سلمان الدوسري

سلمان الدوسري

اعلامي سعودي، رئيس التحرير السابق لصحيفة «الشرق الأوسط»

مقالات الكاتب

المعضلة الأخلاقية «كلوب هاوس»

شئنا أم أبينا... عالم اليوم بلا وسائل تواصل اجتماعي عالم ناقص لدى الغالبية من المجتمعات.

السعودية... أكثر من إصلاحات

منذ أربع سنوات وعجلة الإصلاحات لا تتوقف في السعودية، هذه المرة جاءت من بوابة المنظومة العدلية التي أ

بايدن والسعودية... التحالف ثابت والاختلاف وارد

إذا كنت تتعاطى مع السياسة وفق أصولها ومبادئها، فسوف تقيم مواقف الإدارة الأميركية الجديدة بدءاً من 20

من يقف أمام هيمنة «الواتساب»؟!

كم كانت لافتة ومعبرة سخرية تطبيق التراسل الفوري «تليغرام»، من عملاق تطبيقات المراسلات « واتساب»، بعد

الدرس السعودي... ما بعد «كورونا»

مع بدء السعودية أمس المرحلة الأولى من حملة التطعيم بلقاح فيروس «كورونا المستجد»، ابتدأت الانفراجة ال

غضب «بندر» أم غضب السعوديين؟

ثلاث حلقات ظهر بها الأمير بندر بن سلطان على قناة «العربية»، كشف خلالها كواليس المواقف التاريخية المع

العلاقات مع إسرائيل... البحرين أدرى بشعابها

عندما أُعلن عن قيام علاقات دبلوماسية بين أبوظبي وتل أبيب، توالت ردود الفعل العربية والدولية عن اتفاق

القيادات الفلسطينية... الاعتذار لا يكفي

لم يضر القضية الفلسطينية أحد أكثر من أصحاب الشأن بها. لم يعد بها سنين إلى الوراء كما قادتها.

أبوظبي وتل أبيب... الحقيقة موجعة

مصطلح سيادة الدول أصبح مستباحاً للدرجة التي أفرغته من مفهومه في العلاقات بين الدول.

الدور القطري المشبوه مع «حزب الله»

في اليوم نفسه الذي كانت القيادة القطرية تسعى فيه لإظهار وجهها الإنساني بإرسال المساعدات الطبية للبنا

أم الكوارث في لبنان

على كثرة الحوادث والتفجيرات الإرهابية التي مرت خلال العقود الماضية؛ فإن قليلة تلك التي تبقى عالقة في

إردوغان و«آيا صوفيا» ... الشعبوية الخاسرة

يوماً ما رد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان على منتقديه «نحن الشعب فمن أنتم؟»، ووفقاً لهذه القاعدة الش

هل فاجأتكم تسجيلات القذافي؟

من أمير قطر السابق حمد بن خليفة، إلى رئيس وزرائها السابق حمد بن جاسم، مروراً بقيادات «إخوانية» معروف

عودة الحياة... بقاء «كورونا»

اليوم الأحد عادت الحياة إلى طبيعتها في السعودية، بعد نحو ثلاثة أشهر من بدء منع التجول، كما عادت الحي

لمن نسي... أزمة قطر في سنتها الرابعة!

في سنتها الأولى كانت أزمة قطر تحسب بالشهور، ثم في سنتها الثانية حُسبت بالسنين، أما اليوم بعد ثلاث سن

الصفحات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة