أمير الرياض يفصح عن برنامج لمتابعة المشروعات وتلافي تعثرها

أمير الرياض يفصح عن برنامج لمتابعة المشروعات وتلافي تعثرها

أطلق أكبر تجمع صحي يستهدف عشرة آلاف مختص في المجال الطبي
الثلاثاء - 20 رجب 1435 هـ - 20 مايو 2014 مـ رقم العدد [ 12957]
الرياض: محمد الحميدي
أفصح الأمير تركي بن عبد الله بن عبد العزيز، أمير منطقة الرياض، اليوم، عن برنامج يقوم بمتابعة مشروعات منطقة الرياض خطوة بخطوة لتلافي تعثرها وتأخيرها، وذلك تحت إشراف من الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض.
جاء ذلك خلال إطلاقه أكبر تجمع صحي يستهدف عشرة آلاف مختص ضمن ورش عمل ودورات تدريبية ومعرض مصاحب كبير للشركات والمنشآت والمصانع العاملة في المجال الطبي.
ولفت أمير منطقة الرياض في تصريح صحافي عقب افتتاحه للمعرض والمؤتمر الصحي السعودي الدولي 2014 إلى أن مدينة الرياض في حاجة إلى مستشفيات، مشيرا إلى أن وجود هذا المعرض الذي يحتوي على أحدث المعدات والتقنيات الطبية في مدينة الرياض يسهم في خدمة المستشفيات الحكومية والأهلي، في وقت هناك عدد من المشاريع الصحية التي سيكون افتتاحها قريبا، كما تم اعتماد مشاريع صحية أخرى.
وحول دعوة بعض الشركات لأقامة مصانعها في المدينة الصناعية بسدير – شمال العاصمة-، أفاد الأمير تركي بأن جميع الشركات مدعوة لبدء الشراكة الجدية مع المصانع السعودية، حيث الطلب على المعدات في السعودية كبير، موضحا أن المدينة الصناعية في سدير تزخر بأحدث الأساليب العلمية في التخطيط وتوفر البيئة الصناعية المتميزة، كما تعدّ أكبر مدينة صناعية وستحتضن في المستقبل القريب مرور مشروع سكة الحديد الذي يعدّ من أهم الدعائم اللوجستية في المدينة الصناعية.
من جهة أخرى، افتتح اليوم المعرض والمؤتمر الصحي السعودي الدولي 2014م، وذلك بمركز الرياض الدولي الذي سيناقش 12 محورا طبيا وسيشارك فيه أربعون محاضرا عالميا، إلى جانب مشاركة ثلاثمائة شركة وألفي مندوب بالمعرض، حيث يمثل بوابة جديدة لدخول الاستثمارات الأجنبية إلى قطاع الصحة في البلاد. ويتيح للسوق المحلية إمكانية الاستفادة من الخبرات العالمية في تحسين جودة خدمات الرعاية الصحية المقدمة للمواطنين والمقيمين.
ويسهم المعرض في تعزيز مفهوم الشراكة بين الدول الأجنبية ووزارة الصحة على صعيد الخدمات الصحية، من خلال إتاحة الفرصة لتبادل الخبرات والاطلاع على أفضل الممارسات وأحدث المنتجات والتقنيات والتوجهات العالمية في مجال الرعاية الصحية.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة