حسين شبكشي

حسين شبكشي

اعلاميّ ورجل اعمال سعوديّ وعضو مجلس ادارة شركة شبكشي للتّنميّة والتّجارة وعضو مجلس ادارة مؤسّسة عُكاظ للصّحافة والنّشر

مقالات الكاتب

البحرين تتألق ثقافياً!

كانت دول مثل مصر والعراق وسوريا ولبنان مرايا الثقافة العربية و«ماكينة» صناعتها.

درس التاريخ مستمر!

حضرت إحدى حلقات برنامج «الدكتور أوز» - البرنامج الناجح الذي يقدمه الطبيب الذي نجح بشكل أسطوري في بلا

إعلام يحتضر وفرصة!

ليس سراً عندما يقال إن الصحافة الورقية في حالة حرجة جداً، وإن حال المهنة في وضع دقيق.

خواطر من أميركا!

وصلت إلى نيويورك أو «التفاحة الكبيرة»، كما يطلق عليها عشاقها، في رحلة طويلة زاد من معاناتي فيها جلوس

أوبرا والبيت الأبيض

من نافلة القول إنه من المبكر جداً الحديث عن الانتخابات الرئاسية المقبلة في الولايات المتحدة، ولكن عل

تحية إلى مسيحيي العالم!

احتفل العالم في الأيام الماضية بميلاد السيد المسيح عليه السلام.

الكتاب وترمب!

لا حديث في معظم وسائل الإعلام العالمية إلا عن كتاب «النار والغضب» الذي ألفه الكاتب الصحافي الأميركي

نتذكر السادات!

انتهيت للتو من قراءة كتاب مثير للجدل بعنوان «الملاك»...

إيران: قصة تحول حزينة!

كان أحد الأصدقاء في صدد شراء بعض المستلزمات لمنزله، وأخذ يستعرض معي القائمة التي كان يبحث عنها في ال

إيران: موعد مع الحرية!

ليست هذه المرة الأولى التي تندلع فيها المظاهرات العارمة ضد النظام في إيران، ويبدو أنها لن تكون الأخي

قوة الثقافة الناعمة!

بعد نجاحها الكبير على المستوى الاقتصادي واستقرارها المبهر سياسياً، تتوجه الصين وبقوة هائلة باتجاه تر

قراءة في سنة 2018!

تشارف سنة 2017 على الانتهاء. كانت سنة حافلة على أصعدة مختلفة ومتنوعة.

الموجة القادمة!

هناك مثل ومقولة ساخرة تردد دائماً أن هناك بنكاً لكل مواطن في لبنان، وأن عدد العاملين في البنوك اللبن

الميزانية الجديدة

أعلنت السعودية عن ميزانيتها لعام 2018 بـ978 مليار ريال، ووصفت بأنها الميزانية الأكبر في تاريخها من ن

بين محور «الشر» ومحور «القر»!

المتابع لأحداث المنطقة العربية بصورة عامة يجد أن السعودية هي الحاضر الغائب في معظم المشاهد، سواء بشك

الصفحات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة