رئيس اتحاد التايكوندو: «دنيا» قادرة على انتزاع ميدالية في «باريس 2024»

قال إن اللاعبة السعودية تخضع لفترة إعداد طويلة وشاقة

رياضة التايكوندو بدأت الانتشار بشكل واسع بين الفتيات السعوديات (اتحاد التايكوندو)
رياضة التايكوندو بدأت الانتشار بشكل واسع بين الفتيات السعوديات (اتحاد التايكوندو)
TT

رئيس اتحاد التايكوندو: «دنيا» قادرة على انتزاع ميدالية في «باريس 2024»

رياضة التايكوندو بدأت الانتشار بشكل واسع بين الفتيات السعوديات (اتحاد التايكوندو)
رياضة التايكوندو بدأت الانتشار بشكل واسع بين الفتيات السعوديات (اتحاد التايكوندو)

أكد شداد العمري، رئيس الاتحاد السعودي للتايكوندو، أن البطلة دنيا أبو طالب تنتظرها فترة إعداد طويلة وشاقة قبل أولمبياد باريس 2024.

وقال العمري لـ«الشرق الأوسط»: «بدأت فترة الإعداد من أبها، ثم ستتجه إلى تركيا، ومنها إلى كوريا، ثم إلى تونس، وبعد ذلك إلى باريس للمشاركة في الأولمبياد».

وأبدى العمري ثقته بقدرة دنيا على خطف إحدى الميداليات الأولمبية.

وقال العمري في حديثه لـ«الشرق الأوسط»، في ختام بطولة المملكة للفرق الجماعي، التي أقيمت في مدينة الملك عبد الله الرياضية ببريدة: «إنهم في اتحاد التايكوندو حريصون على أن تكون بطولاتهم الداخلية على مستوى عالٍ لتكون قريبة من البطولات العالمية، حتى يعيش اللاعبون أجواء البطولات الدولية».

وأوضح أن المستويات ارتفعت عن السابق، والنتائج الدولية الأخيرة كانت دافعاً لهم، وطموح اللاعبين واللاعبات أصبح عالياً.

وعن تطوير اللعبة، أشار العمري إلى أنهم أدخلوا نظام الاحتراف الأجنبي هذا العام، ما ساهم في ارتفاع مستوى اللاعب السعودي.

وأكد أن «الرياضة السعودية هذه الفترة، وفق رؤية ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، تجد الدعم الكافي، بل إنه يفوق توقعاتنا، لذلك على الاتحادات الرياضية أن تستغل هذا الدعم وأن تسهم في النهضة الرياضية».

وتابع العمري: «اتحاد التايكوندو أحد الاتحادات التابعة للجنة الأولمبية والبارالمبية السعودية، التي حرصنا على استغلال الاستراتيجيات والخطط التي أوجدتها اللجنة الأولمبية والبارالمبية بقيادة الأمير عبد العزيز الفيصل، لتكون لنا إنجازات مميزة على المستوى الدولي».

واختتم حديثه بالقول: «الحمد لله لدينا دنيا أبو طالب التي دخلت التاريخ كونها أول رياضية سعودية في جميع الرياضات تتأهل للأولمبياد عن طريق آلية التأهل المباشر، كما أننا حققنا أول ميداليتين ذهبيتين للمملكة خلال البطولة الآسيوية عن طريق دنيا أبو طالب ورياض ظافري».


مقالات ذات صلة

السباح بيتي تعليقاً على قضية المنشطات الصينية: نريد منافسة عادلة

رياضة عالمية آدم بيتي (الشرق الأوسط)

السباح بيتي تعليقاً على قضية المنشطات الصينية: نريد منافسة عادلة

قال سباحون بريطانيون إن هناك حاجة إلى تكافؤ الفرص، وذلك بعد أن أفلت 23 سباحاً صينياً من العقوبات رغم ظهور نتائج إيجابية لتحاليل عيناتهم، كشفت عن مواد محظورة.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية أولمبياد باريس 2024 (أ.ف.ب)

براون يحل مكان بيلدج في فريق الخماسي الحديث البريطاني بالأولمبياد

قالت اللجنة الأولمبية البريطانية إن مايلز بيلدج سيغيب عن فريق الخماسي الحديث في أولمبياد باريس بسبب إصابة في ربلة الساق، وإن تشارلي براون سيحل مكانه.

