إندونيسيا تعتقل 5 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بـ«داعش»

إندونيسيا تعتقل 5 أشخاص يشتبه في ارتباطهم بـ«داعش»

الأربعاء - 23 ذو القعدة 1438 هـ - 16 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14141]
جاكرتا: «الشرق الأوسط»
أعلنت الشرطة في إندونيسيا أمس توقيف خمسة أشخاص يُشتبه بارتباطهم بتنظيم داعش، مشيرة أيضا إلى مصادرة مواد تستخدم في تصنيع القنابل. وقال الناطق باسم الشرطة يسري يونس إن المشتبه بهم، وهم زوجان وثلاثة رجال، أوقفوا بعد مداهمة لعناصر قوات مكافحة الإرهاب في ثلاثة مواقع في مدينة باندونغ ويست جافا. وأوضحت الشرطة أن الموقوفين أعضاء في شبكة جماعة أنصار الدولة المرتبطة بتنظيم داعش، والتي تحملها السلطات مسؤولية هجمات عدة في إندونيسيا بينها هجوم في جاكرتا في يناير (كانون الثاني) 2016 خلف مقتل أربعة مدنيين.
وأفاد يونس لوكالة الصحافة الفرنسية: «عثرنا على دليل في منازل المشتبه بهم. الدليل هو قنبلة مصنعة من مواد كيميائية». وأشار إلى أن المجموعة الموقوفة خططت لمهاجمة قصر الدولة، مراكز شرطة محلية، إضافة إلى شرطيين أثناء خدمتهم. وتقول الشرطة إن المجموعة تلقت معلومات عن كيفية صنع القنبلة من تدوينة على مدونة لباهرون نعيم، الجهادي الإندونيسي الذي يحارب في صفوف تنظيم داعش في سوريا. ونعيم متهم بالتخطيط لمعظم الهجمات الإرهابية في بلده خلال السنين الأخيرة. ورفعت إندونيسيا، أكبر بلد مسلم من حيث عدد السكان، مستوى الإنذار إثر وقوع اعتداءات.
وفي مايو (أيار) الفائت، قتل ثلاثة شرطيين في انفجار في محطة للحافلات في حي شعبي في العاصمة جاكرتا، بعدما كان هجوم انتحاري وبالبنادق في وسط جاكرتا في يناير 2016 أسفر عن مقتل أربعة مدنيين، علما بأنه الأول الذي يتبناه تنظيم داعش في جنوب شرقي آسيا.
إندونيسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة