عبد المنعم سعيد

عبد المنعم سعيد

رئيس مجلس إدارة صحيفة المصري اليوم بالقاهرة، ورئيس مجلس إدارة ومدير المركز الإقليمي للدراسات الإستراتيجية بالقاهرة

مقالات الكاتب

العروبة وكأس العالم

كان الحزن غلّاباً طوال الأسبوع الماضي لدى الشعوب العربية جميعاً، بعد أن بدا أن الفرق الأربع العربية

قمة «سنتوزا» وما بعدها؟!

في عام 1998 قمت في بعثة صحافية بزيارة سنغافورة ضمن جولة بين الدول الآسيوية باكستان، والهند، وإندونيس

هل يمكن هزيمة العولمة؟!

قبل نشر هذا المقال سوف يكون العالم شاهداً على قمتين؛ الأولى قمة الدول السبعة في كويبك بكندا، التي تض

الحرب ضد الإرهاب مستمرة

هناك إجماع بين المحللين والمراقبين للحرب ضد الإرهاب على نقطتين: الأولى أن الظاهرة الإرهابية في جوهره

قمة ترمب وكيم

أعلنت الولايات المتحدة إلغاء القمة الرئاسية بينها وبين كوريا الشمالية، ومع ذلك فإن مثل هذا الإعلان ر

في شأن ما جرى في القدس

مرت بعض المياه تحت الجسور منذ جرى في القدس الاحتفال المزدوج بمرور سبعين عاماً على إنشاء الدولة العبر

إيران في عيون كورية

قد تبدو إيران بعيدة جغرافياً عن شبه الجزيرة الكورية، وكلتاهما تنتمي من الناحية الاستراتيجية إلى إقلي

القدس... وسائل متعددة للبقاء والتعايش

أسوأ ما يحدث في السياسة هو خوض معركة فات أوانها، أو شن سلام لم يعد له شروطه؛ ويكون الأمر في أكثر حال

ظاهرة مارك زوكربيرغ

هذا المقال لن يحكي مرة أخرى قصة مارك زوكربيرغ، ولا كيف كان عبقرياً عندما اخترع «فيسبوك»، ولا الثروة

ما بعد القمة العربية!

إذا كان هناك درس نتعلمه من انعقاد القمة العربية في الدمام مؤخراً، فهو أن الواقع الدولي والإقليمي بكل

عن الشباب وأشياء أخرى كثيرة

معذرة، فأنا لا أعرف الأستاذ أحمد خالد توفيق، وأقدم اعتذاراً كاملاً عن جهلي به، وقولي هذا لا ينبغي له

السياسة بالصدمات!

شاءت الأقدار أن أكون في الولايات المتحدة طوال العام الانتخابي 2015-2016 منذ البداية المبكرة للحملات

ما بعد العواصف العربية!

في العدد 439 الصادر في 27 مارس (آذار) 2018، وفي سلسلة «تقديرات المستقبل»، نشر مركز المستقبل للدراسات

الحرب الباردة تطل من جديد

كان الدبلوماسي والسياسي والمفكر الأميركي جورج كينان هو الذي صاغ تعبير «الحرب الباردة» لكي يصف العلاق

نصف الكأس الآخر!

الصورة الشائعة عن الشرق الأوسط في العالم سلبية للغاية، فهي منطقة للتطرف والعنف وامتهان المرأة وغياب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة