأبلغ مؤتمراً صحافياً عقب التتويج: «أنا محظوظ حقاً بوقوف الجماهير السعودية في صفي منذ أول مباراة، تلقيت تشجيعاً مستمراً وشعرت بالحب هنا، أنا سعيد وممتن للغاية لدعمهم».

اللاعب الصربي حسم لقب البطولة التي ضمت 8 من المواهب الواعدة في التنس (وزارة الرياضة)

وأصبح مديدوفيتش سادس بطل للمسابقة التي فاز بها عدد من نجوم الصفوة حالياً مثل كارلوس ألكاراس ويانيك سينر وستيفانوس تيتيباس، وقال عن إنجازه: «ما زلت لا أصدق، إنه أمر مذهل».

وسيحصل مديدوفيتش على دفعة قبل انطلاق موسم 2024 وسط تطلعاته بدخول قائمة أعلى 100 لاعب في التصنيف العالمي لأول مرة.

وأضاف: «اللقب يعني الكثير لي، الانضمام لكل العظماء الذين نالوا اللقب قبلي، سأحظى بثقة كبيرة قبل خوض الموسم المقبل، أحتاج لتحسين لياقتي البدنية وسأعمل على زيادة تركيزي في الملعب».

وهيمنت صربيا بذلك على آخر بطولات رابطة المحترفين هذا العام، بعد أن حصد ديوكوفيتش لقب البطولة الختامية لموسم الرجال في تورينو قبل أيام.

صربيا هيمنت على آخر بطولات رابطة المحترفين هذا العام (وزارة الرياضة)

وأرسل ديوكوفيتش المصنف الأول عالمياً تهنئة إلى مواطنه الصاعد عبر وسائل التواصل الاجتماعي، خصوصاً أن اللاعب الحاصل على 24 لقباً بالبطولات الأربع الكبرى يتبنى موهبة حمد منذ الصغر، وساعده مالياً لتطوير مستواه وتخفيف الأعباء عن أسرته.

وقال مديدوفيتش، الذي تدرب في أكاديمية ديوكوفيتش ببلغراد، في مقابلة حديثة: «ساعدني ديوكوفيتش من الناحية المالية وقدم لي كل ما أحتاجه في مسيرتي، غطى كل النفقات ولا يزال يدعمني بكل الطرق، أنا سعيد بوقوفه إلى جانبي».

وفي المؤتمر الصحافي بجدة قال مديدوفيتش: «لم أفتح هاتفي حتى الآن، لكنني متأكد من أنه أرسل تهنئة لي، فاز بالبطولة الختامية وفزت ببطولة الجيل القادم، هذا رائع لبلدنا ويجعلني أكثر فخراً».


مقالات ذات صلة

نادال وألكاراس: لعبنا معاً لا يعني الفوز بذهبية التنس في باريس

رياضة عالمية كارلوس ألكاراس يصافح نادال أثناء التدريب (رويترز)

نادال وألكاراس: لعبنا معاً لا يعني الفوز بذهبية التنس في باريس

خفف رافائيل نادال وكارلوس ألكاراس اليوم الأربعاء من توقعات فريق الأحلام الإسباني للحصول على ذهبية زوجي التنس إذ يتطلعان للعب معا في ألعاب باريس.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية رافاييل نادال (أ.ف.ب)

دورة باشتاد: نادال يفرّط... ويخسر النهائي

فرّط الإسباني رافاييل نادال، المصنّف الأوّل عالمياً سابقاً، في فرصة العودة إلى منصة التتويج لأول مرة منذ بطولة رولان غاروس عام 2022.

«الشرق الأوسط» (باشتاد)
رياضة عالمية شفيونتيك خلال بطولة ويمبلدون الأخيرة حيث خرجت مبكراً (أ.ف.ب)

شفيونتيك... هل تعاني المصنفة الأولى عالمياً من مشكلة في الملاعب العشبية؟

سجل خروج واحد من بطولة ويمبلدون: الدور الأول؛ الدور الرابع؛ الدور الثالث؛ الدور ربع النهائي؛ الدور الثالث.