«الشرق الأوسط» (لندن)
رياضة عالمية مارك آدامز (رويترز)

الأولمبية الدولية: الخلل التقني العالمي اختبار جيد قبل «باريس 2024»

قالت اللجنة الأولمبية إن الخلل التقني العالمي الذي أثر على عمليات العديد من القطاعات وعلى العمليات الخاصة بأولمبياد باريس أثبت أنه اختبار جيد قبل الألعاب.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية سارة شيوستروم السباحة السويدية (رويترز)

السويدية شيوستروم: روما دفعتني للمشاركة في سباق 100م حرة بالأولمبياد

ستشارك السباحة السويدية سارة شيوستروم في منافسات 100 متر حرة في أولمبياد باريس بفضل جدول منافسات مناسب سيمنحها وقتاً أطول للراحة قبل سباق 50 متر حرة الذي تفضله.

«الشرق الأوسط» (استوكهولم)
رياضة عالمية نوال المتوكل صاحبة أول ميدالية عربية نسائية في تاريخ الأولمبياد (الاتحاد الدولي لألعاب القوى)

لوس أنجليس 1984: المتوكل أول عربية تحصد ميدالية أولمبية

«أولمبياد أميركا» هي التسمية المنطقية لدورة لوس أنجليس 1984، فقد طغى الطابع الأميركي على كل شيء حتى على النتائج الفنية.

«الشرق الأوسط» (لوس أنجليس)

«بطولة المنتخبات الإقليمية»: 13هدفاً في ثالث يوم

جانب من مواجهة الأحساء والشرقية (الشرق الأوسط)
جانب من مواجهة الأحساء والشرقية (الشرق الأوسط)
TT

«بطولة المنتخبات الإقليمية»: 13هدفاً في ثالث يوم

جانب من مواجهة الأحساء والشرقية (الشرق الأوسط)
جانب من مواجهة الأحساء والشرقية (الشرق الأوسط)

تواصلت السبت منافسات بطولة المنتخبات الإقليمية تحت 13 عاماً، والتي تستضيفها محافظة الطائف خلال الفترة من 18 إلى 30 يوليو (تموز) الحالي، وينظمها الاتحاد السعودي لكرة القدم.

وأقيمت اليوم 6 مباريات لحساب المجموعتين الأولى والثانية، حيث فاز الأحساء على الشرقية بهدف دون رد، وحصل لاعب الأحساء مشعل الشكيبي على جائزة أفضل لاعب. فيما تعادل حائل مع الجوف بنتيجة 1 - 1، وحصد لاعب حائل عزام الجنيدي جائزة أفضل لاعب، بينما خسر نجران أمام جازان بهدف دون رد، وحقق لاعب جازان أيمن حوباني جائزة أفضل لاعب.

كما تغلب مكة المكرمة على حفر الباطن بنتيجة 2 - 1، وحصد لاعب مكة أحمد الثقفي جائزة أفضل لاعب، فيما فاز الرياض على تبوك بنتيجة 4 - 0، وحصد لاعبه ناصر بن كليب جائزة أفضل لاعب، بينما تغلب جدة على عسير 2 - 0، وحقق لاعبه صهيب الحربي جائزة أفضل لاعب.

وواصل الحكام الشباب قيادة مباريات البطولة، حيث قادت مباريات اليوم 6 طواقم تحكيمية بمجموع 24 حكماً شاباً تتراوح أعمارهم بين 20 و25 عاماً.

ويمثل الحكام المشاركون في البطولة نتاج أكاديمية الحكام التي تعد إحدى مبادرات استراتيجية تحول كرة القدم السعودية، بالإضافة إلى الحكام المشاركين في مسابقات الفئات السنية المختلفة.

وسوف تقام الأحد 6 مباريات تجمع حائل مع القصيم، وجازان مع الأحساء، والشرقية مع الجوف، وحفر الباطن مع المدينة المنورة، وجدة مع الرياض وتبوك مع مكة المكرمة.

يذكر أن بطولة المنتخبات الإقليمية يهدف معها الاتحاد السعودي إلى اكتشاف المواهب الكروية، والعمل على تطويرها مستقبلاً، يأتي ذلك ضمن أهدافه الاستراتيجية في تطوير الفئات السنية، وصناعة جيل من اللاعبين القادرين على تمثيل المنتخبات الوطنية في المحافل والمنافسات كافة.