الحشد الشعبي: معركة تلعفر خلال أيام

الحشد الشعبي: معركة تلعفر خلال أيام

أكد مشاركته تحت غطاء جوي عراقي حصراً
الثلاثاء - 22 ذو القعدة 1438 هـ - 15 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14140]
بغداد: «الشرق الأوسط»
أعلن المتحدث الرسمي باسم هيئة الحشد الشعبي في العراق، أحمد الأسدي، أمس تحديد موعد انطلاق معركة تحرير قضاء تلعفر، غرب مدينة الموصل، مضيفاً أن غالبية فصائل الحشد ستشارك في العملية تحت غطاء جوي عراقي حصراً.

وقال الأسدي، خلال مؤتمر صحافي عقده في بغداد، إن «الحشد الشعبي، سيشارك في معركة تحرير قضاء تلعفر، وتم فعلاً تحديد موعد انطلاق العملية، وسيكون خلال الأيام القليلة المقبلة». ونقلت عنه شبكة «رووداو» الإعلامية أن «الحشد الشعبي، سيشارك في العملية تحت غطاء جوي يوفره سلاح الجو العراقي حصراً، لأننا لا نقاتل تحت الغطاء الجوي التابع للتحالف الدولي». وأضاف أن «لفصائل الحشد الشعبي، الحق في الرد عن أي اعتداء تتعرض له من أي جهة كانت». وتابع أن «فصائل الحشد الشعبي، تحركت خلال الأيام الماضية على مناطق غرب الأنبار باتجاه الحدود مع سوريا، وهدفنا هو إغلاق الحدود والسيطرة عليها بشكل تام، ولا توجد نقاط حمراء على وجود الحشد الشعبي، في أي منطقة يوجد فيها الإرهاب».

ومنذ انتهاء معركة الموصل في 10 يوليو (تموز) الماضي، تستعد القوات العراقية لشن الهجوم على تلعفر، التي تبعد نحو 65 كلم غرب مدينة الموصل، لكن لم يتضح بعد موعد بدء الحملة. والمنطقة المستهدفة، جبهة بطول نحو 60 كلم، وعرض نحو 40 كلم، وتتألف من مدينة تلعفر (مركز قضاء تلعفر) وبلدتي العياضية والمحلبية، فضلاً عن 47 قرية.
العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة