بن علوي يلتقي روحاني وظريف في طهران

بن علوي يلتقي روحاني وظريف في طهران

وزير الخارجية العماني دعا إلى الحوار لحل النزاعات الإقليمية
الخميس - 19 شوال 1438 هـ - 13 يوليو 2017 مـ رقم العدد [14107]
الرئيس الإيراني حسن روحاني لدى استقباله وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي في طهران أمس (أ.ب)
لندن: «الشرق الأوسط»
أبدت إيران وسلطنة عمان تصميمهما على تطوير علاقتهما الثنائية في مختلف المجالات، كما أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أمس عند استقباله وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي، الذي دعا إلى الحوار واتباع الطرق الدبلوماسية لحل الخلافات الإقليمية.
وقال الرئيس روحاني إن «إيران وسلطنة عمان أقامتا على مدى سنوات علاقات أخوية ويجب تعزيزها» مشددا على ضرورة تعزيز العلاقات الثنائية بين طهران ومسقط في مختلف المجالات.
وتابع روحاني بأن «الإرهاب وتكريس الخلافات وتدخلات غير مبررة في الشؤون الداخلية للدول الأخرى سبب اشتعال المنطقة» موضحا أن «استئصال الإرهاب يتطلب تعاون الدول في المنطقة وتوظيف كافة الإمكانات».
ونقلت وكالات أنباء إيرانية عن روحاني أنه شدد على أهمية إقامة اتفاقيات تجارية مع عمان في مختلف المجالات، بما فيها الطاقة والعلاقات الثنائية في الملاحة البحرية وتنمية العلاقات التجارية والاقتصادية بين القطاعات الخاصة في البلدين، مطالبا بتفعيل اللجان المشتركة بين الجانبين لتفعيل تلك الاتفاقيات.
وأعرب روحاني عن ترحيبه بدخول الشركات العمانية للاستثمار في المشروعات المختلفة بإيران، وذلك في وقت تشهد فيه إيران توترا بين الحكومة والحرس الثوري حول دخول المستثمرين الأجانب إلى النشاط الاقتصادي الإيراني.
من جهته، قال الوزير العماني إن «علاقاتنا ودية وقوية وأخوية، والقادة العمانيون يعتقدون أنه يجب تطويرها» بحسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.
وشدد بن علوي على ضرورة حل الخلافات والنزاعات الإقليمية عبر الحوار والطرق الدبلوماسية. وكان وزير الخارجية العماني قد وصل في وقت متأخر، أول من أمس، إلى مطار مهرآباد وسط طهران، في زيارة تستغرق 24 ساعة.
في السياق نفسه، أجرى بن علوي مشاورات مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، عقب انتهاء اللقاء مع روحاني. وأفادت وكالة أنباء «إيسنا» نقلا عن مصدر في الخارجية، بأنهما بحثا التطورات الإقليمية فضلا عن بحث العلاقات الثنائية، وتطوير العلاقات الاقتصادية بموازاة العلاقات السياسية بين البلدين.
ايران

اختيارات المحرر