ذا أتلتيك الرياضي (لندن)
رياضة عالمية شفيونتيك (رويترز)

«دورة ويمبلدون»: شفيونتيك تصطدم بكينين في الدور الأول

أوقعت قرعة بطولة «ويمبلدون»، اليوم الجمعة، المصنفة الأولى على مستوى العالم البولندية إيغا شفيونتيك في مواجهة لا يتوقع أن تكون سهلة أمام الأميركية صوفيا كينين.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية كارلوس ألكاراس (أ.ف.ب)

ألكاراس يتأهب للدفاع عن لقب ويمبلدون بعد دخوله نادي النخبة

دخل كارلوس ألكاراس نادي النخبة من اللاعبين الفائزين على جميع أنواع الملاعب في البطولات الأربع الكبرى للتنس بعد تتويجه بلقب رولان غاروس وسيصل إلى ويمبلدون.

«الشرق الأوسط» (لندن)

«أولمبياد 2024»: دوبون يحافظ على آمال فرنسا في الرغبي السباعي

دوبون قاد فرنسا لفوز مثير (أ.ف.ب)
دوبون قاد فرنسا لفوز مثير (أ.ف.ب)
TT

«أولمبياد 2024»: دوبون يحافظ على آمال فرنسا في الرغبي السباعي

دوبون قاد فرنسا لفوز مثير (أ.ف.ب)
دوبون قاد فرنسا لفوز مثير (أ.ف.ب)

سجّل أنطوان دوبون محاولة فردية رائعة ليحافظ على آمال فرنسا في التتويج بميدالية بمنافسات الرغبي السباعي بأولمبياد باريس، رغم البداية المتعثرة أمام جمهور متحمس، يوم الأربعاء.

وضمنت فيجي حاملة اللقب وأستراليا والأرجنتين ونيوزيلندا وأيرلندا مقعداً في دور الثمانية بفوزين من مباراتين على استاد فرنسا، لكن سيضطر أصحاب الأرض للانتظار حتى الخميس لمعرفة ما إذا كان بإمكانهم التأهل.

من مباراة سباعيات الرغبي للرجال بين نيوزيلندا وجنوب أفريقيا (أ.ب)

وكان من المتوقع أن تحتاج فرنسا، التي بدت كمرشح حقيقي بعد انتقال دوبون لمنافسات الرغبي السباعي بعد كأس العالم للرغبي العام الماضي، للقليل من العمل في المجموعة الثالثة، لكنها تعادلت 12-12 مع الولايات المتحدة في المباراة الافتتاحية.

وكانت متأخرة 7-5 أمام أوروغواي في الشوط الأول من المباراة الثانية، لكن دوبون قام بعمل فردي رائع وسجل محاولة ليضع الفريق المضيف على الطريق للفوز 19-12.

ولم تعاني فيجي، الساعية إلى تحقيق الميدالية الذهبية الثالثة على التوالي، بعدما سحقت أوروغواي 40-12 والولايات المتحدة 38-12 لتتصدر المجموعة الثالثة.

وتجاوزت الأرجنتين عداء الجماهير لتفوز 31-12 على كينيا ثم 28-12 على ساموا في المجموعة الثانية.

مباراة أستراليا وساموا شهدت إثارة كبيرة (أ.ب)

وأطلقت الجماهير صيحات الاستهجان على نشيد الأرجنتين الوطني بسبب جدل أثير بعد فيديو إنزو فرنانديز مهاجم الأرجنتين بعد الفوز بكوبا أميركا لكرة القدم، الذي وصفه الاتحاد الفرنسي للعبة بأنه «عنصري وتمييزي»،

وفازت أستراليا على ساموا 21-14 وكينيا 21-7 لتتأهل إلى دور الثمانية. وستلعب مع الأرجنتين صاحبة المركز الأول، الخميس، لتحديد متصدر المجموعة.

وضمنت أيرلندا مكانها في دور الثمانية عن المجموعة الأولى بفوز صعب 10-5 على جنوب أفريقيا واكتساح اليابان 40-5.

كما سحقت نيوزيلندا، الحائزة على الميدالية الفضية في طوكيو قبل ثلاث سنوات، اليابان 40-12 قبل أن تتغلب على جنوب أفريقيا 17-5.

صراع على الكرة بين لاعبي فيجي والولايات المتحدة (أ.ف.ب)

ولا يزال بإمكان جنوب أفريقيا التأهل بين أفضل فريقين أصحاب المركز الثالث من المجموعات الثلاث.

وعلى الرغم من أن حفل افتتاح الألعاب الأولمبية لن يقام قبل يوم الجمعة، إلا أن مباريات دور المجموعات في كرة القدم والرجبي السباعي بدأت لأسباب تنظيمية في باريس وفي جميع أنحاء البلاد.